“الدولة” يقبل مقترحات لجنة الثقافة والإعلام والتعليم ويحيلها لجهات الاختصاص

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة [ود], بتاريخ ‏28 مارس 2013.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    “الدولة” يقبل مقترحات لجنة الثقافة والإعلام والتعليم ويحيلها لجهات الاختصاص
    بتاريخ 27 مارس, 2013 في 09:44 صباح


    عدم وجود قانون خاص بالتعليم يحد من النهوض بالقطاع
    إبراهيم الصبحي : الدراسة أخذت حيزا واسعا في دراسة الواقع الثقافي
    سيف المعني : يجب تشخيص المشكلة بدل وضع الاستراتيجيات
    سعود الريامي : التعليم يعاني من عدم وجود الأكاديميين المؤهلين وضعف البحوث العلمية
    كتب – عمار الناصري : استهل مجلس الدولة يوم أمس الجلسة العادية السادسة لدور الانعقاد السنوي الثاني من الفترة الخامسة بمناقشة موضوع لجنة الثقافة والإعلام بشأن ” مقترح برغبة المجلس في وضع استراتيجية ثقافية وطنية شاملة ” حيث استغرق وضع الدراسة سنة كاملة منذ فبراير العام الماضي و وضعت المقترح في 4 صفحات بينما وضعت الدراسة في 10 صفحات وتم مناقشة الدراسة باستفاضة مع مكتب المجلس في فبراير الشهر الماضي و أكد إبراهيم الصبحي رئيس لجنة الثقافة والإعلام أن هذه الدراسة أخذت حيزا واسعا في دراسة الواقع الثقافي بشكل عام في السلطنة بالإضافة إلى استعراض الواقع الإعلامي والتحديات التي تواجهه بعد ذلك ارتأت اللجنة أن يكون من المناسب وضع التوصيات ثم التحديات ومن ثم واقع التوصيات في استراتيجية حيث شملت الدراسة عدة مجالات مثل الواقع الثقافي بجميع مجالاته الفنية والأدبية والجوائز بالإضافة إلى المسابقات الثقافية كما تم وضع إطار عام لاستراتيجية الدراسة ولكن لم يتم تحديد الجهة التي ستتبع لها كما أشاد الصبحي على العفو السامي للمعتقلين في قضيتي التجمهر والإعابة مؤكدا أن هذا العفو سيزيد ركنا من أركان الأمن والاستقرار في داخل الوطن والتقدم بشكل ملموس في كل مجالات الدولة وهو إن دل انما يدل على رأفة السلطان وحرصه المستمر على أبناء وطنه وتحقيق الأفضل لهم بشكل دائم .
    كما تم مناقشة موضوع لجنة التعليم حول ” توصيات للنهوض بقطاع التعليم ” بسبب عدم وجود قانون خاص بالتعليم في السلطنة وقال الخطاب بن غالب الهنائي رئيس لجنة التعليم ان هذا المقترح هو ترجمة لرؤى المجلس والمقترح يعبر عن رغبة الدولة للنهوض بقطاع التعليم من جانب آخر أكد سعود الريامي مقرر اللجنة على ضرورة الإسراع في تنفيذ استراتيجية النهوض بالتعليم وتطوير النظام الإحصائي وضرورة التركيز على ضبط الجودة في العملية التعليمية لأن التعليم على حد قوله يعاني من عدم وجود الأكاديميين المؤهلين وضعف البحوث العلمية وضرورة إنشاء صناديق استثمارية لدعم التعليم وفي سياق الحديث اختلف الدكتور سيف المعني في الرأي فتحدث قائلا : يجب أن نفهم شيئا واحدا أنه كلما تشعبت الإدارات فإن ذلك يؤدي إلى خلق المزيد من البيروقراطية وكلما واجهتنا مشكلة ذهبنا لتأسيس مركز أو وضع استراتجية وغيرها من الأشياء مضيفا : ما ينبغي علينا فعله أولا هو تشخيص المشكلة لأن هذه هي الخطوة الأولى للنهوض بالتعليم وليس وضع الاستراتيجيات مؤكدا أنه من بين 10 استراتيجيات لا تنجح سوى واحدة فقط لأنها بطبيعة الحال بعيدة المدى وأشخاصها يتغيرون ..وأيده في الرأي إبراهيم الصبحي قائلا : كيف نفكر بتطوير التعليم ولا توجد في الأساس استراتجية ولا قانون للتعليم فما ينبغي القيام به ايجاد القوانين أولا ومن ثم الأنظمة والبرامج ومن بعد ذلك وضع الاستراتيجيات التي تنهض بهذا الجانب حتى يتم تلبية احتياجات سوق العمل وفي إطار الحديث عن إستراتيجية التعليم قال رئيس المجلس يحيى المنذري : ان الاستراتيجية المعنية بالتعليم وضعت في عام 2003 وتم تحديثها في عامي 2007 و2009 لكن إقرار الاستراتيجية يأتي مع تطور الأحداث لذا من الضروري أن يقوم مجلس التعليم بدوره في المرحلة الحالية على أكمل وجه حتى يتناسب مع معطيات المرحلة وأكد المنذري أن مقترح اللجنة سيتم إحالته إلى مجلس التعليم وسيوضع في الصيغة النهائية بعد أخذ ملاحظات الأعضاء عليه .
    الجدير بالذكر أن 11 عضوا تغيبوا عن الجلسة العادية السادسة لدور الانعقاد السنوي الثاني من الفترة الخامسة التي ترأسها يحيى بن محفوظ المنذري رئيس المجلس وحضر 71 عضوا كما تم اعتماد محضري الجلستين العاديتين الرابعة والخامسة لدور الانعقاد السنوي الثاني من الفترة الخامسة بالإضافة إلى الإطلاع على تقرير الأمانة العامة حول أنشطة المجلس للفترة الواقعة بين الجلستين العاديتين الرابعة والخامسة .
     

مشاركة هذه الصفحة