أفضل عرض متكامل في مسرحية "النحلة والماكر"

الموضوع في 'أخبار و فعاليات مدارس البُريمِي' بواسطة خالد الشامسي, بتاريخ ‏27 مارس 2013.

  1. خالد الشامسي

    خالد الشامسي :: فريق التغطيات التطويري ::

    حققت تعليمية محافظة البريمي جائزة لجنة التحكيم في أفضل عرض متكامل في مسرحية "النحلة والماكر" التي شاركت فيها تعليمية المحافظة في مهرجان المسرح المدرسي الرابع الذي نظمته وزارة التربية والتعليم من 16 وحتى 20 مارس الجاري كما حصلت مسرحية "النحلة والماكر" على جائزة أفضل مكياج، وحصل عبدالله بن زايد اليعربي من مدرسة الخوارزمي للتعليم الأساسي على أفضل ممثل، وآمنة بنت سلطان البادية من مدرسة ميمونة بنت الحارث على جائزة أفضل ممثلة دور ثان.
    وحول هذا الفوز قال موسى بن علي الهنائي المدير العام لتعليمية محافظة البريمي إننا سعداء لحصول العرض المسرحي لطلاب محافظتنا على أفضل عرض متكامل وأفضل مكياج وأفضل ممثل وأفضل ممثله دور ثاني وان هذا الفوز لم يأتي من فراغ وإنما من جهود القائمين على العرض المسرحي وليس غريب على محافظتنا الغالية في تحقيق هذه المراكز وذلك بتضافر الجهود من طلاب وإدارات المدارس والقائمين في المديرية ونهدي فوز طلابنا كأفضل ممثل للطالب عبدالله بن زايد بن خلف اليعربي وأفضل ممثله دور ثاني للطالبة آمنة بنت سلطان بن محمد البادية لأبنائنا الطلبة وما بذلوه من جهد لتحقيق هذا الفوز وعلى القائمين لتدريبهم وتأهيلهم للوصول إلى المستوى المطلوب وتحقيق هذه المراكز.
    وأضاف الهنائي إننا نفخر نحن كمسؤولين في فوز المحافظة في مختلف المحافل ولنا الشرف أن تكون هذه الاجادات والخامات بمدارس محافظتنا العزيزة ونأمل أن نصل دائما للأفضل وما حققناه متميز ونأمل بالمزيد من الانجازات وأخيرا الشكر الجزيل لمن ساهم في هذا الانجاز ونخص أبنائنا الطلبة والطالبات وإدارات المدارس والقائمين على العمل المسرحي بالمديرية وأولياء أمور الطلبة في تحفيز أبنائهم للمشاركة في مختلف الأنشطة والفعاليات التربوية.
    موزة بنت خميس البادية مديرة دائرة البرامج التعليمية قالت يعتبر مهرجان المسرح المدرسي من الرؤى التربوية الهادفة التي تسعى إلى اكتشاف مواهب الطلاب وصقلها نظرا لوجود متخصصين في مجال المسرح وبالتالي إيجاد قاعدة من الطلاب يمكن أن يرفد بها قطاع المسرح مستقبلا.
    وتأتي مشاركة محافظة البريمي في هذا المهرجان بمسرحية النخلة والماكر وهي مسرحية هادفة موجهه للأطفال وبمشاركة فئات سنية صغيرة وذلك سعيا منا إلى إبراز مواهب هؤلاء الطلاب وتمكينهم مستقبلا من امتلاك الأدوات والمهارات اللازمة ليكونوا قادرين على الوقوف على خشبة المسرح بشكل متقني وباحترافية شديدة.
    إن فوز فريق المسرح بالمحافظة بجائزة أفضل عرض متكامل من لجنة التحكيم وأفضل مكياج وأفضل ممثل وممثله يعتبر انجاز يضاف إلى سلسلة انجازات أبنائنا الطلاب في المحافظة، وهذا دليل على أن هذه المشاركة لم تكن للمشاركة فقط وإنما التنافس الايجابي مع بقية محافظات السلطنة وهذا يعكس الحرص الشديد من قبل القائمين على هذه المسرحية والجهود التي بذلت في تدريب الطلاب والتنافي والإخلاص الذي قام به الجميع والذي انعكس إيجابا على هذا الانجاز حيث لفت الطلاب أنظار الجميع بأدائهم المتقن وتفاعل الجمهور تفاعلا ايجابيا.
    هذا الانجاز يدفعنا إلى الاستمرار في دعم مجال المسرح وبقية مجالات الأنشطة والبحث عن المواهب الطلابية في كافة المجالات وصقلها من أجل خوض منافسات عديدة تبرز مواهبهم فيها، وفي الختام نتوجه بالشكر والتقدير للفاضل المدير العام والمدير العام المساعد على دعمهم مناشط ومواهب الطلاب والشكر موصول لكافة القائمين على الأنشطة الطلابية بالمحافظة والقائمين على إعداد وتدريب الطلاب لهذه المسرحية.
