سبعة وعشرون فريقا لتنفيذ التعداد الزراعي والحيواني بالسويق

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة мά∂εмσίşάĻĻe, بتاريخ ‏15 مارس 2013.

  1. мά∂εмσίşάĻĻe

    мά∂εмσίşάĻĻe ¬°•| مشرفة سابقة |•°¬

    السويق - سعيد العلوي:-- تواصل فرق التعداد الزراعي بدائرة التنمية الزراعية بالسويق العد الفعلي ومسح المزارع الزراعية والثروة الحيوانية بمختلف قرى ولاية السويق.
    أكد المهندس علي بن حمد بن سالم الحراصي - مدير دائرة التنمية الزراعية بالسويق انه تم تشكيل (27) فريق عد، بينهم (9) مراقبين يقومون بمهمة تغطية الرقعة الزراعية والحيوانية في كافة قرى الولاية من خلال إجراء عمليات المسح والحصر. وتعتبر ولاية السويق من أكبر الولايات الزراعية مساحة في محافظة شمال الباطنة ولديها مساحات زراعية شاسعة وعدد كبير من الحيازات الزراعية وحيازات الثروة الحيوانية.
    وأضاف انه سبق عملية العد تدريب وتأهيل الكوادر العاملة في عملية العد لمشروع التعداد الزراعي في مجالات إدخال البيانات، وتدريب المراقبين والمنسقين، وتوفير أدوات التعداد من الأجهزة الكفية والحاسوب المحمول ومعينات أخرى تستخدم في تنفيذ التعداد مثل عجلات القياس والأشرطة وحاسبات العد. كما ركزنا على الجانب الإعلامي للتوعية والإعلام للمزارعين وكافة فئات المجتمع عن أهمية التعاون من الجميع في هذا المشروع الوطني، وأهمية هذا التعداد الزراعي الذي تنفذه الوزارة بالتعاون مع عدة جهات من أجل الحصول على النتائج التي تساعد الحكومة في اتخاذ السياسات والإجراءات التي من شأنها تنمي قطاعات الثروة الزراعية والحيوانية وتعمل على استدامتها لتحقيق الأمن الغذائي في البلد. ويقول عن عمليات حصر التعداد: تم انجاز نسبة 53% من الحيازات الزراعية والحيوانية بالولاية حتى الآن، ومن القرى التي تم الانتهاء منها الخبة، والبطحاء، والشاطر، والعقدة، وسيح الرحمات، والنبره، ومرتفعات خضراء البورشيد، وحلة الجنبة، والبوارح، وغرفة الشريف. واردف قائلا: لقد واجهتنا بعض الصعوبات مع بداية التعداد الزراعي منها نقص في عدد جامعي البيانات ومشاكل فنية في الأجهزة الكفية وبفضل من الله تم التغلب عليها في حينها، كما أن هناك متابعة يومية للفرق المشكلة من خلال الزيارات الميدانية لكل الفرق والتنسيق مع المراقبين ومتابعة عملية إدخال وإرسال البيانات.
    ويقول المهندس عبدالله بن سالم السالمي (مراقب بمشروع التعداد الزراعي): دوري كمراقب في هذا المشروع الوطني يتمثل في توزيع العمل الميداني بين فرق العمل التي أشرف عليها، ويتكون كل فريق من مدخل بيانات ومساعد مدخل بيانات يقوم بقياس المساحات الزراعية وحساب عدد الأشجار والحيوانات الموجودة في المزارع، وتسهيل مهمة جامعي البيانات وحل المشاكل التي قد تواجههم بالتنسيق مع مدير منطقة العد ومسؤولي الدعم الفني، كذلك أقوم بتوعية المزارعين ومربي الثروة الحيوانية باهمية التعداد الزراعي وأهمية الإدلاء بالبيانات الصحيحة للعدادين واضاف المهندس عبدالله السالمي عن الصعوبات التي تواجه العدادين اثناء مسح المزارع اخذ الخصائص الديموغرافية وذلك عدم تواجد اصحاب المزارع بمزارعهم بل وجود العامل وبعضها عدم وجود أي شخص بالمزرعة.
    اما ناصر بن عبدالله بن ناصر القريني جامع بيانات اساسي فيقول: دوري اخذ احداثيات المزرعة وادخال بيانات صاحب المزرعة التي يدلي بها حائز المزرعة من اسم المزارع والبطاقة المدنية وعدد افراد الاسرة وغيرها من البيانات الموجودة بالاستمارة في الجهاز الكفي ثم نقوم بمسح المزرعة من الحيوانات ودواجن ومناحل العسل والبيوت المحمية والمشاتل والمباني والمنشآت وعد الاشجار وقياس مساحات الحقول الزراعية والخضار وغيرها ومن الصعوبات التي تواجهنا عدم تواجد اصحاب المزارع بمزارعهم واخذ البيانات وخاصة رقم البطاقة الشخصية.
    اما المزارع خصيف بن محمد بن علي البلوشي فيقول: الحمد لله قام فريق التعداد بزيارة مزرعتنا وانا مسرور بزيارتهم للمزارعة وقد ادلينا بالبيانات التي طلبها منا الفريق وكذلك سعيدون بمسح المزرعة لمعرفة المزروعات على ارض الواقع ونأمل بعد نتائج التعداد ان تقوم الوزارة بتشجيعنا بزيادة المخصصات المالية للإرشاد الزراعي والحيواني خاصة لتركيب انظمة ري حديثة وتركيب المشاتل الزراعية والدعم الحيواني وتشمل جميع المزارعين.
     
  2. أحمد الشامسي

    أحمد الشامسي ¬°•| الفريق التطويري الأخباري |•°¬

    الله يعطيج العاافيه
     

مشاركة هذه الصفحة