وافد يحصد الآلاف ويمنح المواطن 150 ريالاً

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة [ود], بتاريخ ‏28 مارس 2013.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    وافد يحصد الآلاف ويمنح المواطن 150 ريالاً
    بتاريخ 27 مارس, 2013 في 05:36 مساء



    مسقط – الزمن : قدم الادعاء العام وافدا ومواطنا للمحكمة الجزائية بمسقط اتهم فيها الأول بالعمل لدى الغير ومخالفة قانون الاستثمار ومشاركة المتهم الثاني في الجريمة التي اقدم عليها المتهم الأول بمنحه سجلا تجاريا لإدارة مشروع ، وتتلخص الواقعة في قيام الوافد بافتتاح محل لقطع غيار المركبات الثقيلة وإدارة المحل حيث يعمل المتهم الأول في أحدى الشركات الحكومية وفي الوقت نفسه يدير المحل المذكور مخالفاً بذلك قانوني العمل العماني والاستثمار وسهل المواطن حسب التحقيقات الأولي التي أفاد بها الوافد أنه هو من يدير محل قطع الغيار ومراقبة الحسابات ، لكن المتهم أنكر هذا الاتهام أمام المحكمة وأفاد ان الوافد كان يساعد المواطن في عملية الحسابات بحكم خبرته ، وأضاف أنه قام بقرض المتهم الثاني 30 ألف ريال لافتتاح محل بيع قطع الغيار ، وحول التحويلات المالية التي رصدتها الجهات المختصة في أحد البنوك التجارية بالسلطنة أشار الى أن الهدف حساب مبالغ المؤسسة وحصوله على المبلغ الذي سلمه لصاحب السجل عند فتح المشروع ، فيما قال المواطن انه كان يحصل على 150 ريالا شهرياً من المحل ، وأفاد أنه سيقوم بإدارته ومراقبته بنفسه بعد الواقعة ، وتعد هذه القضية ان تم إدانة المتهمين فيها من القضايا التي تشدد الحكومة على محاربتها وهي التجارة المستترة والتي وصفت بأنها تنخر الاقتصاد العماني .
     

مشاركة هذه الصفحة