بدء استلام طلبات برنامج «تضامن» لترميم المنازل

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة мά∂εмσίşάĻĻe, بتاريخ ‏9 أبريل 2013.

  1. мά∂εмσίşάĻĻe

    мά∂εмσίşάĻĻe ¬°•| مشرفة سابقة |•°¬

    أعلنت وزارة التنمية الاجتماعية وبنك مسقط البدء في تنفيذ برنامج «تضامن» لترميم المنازل وذلك من خلال استلام اللجنة المشرفة على البرنامج لعدد من طلبات أسر الضمان الاجتماعي والدخل المحدود في مختلف محافظات السلطنة والقيام بدراستها وفق المعايير والشروط التي تم اعتمادها لبرنامج «تضامن» الذي يعد مبادرة وطنية تتبناها وزارة التنمية الاجتماعية بالشراكة مع بنك مسقط وذلك ترجمة للتوجيهات السامية بضرورة تفعيل الشراكة مع مؤسسات القطاع الخاص.
    وخلال الفترة الماضية قامت اللجنة المشرفة على برنامج «تضامن» بوضع المعايير والشروط التي يجب توفرها للأسر المتقدمة بطلب الاستفادة من البرنامج، كما قامت اللجنة بعقد عدد من اللقاءات والزيارات الميدانية لوضع تصور شامل لكيفية عمل البرنامج ودراسة بعض الحالات التي تم استلامها وذلك من خلال المعلومات المتوفرة مع وزارة التنمية الاجتماعية حيث تحرص اللجنة على المتابعة الميدانية ومراجعة كافة الطلبات لضمان استفادة الأسر المستوفية للشروط والمعايير المعتمدة في البرنامج.
    هذا وقد وضعت اللجنة المشرفة على تنفيذ برنامج «تضامن» عددا من المعايير والشروط من بينها أن البرنامج يقتصر على أعمال ترميم المنازل والتأثيث فقط ويجب أن ينتمي مقدم الطلب لفئة الضمان الاجتماعي ومن أسر الدخل المحدود ومن بين المعايير والشروط أن يكون المتقدم مالكا للمنزل المراد ترميمه ويمكن لأي أسرة تستوفي الشروط تقديم طلبها إلى فريق المسؤولية الاجتماعية بالمقر الرئيسي لبنك مسقط ويمكن الحصول على الطلبات من وزارة التنمية الاجتماعية أو مكاتب الإدارة الإقليمية التابعة للبنك في مختلف محافظات السلطنة كذلك سيتم النظر أيضا في الحالات المحالة إلى بنك مسقط من قبل وزارة التنمية الاجتماعية أو من الهيئات الحكومية ذات الاختصاص بالعمل في مجال خدمة المجتمع.
    وبالنسبة للمستندات المطلوبة للاستفادة من برنامج «تضامن» فقد حددت اللجنة المشرفة على البرنامج عددا من الأوراق والمستندات من بينها رسالة أو ما يثبت أن الأسرة من فئة الضمان الاجتماعي أو من ذوي الدخل المحدود مع إرفاق بطاقة الضمان الاجتماعي إضافة إلى تقديم تقرير عن التقييم الاجتماعي للأسرة من وزارة التنمية الاجتماعية حول الوضع الاجتماعي للأسرة ووضع منزل الأسرة مع إرفاق الصور والبيانات ذات الصلة كذلك تقديم ثلاثة عروض أسعار من الموردين المحليين بخصوص أعمال ترميم المنزل مع إرفاق البيانات الكاملة عن إجمالي التكاليف وتفاصيل قيمة مواد البناء ومدة تنفيذ مشروع الترميم كما يجب تقديم نسخة من ملكية العقار أو المنزل ونسخة من البطاقة الشخصية أو الجواز وتقديم شهادة الدخل أو الراتب وسيتم اختيار المرشحين المستوفين للشروط من قبل لجنة «تضامن» هذا وسيتم إعطاء الأولوية للأسر الكبيرة (حسب عدد الأطفال) وسيقوم فريق المسؤولية الاجتماعية بزيارة المواقع المختارة مع الاستشاري المعتمد لتقييم الأعمال المطلوبة والتكاليف.
    وبهذه المناسبة قال خلفان بن حارب الجابري مدير عام التخطيط والدراسات بوزارة التنمية الاجتماعية: إننا سعداء بالتعاون مع بنك مسقط لتنفيذ برنامج «تضامن» لترميم المنازل والذي يعد مبادرة إيجابية ستساهم في تعزيز الشراكة بين القطاعين الحكومي والخاص وتساهم أيضا في تعزيز مفهوم المسؤولية الاجتماعية بين أفراد المجتمع العماني متوقعا أن يخدم البرنامج شريحة كبيرة من فئات الضمان الاجتماعي وذوي الدخل المحدود في مختلف محافظات السلطنة موضحا أن هذه الفئات تحتاج إلى الدعم والمساعدة مؤكدا أن الحكومة تقوم بأدوار كبيرة في هذا المجال ولكن بلا شك أن دور القطاع الخاص أيضا مهم لتحقيق المزيد من الأهداف والتطلعات لهذه الفئات من المجتمع.
