الاطلاع على مراكز التقويم التربوي والامتحانات والتوجيه المهني الأمريكية

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة [ود], بتاريخ ‏1 أبريل 2013.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    الاطلاع على مراكز التقويم التربوي والامتحانات والتوجيه المهني الأمريكية

    الاثنين, 01 أبريل 2013

    اختتمت معالي الدكتورة مديحة بنت أحمد الشيبانية وزيرة التربية والتعليم أمس زيارتها التربوية للولايات المتحدة الأمريكية والتي هدفت الى الاطلاع على المراكز المتخصصة في التقويم التربوي والامتحانات وبعض المؤسسات المعنية بالتوجيه المهني.
    وزار الوفد مؤسسة kuder للاطلاع عن قرب على الآليات المتبعة في رفع نسب إكمال التعليم وتطوير الأداء الأكاديمي ومتابعة التحصيل الدراسي، والتعرف على البرامج المطبقة في التوجيه المهني وآليات تطوير النظام الإلكتروني الخاص باختيارات الطلبة في مساراتهم المهنية والأكاديمية. كما تم الاطلاع على عمل إحدى المؤسسات المتخصصة في مجال طباعة ونشر وأمن الامتحانات وذلك للاستفادة منها في عمل المركز الوطني للتقويم التربوي والامتحانات.
    كما قامت معاليها بزيارة لمعهد البحوث التقنية (RTI) وهو معني بالبحوث في الجانب التقني وإعداد الإحصائيات الدقيقة المتعلقة بالاقتصاد والسياسات الاجتماعية ودورها في تطوير المنظومة التعليمية.
    كما تضمن البرنامج زيارة للمعهد الأمريكي للبحوث (AIR) وهي مؤسسة غير ربحية تعمل في إعداد الدراسات والبحوث في مختلف المجالات التربوية كالتقويم التربوي وإعداد المعايير الوطنية للامتحانات وخطط وبرامج التدريب اللازمة لذلك. كما يعمل المعهد على تقديم الاستشارات الخاصة بتقييم العمل وتقديم المؤشرات التي بدورها تساهم في خطط التطوير لكل من المجالات المذكورة.
    وللاطلاع على تجارب المدارس في الآليات المستخدمة في التقويم التربوي زار الوفد مدرسة E.Haynes School وتعرف على كيفية توظيف الإحصائيات والبيانات الخاصة بكل طالب في تقييم أدائه وتوجيهه وفقا لهذه الإحصائيات لاسيما في معالجة الصعوبات كالتأخر الدراسي والضعف القرائي وغيرها.
    بعد ذلك التقى الوفد بمؤسسة CollegeBoard والتي تعنى بتطوير نظام التقويم التربوي ووضع المعايير الخاصة بقياس المهارات والقدرات الأكاديمية والأدوات المستخدمة في ذلك، كما أن المؤسسة المذكورة تقدم خدماتها للطلبة في مرحلة التعليم ما بعد الأساسي لتوجيههم أكاديميا وفقا لرغباتهم وقدراتهم العلمية واحتياجات سوق العمل والفرص المتاحة في مؤسسات التعليم العالي وغيرها. بالإضافة لذلك فقد استمعت معاليها والوفد المرافق من المختصين لشرح عمل المؤسسة في ربط المعايير الخاصة بالتقويم التربوي باحتياجات المجتمع واحتياجات سوق العمل في مرحلة لاحقة.
    واختتمت معاليها والوفد المرافق الزيارة بلقاء مع مؤسسه خدمات الاختبارات التربوية ETS والتي تعتبر من أقدم وأكبر المؤسسات التي تقوم بإعداد أنواع عديدة من الاختبارات على مستوى دول العالم كاختبارات التوفل في مهارات اللغة الانجليزية وغيرها، كما تم استعراض سبل التعاون المقترحة بين الوزارة والمؤسسة في مجال تقويم تعلم الطلبة، وآليات إعداد وتنفيذ الاختبارات المقننة، ووسائل التصحيح المستخدمة، بالإضافة إلى الاستفادة من الخبرات الموجودة في المؤسسة لتدريب الكوادر العمانية في مجالات القياس والتقويم.
    يرافق معاليها في الزيارة عدد من المختصين في مكتب إنشاء المركز الوطني للتقويم التربوي والامتحانات ومن المركز الوطني للتوجيه المهني وكذلك مختصين من المديرية العامة لتقنية المعلومات ومن دائرة تقويم التحصيل الدراسي بالمديرية العامة للتقويم التربوي.
     

مشاركة هذه الصفحة