أهالي قرى جبلية على طريق قريات - صور يطالبون بمعدات لشق طريق ترابي

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة мά∂εмσίşάĻĻe, بتاريخ ‏20 مارس 2013.

  1. мά∂εмσίşάĻĻe

    мά∂εмσίşάĻĻe ¬°•| مشرفة سابقة |•°¬

    أهالي قرى جبلية على طريق قريات - صور يطالبون بمعدات لشق طريق ترابي
    Wed, 20 مارس 2013
    بدأوا العمل بجهود ذاتية منذ الخميس الماضي -
    المسار يختصر المسافة من 45كيلومترا إلى 5 كيلومترات -
    قريات – سعاد السنانية -
    بدأ عدد من أهالي القرى الجبلية الواقعة على طريق قريات - صور منها ثقاب والولجة والعريصة وحلوت منذ الخميس الماضي، بعملية طريق من قرية العريصة إلى قرية ثقاب بالادوات اليدوية بعد أن جاء رد وزارة النقل والاتصالات بعدم الموافقة على طلبهم لشق هذا الطريق بين تلك القرى معللين ذلك لعدم توفر الامكانات المالية بحسب الأهالي.
    وأكد مواطنون على أنهم بدأوا أعمال شق الطريق بمجهوداتهم الذاتية نظرا لحاجتهم الماسة إليه ولما يعانون من بعد مسافة الطريق الحالي غير الممهد من قرية ثقاب إلى قرية العريصة بطول 40 كيلومترا تقطع في ساعتين من الزمن.
    وأشاروا إلى ان هذا الطريق بعد فتحه سيربط عددا من القرى الجبلية بعضها البعض وسيربطها بمركز ولاية صور وسييسر عليهم قضاء حوائجهم ونقل مياه الشرب ونقل مرضاهم إلى مركز الولاية بسهولة ويسر، موضحين ان هذا الطريق الذي عزموا على شقه بأيديهم هو بطول 5 كيلومترات ويقع مساره على تلال من الاتربة لا تحتاج في شقها سوى معدات خفيفة ومسافة كبيرة منه تقطعه المركبة بدون عناء.
    مشيرين إلى ان العمل الذي تم إنجازه الخميس الماضي تقريبا أكثر من كيلومتر واحد وهم عازمون على مواصلة عملهم ويستمدون يد العون والمساعدة من الحكومة ويوجهون نداءهم إلى وزارة النقل والاتصالات أنه إذا لم يكن في خزينة الوزارة الموقرة ما يكفي لشق هذا الطريق فإنهم مستعدون لاستئجار المعدات بالاجرة اليومية وفي تقديرهم أنه لا يكلف الكثير وعماننا الحبيبة تعيش في تقدم ورخاء والخير كثير ولله الحمد ولتسليط الضوء التقت "عمان" بسعيد بن خلفان المقيمي حيث قال: لقد طالبنا الوزارة منذ أكثر من خمس سنوات وهو مشروع بسيط لا يكلف الكثير والطلب عبارة عن شق طريق ترابي وليس أسفلتي فقد زار القرى بعض أصحاب المعالي واطلعوا على أحوالنا وما نعانيه من مشقة ونقص في الخدمات ونظروا في احتياجات القرى وقد بدأنا الآن في شق الطريق بجهودنا الذاتية ولكن لم نستطع أن ننجز الا مسافة كيلومتر واحد والطريق طوله خمسة كيلومترات لذلك نتمنى من الحكومة أن تمدنا بالمعدات لتمهيد الطريق الجديد الذي سيسهل على أهل هذه القرى التنقل من قرية إلى أخرى خاصة مع وجود مضخة المياه الصالحة للشرب بالقرب من قرية العريصة وأيضا يختصر المسافة من ساعتين الى ربع ساعة ومن 40 كم الى 5 كم فهذا سينهي المعاناة حيث لا توجد مدارس في القرى فأطفالنا يعانون معاناة شديدة من بعد المدارس ومشقة الطريق فهم ينطلقون من بيوتهم قبل آذان الفجر ويعودون عند غروب الشمس وهذا الوضع أثر على تحصيلهم الدراسي وعلى صحتهم وهم يقطعون مسافة خمسين كلم في ثلاث ساعات، كذلك لا يوجد مركز صحي فالمرضى وخاصة الحوامل لا يذهبون في المواعيد الى المستشفى لوعورة وبعد مسافة الطريق وكثير منهن يلدن في المنازل مما يؤثر سلبا على صحتهن وصحة الطفل.
     

مشاركة هذه الصفحة