    وأوضح الجابري أن برنامج «تضامن» يعد من البرامج والمبادرات الرائدة في مجال دعم المجتمع حيث يهدف إلى تقديم المساعدة لفئات الضمان الاجتماعي وذوي الدخل المحدود من خلال قيام البرنامج بإجراء عمليات الترميم لمختلف المنازل التي تحتاج إلى صيانة في محافظات وولايات السلطنة حيث قامت اللجنة المشرفة على تنفيذ البرنامج والتي تتشكل من موظفين بوزارة التنمية الاجتماعية ومن بنك مسقط في استقبال الطلبات خلال الفترة الماضية طبقا للوائح والأنظمة المتعلقة بكيفية الاستفادة من هذا البرنامج علما أن الوزارة لديها رصد لعدد من المنازل الخاصة بهذه الفئات وتمت دراسة بعض الطلبات واتخاذ القرار بشأنها بكل حيادية وشفافية مضيفا إن برنامج «تضامن» يستقبل الطلبات الجديدة المستوفية الشروط واللوائح المعتمدة متمنيا التوفيق والنجاح للبرنامج في إدخال السعادة والطمأنينة في نفوس المستفيدين من فئات الضمان الاجتماعي وذوي الدخل المحدود.
    من جانبه قال عصام بن يحيى الشرجي مدير المسؤولية الاجتماعية ببنك مسقط: إننا سعداء ببدء تفعيل برنامج «تضامن» لترميم المنازل والقيام بالإجراءات التي تساهم في البدء بتقديم الدعم لأسر الضمان الاجتماعي والدخل المحدود في مختلف محافظات السلطنة وذلك بعد أن قامت اللجنة المشرفة على البرنامج من وضع المعايير والشروط وآلية عمل البرنامج مقدما الشكر للمسؤولين في وزارة التنمية الاجتماعية على تعاونهم وجهودهم لإنجاح برنامج «تضامن» لترميم المنازل مؤكدا أن هناك عددا كبيرا من الأسر ستستفيد من الخدمات التي سيقدمها البرنامج وخاصة المتعلقة بتوفير المسكن المناسب وإدخال الفرح والسعادة في نفوس هذه الأسر العمانية.
    وأوضح عصام الشرجي أن استمارة الطلب الخاصة ببرنامج «تضامن» تم إعدادها بشكل جيد وتم تحديد كافة المعايير والشروط بها إضافة إلى كيفية تقديم الطلب والمستندات المطلوبة بحيث تكون كافة الأمور واضحة للجمهور ويمكن لكافة الأسر التي تنطبق عليها الشروط والمعايير أن تتقدم بطلبها إلى وزارة التنمية الاجتماعية أو إلى المقر الرئيسي لبنك مسقط أو المكاتب الإقليمية للبنك الموجودة في مختلف محافظات السلطنة وسيقوم فريق المسؤولية الاجتماعية بالبنك ومن خلال اللجنة المشرفة على البرنامج بالنظر في الطلب وتكملة باقي الإجراءات مؤكدا أن فترة استقبال الطلبات لا تزال مفتوحة ويمكن للأسر المستوفية للشروط والمعايير أن تتقدم بالطلب حسب الإجراءات المتبعة.
    وقال الشرجي: إن برنامج «تضامن» يعد إحدى المبادرات المشتركة بين وزارة التنمية الاجتماعية وبنك مسقط وذلك بهدف تعزيز ثقافة العمل التطوعي وترسيخ مبدأ المسؤولية الاجتماعية بين أفراد المجتمع العماني مضيفا إن بنك مسقط يولي هذا الموضوع اهتماما كبيرا ويخصص ميزانية لتحقيق العديد من الأهداف لعل أهمها تقديم الدعم للمواطنين وتشجيع أفراد المجتمع على المشاركة في الأعمال التطوعية وتعزيز المسؤولية الاجتماعية بين أفراد المجتمع العماني.
    يذكر أن بنك مسقط يولي أنشطة وفعاليات المسؤولية الاجتماعية اهتماما كبيرا، ويخصص البنك نسبة من الأرباح سنوياً لتنفيذ مختلف المشروعات والأنشطة التي تساهم في خدمة المجتمع العماني، ويعد بنك مسقط من المؤسسات الرائدة في السلطنة في هذا المجال ومن المؤسسات الأولى التي قامت بإنشاء دائرة للمسؤولية الاجتماعية تقوم بإعداد الخطط والمشروعات والأنشطة التي تساهم في تعزيز مفهوم العمل التطوعي في المجتمع العماني والمشاركة في إنجاح مختلف الفعاليات والأنشطة بالسلطنة وإطلاق المبادرات التي تخدم تنمية وتطوير المجتمع العماني.
     

مشاركة هذه الصفحة