شؤون البلاط السلطاني ينفذ برنامجا في القيادة الوقائية

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة мά∂εмσίşάĻĻe, بتاريخ ‏17 مارس 2013.

  1. мά∂εмσίşάĻĻe

    мά∂εмσίşάĻĻe ¬°•| مشرفة سابقة |•°¬

    شؤون البلاط السلطاني ينفذ برنامجا في القيادة الوقائية
    Sun, 17 مارس 2013
    دشن شؤون البلاط السلطاني ممثلا بالمديرية العامة للتخطيط وتنمية الموارد البشرية، وبالتنسيق مع المديرية العامة للنقليات بالتعاون شركة روتر للتجارة والاستشارات، البرنامج التدريبي في مجال القيادة الوقائية والذي سيستمر خلال الفترة من 16 مارس 2013م ولمدة سبعة أسابيع مقسمة على سبع مجموعات تدريبية في مجال السياقة الوقائية .
    رعى حفل الافتتاح سعادة عباس بن عبدالله البحراني رئيس الشؤون المالية بشؤون البلاط السلطاني، وبحضور عدد من مديري العموم والمسؤولين وذلك على ميدان وحدة أمن شؤون البلاط السلطاني بالخوض .
    وقال سعادة رئيس الشؤون المالية بشؤون البلاط السلطاني عباس بن عبدالله البحراني راعي الحفل: إن تنفيذ برنامج القيادة الوقائية لموظفي شؤون البلاط السلطاني وبمشاركة من عدة جهات حكومية بالدولة يأتي لرفع كفاءتهم وتهيئتهم للتعامل مع ظروف الطريق وما حرص شؤون البلاط السلطاني على تنفيذ مثل هذه البرامج المهمة الهادفة إلا استلهاما للتوجيهات السامية لمولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ الذي أعطى الموارد البشرية جل عنايته وأوصى بأن يتم تأهيلها وتدريبها التدريب الأمثل لتعمل بكل كفاءة وإخلاص خدمة للوطن.
    كما أن تنفيذ هذا البرنامج والذي يأتي بتوجيه من لدن معالي أمين عام شؤون البلاط السلطاني دليلا على الاهتمام والعناية للموظفين بمختلف مستوياتهم وشرائحهم الوظيفية ليحظوا بتدريب كافٍ مواكبة للتطورات والتغيرات التي تتماشى مع التقدم والتطور في مختلف المجالات.
    وما شاهدناه من تقديم وعرض عملي للبرنامج خلال حفل التدشين يثلج الصدر ويعطي المشاركين اهتماما بأن يجتهدوا ويسخروا طاقاتهم لتحقيق الاستفادة من خلال مشاركتهم وتعاملهم مع مختصين وخبراء لديهم الكفاءة والتجربة في هذا المجال.
    فنشكر القائمين على تنفيذ وإعداد البرنامج بشؤون البلاط السلطاني ، وشركة روتر للتجارة والاستشارات ونتمنى لهم دوام التوفيق والنجاح.
    وفي حفل التدشين ألقت المديرة العامة للتخطيط وتنمية الموارد البشرية بالوكالة نهاية بنت خماس السليمانية كلمتها قائلة: إنه لمن فضل الله علينا أن هيأ لنا طِيب العيش الكريم في هذا البلد الغالي تحت ظل القيادة الحكيمة لمولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ ، فلقد كان حرصه السامي على أن يتمتع المواطن العماني بالأمن والرخاء ليبدأ في العمل يداً بيدٍ مع الحكومة الرشيدة من أجل البناء والنماء ، ووجه جلالته حفظه الله كلمة سامية تتعلق بمسألة ما يحدث على طرقات السلطنة بسيح المكارم قائلا:" إن ما يحدث على طرقاتنا مسألة أصبحت يجب أن تهم الجميع وأن استعمال السيارات بالطريقة غير السليمة في الطرقات السريعة وغير السريعة من مختلف شرائح المجتمع أمر مزعج وأمر مقلق وهذه الارواح تزهق بهذه الطريقة". فقد جاء تنفيذ هذا البرنامج تزامنا مع أسبوع مرور مجلس التعاون لدول الخليج العربية تحت شعار "غايتنا سلامتك" .
    وقالت: إنه وبتوجيه سديد من لدن معالي نصر بن حمود الكندي أمين عام شؤون البلاط السلطاني، نُدشن اليوم بعون من الله وتوفيقه برنامج القيادة الوقائية والذي ينفذ للموظفين بنقليات شؤون البلاط السلطاني، وعدد من الأجهزة العسكرية والأمنية الاخرى نظراً لأهميته واعتماده على الجانب العملي التطبيقي، مع الجانب النظري الذي يكسب المشارك فيه مزيدا من المهارات الآمنة للتعامل مع السيارة مما يجعل من قيادته وقائية دائماً .
    وأضافت قائلة: إننا نأمل أن يتمتع المشاركون في هذا البرنامج بالإلمام التام والوعي الهادف بكل جزء من جزئيات الطرح المقدم في البرنامج من لدن خبراء مختصين لديهم من الكفاءة والمقدرة ما يمكنهم على نقلها لمن يتدرب على يديهم. فأرجو منكم أيها المشاركون إعطاء هذا البرنامج أهميته نظرا لأنه ينصب في مجالكم العملي ولأنكم يجب أن تتمتعوا بالدراية الكافية التي تؤهلكم لهذا العمل، فلكل فرد اختصاصه ومجاله الذي يبدع فيه، وحرصا من معالي الأمين العام الموقر على اختيار الكفاءات العمانية المجيدة فسوف يتم في آخر أسبوع اختيار أفضل المشاركين من كل مجموعة ليتم تأهيلهم كمدربين عمانيين أكفاء في القيادة الوقائية وهذه البداية تؤهلهم لبرامج أخرى للحصول على أعلى المستويات في هذا الجانب.
    أما من جانب شركة روتر للتجارة والاستشارات فقد ألقى عبدالكريم جواد المدير الإقليمي للشرق الأوسط وشمال أفريقيا بالشركة مرحبا براعي الحفل والحضور ومقدما عرضا حول البرنامج وما يحويه من جوانب حيث إن الجانب النظري يرتكز على علوم كيفية التعامل مع قائد المركبة والمحيط العام وعرض لأفضل الأساليب المستخدمة حول العالم.
    اما الجانب العملي فيحتوي على رفع كفاءة ومهارات السائقين في قيادة المركبات بأنواعها المختلفة في كافة الظروف الطبيعية، حيث يشتمل على العديد من السيناريوهات التدريبية وخاصة كيفية التعامل مع المواقف الطارئة أثناء القيادة.
     

مشاركة هذه الصفحة