    وقال احمد بن محمد الحراصي رئيس قسم الأنشطة التربوية بداية نتوجه بالتهنئة إلى جميع العاملين بالمحافظة التعليمية بمناسبة الحصول على أربع مراكز في مهرجان المسرح المدرسي كما أتوجه بالشكر الجزيل إلى فريق العمل الذي كان له دور كبير في الخروج بالعمل بهذه الصورة المشرفة.
    ولا شك أن المسرح هو أبو الفنون وهناك توجيه سامي بتطوير الدراما العمانية وهذا التطوير المرتكز الأساسي والقاعدة الأولى له هي من خلال المسرح المدرسي.
    ولقد عمل قسم الأنشطة منذ بداية العام الدراسي على رعاية الطلاب المجيدين في المسرح من خلال إقامة العديد من الورش التدريبية لهم في هذا المجال وتم اختيار عدد من هؤلاء الطلاب للمشاركة في هذه المسرحية.
    ولا شك أن المسرح المدرسي يكسب الطالب العديد من القدرات من أهمها القدرة على التحدث ومواجهة الجمهور والثقة بالنفس والاطلاع على التجارب الأدبية من خلال النصوص المسرحية.
    وتحدثت المعلمة خولة بنت عبيد بن خلفان النعيمية معلمة لغة عربية بمدرسة حفصة بنت سيرين ومساعد مخرج في المسرحية إن بفضل من الله أن أكرمني بخوض مثل هذه التجربة الرائعة التي من خلالها استفدت كثيرا وقدمنا مسرحية النخلة والماكر التي كان لها صدى كبير بين الجماهير ولاقت إعجاب أكثر المتابعين لها وهذا بحد ذاته يعتبر فوز لنا وأننا شرفنا المحافظة التي ما فتأت أن قدمت لنا يد العون وأتمنى أن ينهض المسرح المدرسي بمستويات أعلى وأن ينطلق إلى العالم لينقل لهم تجاربه وما تقدمه المدارس من إبداع في مجال المسرح المدرسي.
    وتحدث المعلم جوهر بن سالم المربوعي مخرج مسرحية "النحلة والماكر" قائلا : إن حصول المسرحية على أفضل عرض متكامل من لجنة التحكيم يعد إنجازا كبيرا ووسام تقدير كبير لجميع التربويين في المحافظة فثقة لجنة التحكيم بتكامل العمل لا يقل بأي حال من الأحوال عن المراكز الأولى في المهرجان .
    وأشاد المربوعي بالتعاون الذي لمسه من جميع المسؤولين في المديرية ابتداء من الفاضل المدير العام ومديرة دائرة البرامج التعليمية وقسم الأنشطة التربوية بتعليمية المحافظة الأمر الذي عزز حصول المسرحية على ثقة لجنة التحكيم بالإضافة إلى الحصول على أفضل ممثل وأفضل ممثلة دور ثاني وأفضل مكياج في العمل .
    وأبدى جوهر المربوعي سروره البالغ بعد إعلان نتائج المهرجان المسرحي وأعد هذا الإنجاز وسام تكريم لكل أبناء محافظة البريمي شاكرا في الوقت نفسه المسؤولين بتعليمية المحافظة في ثقتهم الغالية لإخراج هذا العمل المسرحي الذي كتبه الكاتب المسرحي المعروف محمود أبو العباس وهو من أعلام المسرح العربي والمعالجة الدرامية للشاعرة وفاء بنت سالم الشامسية أخصائية إعلام تربوي بتعليمية محافظة البريمي .
    تحدثت المعلمة فاطمة بنت سالم البادية عن مشاركتها في المهرجان حيث قالت ان هذه التجربة تعتبر تجربة رائعة حيث أتاحت لي اكتساب الخبرات الموجودة من خلال العروض المقدمة لمختلف المحافظات التعليمية وعن طبيعة عملها في المسرحية قالت كنت بمثابة مساعد مخرج في العمل المسرحي والتدقيق اللغوي وبعض البصمات الأخرى في إدارة الخشبة وغيرها من مكملات العمل المسرحي"، وكانت تجربة تمثيل المحافظة في هذا العمل كمثابة الجبل الملقي على عاتقي ولكن بالتعاون مع فريق العمل المسرحي استطعنا صعود هذا الجبل وكانت تجربة رائعة فيدا واحده لا تصفق فاليد لا تجيد وحدها التصفيق.
    وأضافت البادية أن المركز الذي حققته المحافظة يعتبر انجاز لنا نحن كمعلمين وهذا أن دل على شيء فيدل على الإصرار وتحدي الصعاب ويعتبر حافزا للإجادات الطلابية وان المسرح عالم رحب وجميل والكتابة فيه وعنه ليس لها أقاصي ولا حدود وقد يمضي الكلام عن المسرح دونما نهاية لأن الموهبة وحدها لا تكفي دون معرفة الأسس وهذا لا يتأتى إلا بالصقل والمران ولابد من الممارسة فأتمنى أن تعقد لنا مزيدا من الدورات في مجال المسرح.

