عمانتل تحصل على الآيزو في خدمات المشتركين وأفضل معالجة للشكاوى

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة мά∂εмσίşάĻĻe, بتاريخ ‏2 مارس 2013.

  1. мά∂εмσίşάĻĻe

    мά∂εмσίşάĻĻe ¬°•| مشرفة سابقة |•°¬

    عمانتل تحصل على الآيزو في خدمات المشتركين وأفضل معالجة للشكاوى
    Sat, 02 مارس 2013
    حصلت عمانتل, الشركة الرائدة في تقديم خدمات الاتصالات المتكاملة في السلطنة, على شهادة الاعتماد الدولية من قبل أنظمة التسجيل المتحدة (URS) وذلك تأكيدا لالتزام الشركة بتطبيق أفضل المعايير الدولية في نظام إدارة الجودة لخدمات المشتركين والمبيعات ايزو 89001:200 والايزو 10002:2004 في افضل الاجراءات لمعالجة وادارة الشكاوى، جاء ذلك من خلال تسليم الشهادتين للشركة في حفل أقيم في المقر الرئيسي لعمانتل تحت رعاية الدكتور سالم بن سلطان الرزيقي الرئيس التنفيذي لهيئة تقنية المعلومات وبحضور نائبة السفير البريطاني هيلن جيتس، وراشد أكثير مدير المبيعات والتسويق بشركة URS والدكتور عامر بن عوض الرواس الرئيس التنفيذي للشركة وعدد من مسؤولي عمانتل.
    وأوضح الدكتور عامر بن عوض الرواس الرئيس التنفيذي لعمانتل «نؤمن في عمانتل بأهمية تحسين تجربة المشتركين وجودة الخدمات المقدمة لهم وذلك من خلال تطبيق أفضل المعايير والممارسات الدولية في كافة عمليات الشركة، ويعد هذا الانجاز تتويجا للجهود المتواصلة لجميع أفراد عائلة عمانتل لتقديم خدمات مميزة للمشتركين».
    وأضاف: «هذا الإنجاز يؤكد الجهود المتواصلة التي تبذلها عمانتل من أجل توفير أنظمة وحلول حديثة ومتطورة لكافة المشتركين سواء الأفراد أو الشركات أو الجهات الحكومية، ويعزز ثقة المشتركين في جودة الخدمات المقدمة لهم من عمانتل التي تعتبر خيارهم المفضل في الحصول على خدمات الاتصالات».
    ومن جانبه قال هيثم بن عبدالله الخروصي نائب الرئيس التنفيذي لوحدة مشتركي التجزئة «نفخر في عمانتل بالحصول على شهادة الآيزو في تطبيق أفضل معايير الجودة، وان الحصول على شهادة الآيزو 9001:2008 هو تأكيد على التزامنا بتطبيق أفضل المعايير الدولية لخدمات المشتركين والمبيعات، كما حصلت الشركة على شهادة الايزو 10002:2004 في افضل الاجراءات لمعالجة وادارة الشكاوى وذلك تقديرا لتميزها في مجال رعاية المشتركين، ودليلا على نجاحها في تحقيق أعلى معدل من رضا المشتركين، كما يعكس ذلك في ذات الوقت التزام الشركة بتحقيق الوعود التي قطعتها أمام مشتركيها وتحويل رؤيتها إلى واقع».
     

مشاركة هذه الصفحة