شل تستثمر أكثر من 300 ألف ريال لتدريب 96 مواطنا من أجل التوظيف

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة мά∂εмσίşάĻĻe, بتاريخ ‏2 أبريل 2013.

  1. мά∂εмσίşάĻĻe

    мά∂εмσίşάĻĻe ¬°•| مشرفة سابقة |•°¬

    شل تستثمر أكثر من 300 ألف ريال لتدريب 96 مواطنا من أجل التوظيف
    الثلثاء, 02 أبريل 2013

    في إطار برنامجها للمسؤولية الاجتماعية - تغطية - شمسة الريامية:-- وقعت شركة شل للتنمية خمس اتفاقيات لبرامج تدريبية بأكثر من 300 ألف ريال عماني بمقر الشركة بميناء الفحل صباح أمس حيث يستغرق كل برنامج حوالي ستة أشهر ويعمل على توفير 96 وظيفة للشباب من مخرجات التعليم العام.
    وتتيح هذه الوظائف للشباب الباحثين عن عمل فرصة للاعتماد على النفس والعيش باستقلالية.
    وتأتي هذه البرامج ضمن مبادرة (التدريب من أجل التوظيف) والتي تتبناها الشركة ضمن برامجها للاستثمار الاجتماعي والتي تهدف إلى إكساب الشباب العمانيين المهارات اللازمة لتعزيز فرص العمل واحتمالات العمل الذاتي. حيث تعمل الشركة على تأمين فرص وظيفية في سوق العمل من خلال التعاون مع أصحاب العمل المحتملين لتدريب المرشحين المناسبين لهذه الوظائف وعند الانتهاء بنجاح من التدريب يوفر للمتدربين فرص عمل ورواتب تنافسية في مؤسسات القطاع الخاص المرموقة.
    وقال جون بلاسكوس مدير عام ورئيس شل في السلطنة: إن التوقيع على تنفيذ هذه البرامج يدل على التزام شركة شل بالمساهمة في إيجاد فرص عمل جيدة للشباب العماني للمساهمة في رفع المستوى المعيشي لهم ولأسرهم من خلال العمل بشكل وثيق مع الجمعية العمانية للخدمات النفطية (أوبال) والشركاء الآخرين، فإننا لن نسد فقط ثغرات مهمة في سوق العمل، ولكننا سوف نشغلها بالمرشحين المناسبين المدربين تدريباً جيداً والذين هم على استعداد للدخول في سوق العمل ووضع مهاراتهم الجديدة موضع التطبيق.
    ومن جانبه قال محمد الحارثي الرئيس التنفيذي للجمعية العمانية للخدمات النفطية (أوبال): نحن في غاية الامتنان لشركة شل للتنمية عمان على مساهمتهم المستمرة في بناء الكفاءات الوطنية، حيث ان تمويل مثل هذه البرامج يتيح للشباب العماني الفرصة في تمكين أنفسهم والمساهمة في بناء مستقبلهم ومستقبل وطنهم. ولا شك في أن توفير فرص العمل للشباب العماني هو أمر في غاية الأهمية، ولكن الأهم من ذلك الإنتاجية المرجوة من هؤلاء الشباب بعد التحاقهم بالعمل.
    إن المبادرة في تمويل مثل هذه البرامج - التدريب من أجل التوظيف - من العوامل الرئيسية لبناء الكفاءات الوطنية والقوى العاملة المنتجة في التخصصات الفنية المطلوبة خصوصا في قطاع النفط والغاز، وقد أثبتت شركة شل للتنمية عمان بامتياز دورها الرائد في خدمة المجتمع من خلال هذه البرامج، شاكرين ومقدرين لهم كافة جهودهم.
    وأهم البرامج التي ستنفذها الشركة خلال هذا العام هي برنامج أمين الصندوق والذي يهدف إلى تدريب 30 شاباً من مخرجات التعليم العام حيث تم تخصيص نسبة 10٪ من المقاعد في هذا البرنامج لذوي الإعاقات.
    ويعمل البرنامج على تطوير المهارات والمعرفة المطلوبة لأداء الدور الوظيفي لأمين الصندوق، كما يوفر نهجاً متكاملاً لإكساب المتدربين مهارات مثل المعرفة بالمنتجات، ودور أمين الصندوق، وكيفية استخدام أجهزة الحاسوب، والسلوكيات في مكان العمل. أما البرنامج الثاني فهو بعنوان برنامج مشغلي الآلات وسيتم في هذا البرنامج تدريب 16 شاباً من مخرجات التعليم العام على المهارات والمعارف اللازمة للنجاح في مهمة مشغلي الآلات. ويغطي هذا البرنامج أيضا موضوعات مثل التعامل مع الصحة والسلامة في العمل والتواصل باللغة الإنجليزية في بيئة هندسية.
    ويهدف البرنامج الثالث إلى إكساب المتدربين المهارات والمعارف اللازمة لأداء مهمة مسؤولي السلامة بنجاح. ويغطي موضوعات مختلفة مثل تطبيق مبادئ السلامة والإسعافات الأولية والسياقة الآمنة وكيفية إعداد تقارير السلامة وصمم لتدريب 22 شاباً من مخرجات التعليم العام. أما البرنامج الرابع يهدف إلى تدريب 15 شابا من مخرجات التعليم العام على السلامة المهنية، ودليل تشغيل آلة اللحام، وهندسة المواد ومجموعة واسعة من أساليب الاختبارات البصرية، واختبارات الموجات فوق الصوتية، واختبارات التصوير الإشعاعي للمواد.
    ويهدف البرنامج الخامس إلى تدريب 13 شابا على أساسيات المحاسبة، وإعداد البيانات المالية، وكيفية إدارة حسابات الشركة.
    وتقوم شل للتنمية بتمويل جميع تلك البرامج تحت الإشراف المباشر للجمعية العمانية للخدمات النفطية (أوبال) وبالتعاون مع وزارة القوى العاملة.
    يذكر أن شركة شل للتنمية ساهمت في توفير فرصة عمل لأكثر من 130 شاباً عمانياً في الأعوام الماضية من خلال تدريبه على برامج مختلفة منها الحفريات النفطية، وتركيب الهياكل المعدنية، وميكانيكا السيارات، والتدريب على برنامج (أوتوكا) للتصميم الهندسي.
     
  2. اقصى الشرق

    اقصى الشرق ¬°•| عضو مميز جدا |•°¬

    لهم جزيل الشكر على جهودهم
     

مشاركة هذه الصفحة