    أما عن رأي الطلاب قال الطالب عبدالله بن زايد اليعربي المقيد بالصف الخامس بمدرسة الخوارزمي للتعليم الأساسي والحاصل على أفضل ممثل في المهرجان المسرحي الرابع إن حصولي على أفضل ممثل في المهرجان يمثل لي انطلاقة قوية في مجال التمثيل المسرحي كما إنه حافزا لي نحو تحقيق مراكز متقدمة في مشاركاتي القادمة .
    وأضاف اليعربي قائلا : إن ثقتي بنفسي وتشجيع أسرتي لي والتجانس الكبير في فريق العمل ساهم في تحقيقي لهذا المركز المتقدم بالإضافة إلى تعلقي بدوري وحبي له ، ومعايشتي لدوري أثناء تأديتي للدور أمام الجمهور .
    وأشار عبدالله اليعربي قائلا : إن التنافس بين الفرق المسرحية كان كبيرا جدا وقد استفدت كثيرا مما شاهدته من الطلبة من مختلف المحافظات التعليمية المشاركة في المهرجان .
    وأختتم اليعربي حديثه شاكرا جميع الذين ساهموا في حصوله على أفضل ممثل في المهرجان وخاصة أسرته والمعلمين وفريق العمل ، وتمنى أن يكون ممثلا معروفا في السلطنة وأن يكون كأمثال الفنان صالح زعل .
    وقالت آمنة بنت سلطان البادية من مدرسة ميمونة بنت الحارث للتعليم الأساسي (5-10) والحاصلة على أفضل ممثله دور ثاني أن تحقيق هذه اللقب أضاف لي شعور البهجة والسرور لأني استطعت أن أمثل مدرستي ومحافظتي على مستوى الوزارة وقد حققت المركز بعون الله ومساعدته ولأني كنت مصره وبذلت أفضل جهد عندي لأتقن الدور، وقد أضافت لي هذه التجربة الكثير من الجرأة والشجاعة في الوقوف أمام الجهور وكبار الشخصيات وقد تعرفت من خلال هذه التجربة على زميلات من مختلف محافظات السلطنة.
    كان دوري في مسرحية النخلة والماكر يتمثل في دور وديمة وهي ساعي البريد التي تحاول أن تجلب السعادة للنخلة من خلال الرسوم التي أرسلها الأصدقاء وقد اخترت هذا الدور لأنه دور جميل وممتع، وأطمح أن أشارك مرة أخرى في المسرحات القادمة وأحقق مراكز متقدمة لأرفع اسم مدرستي ومحافظتي على مستوى الوزارة.
    وأخيرا قالت الطالبة لجين فاطمة بابربن عباس بأن المشاركة في هذا المهرجان أتاحت لي التعرف على طالبات كثر واكتساب الخبرات من العروض المسرحية وعن دورها في المسرحية قالت بأنها كانت مشاركة ناجحة وكان دورها المساعد وساعي البريد وتقديم العون للنخلة وعن طموحها المسرحي أضافت أريد أن أكون ناجحة في كل عمل ينسب لي سواء كان دور أساسي أو ثانوي وأحقق الفوز دائما".
     

مشاركة هذه الصفحة