الصحة : إجمالي المصروفات لكل شخص 120.1 ريال

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة мά∂εмσίşάĻĻe, بتاريخ ‏16 فبراير 2013.

  1. мά∂εмσίşάĻĻe

    мά∂εмσίşάĻĻe ¬°•| مشرفة سابقة |•°¬

    3.7 متوسط الزيارات لكل فرد في السنة -
    31.2 بالمئة من إجمالي الوفيات سببها أمراض الجهاز الدوري -
    65 مستشفى تعمل بسعة 16.7 سرير لكل 10 آلاف من السكان -
    34 بالمئة من الأطباء عمانيون من إجمالي 6.328 طبيبا بالسلطنة -
    كتبت - عهود الجيلانية -
    بلغ مجموع عدد المستشفيات في السلطنة عام 2011م 65 مستشفى بزيادة 3 مستشفيات عن عام 2010م، ومنها 50 مستشفى تابعة لوزارة الصحة في مختلف محافظات السلطنة بسعة 4690 سريرا، وبلغ عدد الأسرة بجميع المستشفيات 5859 سريرا.
    كما بلغ عدد المراكز والوحدات الصحية والعيادات على المستوى الوطني 1143 مركزا، منها 24 مجمعا صحيا تابعا لوزارة الصحة و70 مركزا صحيا بأسرة و92 بدون أسرة ، في حين بلغ عدد أسرة المراكز الصحية 146 سريرا . وبلغ عدد الاطباء بالسلطنة 6328 طبيبا على المستوى الوطني، وبلغ عدد الممرضين 14238 ممرضا و726 من أطباء الاسنان ، في حين بلغ عدد الصيادلة 1358 صيدلانيا.
    واوضحت الاحصائيات ان اسرة المستشفيات لكل 10000 من السكان الاجمالية 16.7 منها 13.3 لوزارة الصحة وتمثل 2.3 لوزارات ومؤسسات حكومية أخرى.
    وبينت الاحصائيات ان اجمالي مصروفات وزارة الصحة بعام 2011م بلغت 422.7 مليون ريال منها 38.9 مليون ريال لمصروفات إنمائية، في حين بلغ اجمالي مصروفات الوزارة لكل فرد 120.1 ريال منها جاء 109.0 ريالات لمصروفات متكررة .
    جاء ذلك في التقرير الصحي السنوي لوزارة الصحة لعام 2011م الذي اعدته دائرة المعلومات والاحصاء بالمديرية العامة للتخطيط، حيث قدم فيه الدكتور علي بن طالب الهنائي وكيل الوزارة لشؤون التخطيط قائلا : شهد عام 2011م بداية تنفيذ الخطة الخمسية الثامنة للتنمية الصحية (2011-2015م) والتي تعتبر استمرارا لما انتهجته وزارة الصحة، ومن خلال التطبيق المنظم لكافة متطلبات الخطة الثامنة في عامها الاول تم تحقيق الاهداف الموضوعة الامر الذي انعكس ايجابا على الوضع الصحي العام، وعلى مستوى الخدمات الصحية في محافظات وولايات السلطنة، فقد انخفض معدل الوفيات الخام إلى 3.1 لكل 1000 من السكان ومعدل وفيات الرضع إلى 9.5 لكل 1000 مولود حي ومعدل وفيات الاطفال دون الخامسة إلى 11.9 . كذلك انخفضت معدلات الخصوبة في المجتمع متمثلة في انخفاض معدل المواليد الخام إلى 29.4 لكل 1000 من السكان ومعدل الخصوبة الكلي إلى 3.24 مولود لكل امرأة في الفئة العمرية من 15-49 سنة.
    وأضاف: كما شهد عام 2011 افتتاح 8 مراكز صحية جديدة على مستوى السلطنة واحدا في كل من محافظات ظفار وشمال الشرقية وجنوب الباطنة والظاهرة والبريمي والوسطى ومركزين صحيين في محافظة الداخلية. وافتتاح مجمعين صحيين جديدين هما مجمع السيب الصحي في مسقط ومجمع ابراء الصحي الجديد شمال الشرقية.
    وفي إطار القوى العاملة في المجال الصحي اظهرت الاحصائيات انه خلال عام 2011م تم تخريج عدد 689 خريجا من المعاهد الصحية التابعة لوزارة الصحة في برامج التعليم الاساسي ، وعدد 227 خريجا في برامج التعليم عن بعد الاساسي، كما اوضحت الاحصائيات ان اعداد الملتحقين بالمعاهد الصحية التابعة لوزارة الصحة ببرامج التعليم الاساسي قد بلغت 621 طالبا، وبلغ أعداد الملتحقين ببرامج التعليم بعد الاساسي 219 طالبا.
    وقد اوضحت الاحصائيات ارتفاع نسب التعمين خاصة في الفئات الطبية الفنية (الاطباء 34% الصيادلة 71% أطباء الاسنان 53% الممرضات 67% فنيو الاشعة 65% فنيو المختبر 61% مساعدو الصيدلة 67%) مما يعكس حجم الجهود التي تبذلها وزارة الصحة من أجل تطوير وتنمية القوى البشرية العمانية للوفاء بالمتطلبات الحالية والمستقبلية لخطط التنمية الصحية .
    وأظهرت المؤشرات الصحية ارتفاع المستوى الصحي العام بالسلطنة حيث انخفضت معدلات الاصابة بالأمراض المعدية وغير المعدية نتيجة للجهود المبذولة في مكافحة الامراض والحد من الاصابة منها حيث بلغ العدد الاجمالي للحالات المسجلة بعام 2011م ، 6.626.029 حالة ، حيث بلغ عدد المرضى لكل 10000 من السكان في الامراض المعدية بالعيادات الخارجية (حالات جديدة فقط) 5.938 ، منها 520 حالة ناتجة عن تلوث الايدي والاغذية والمياه، وبلغ عدد الحالات المسجلة بالأمراض غير المعدية 9.390 حالة بانخفاض واضح عن 2010م ، كما سجلت 679 حالة اصيبت بالإصابات والتسمم، و702 مراضة بسبب الامومة و1.507 مراضة لأسباب الولادة .
    وعن مستشفيات الوزارات والجهات الحكومية الاخرى ذكر التقرير انه بلغ عددها 5 مستشفيات وبلغ عدد الاسرة 809 أسرة بينما بلغ عدد مستشفيات القطاع الخاص 10 مستشفيات بطاقة استيعابية 360 سريرا و911 عيادة و442 صيدلية .
    واكدت الاحصائيات ارتفاع عدد القوى العاملة الصحية على مستوى السلطنة حيث جاء مؤشر عدد الاطباء لكل 10000 من السكان 18.0 بينما توضح الارقام ان عدد الممرضين/الممرضات ارتفع إلى 40.5 لكل من 10000 من السكان، وبلغ عدد اطباء الاسنان 280 طبيبا، و295 صيدلانيا . ومن جانب آخر توضح الاحصائيات ان عدد اطباء القطاع الخاص بلغ 1412 طبيبا و1859 ممرضا/ممرضة، و 1019 من الصيادلة.
    وحول استخدام الخدمات الصحية بمؤسسات وزارة الصحة ذكرت الاحصائيات في استخدام المستشفيات أن حوالي 282.577 شخصا هم من مرضى الخروج من المستشفيات بمتوسط يومي بلغ 774 ، في حين سجلت عدد الوفيات بالمستشفيات 3.591 وفاة، وبلغ متوسط المرضى المنومين في اليوم 2.640 مريض ، بمعدل شغل الاسرة بعام 2011م ، 56.3% .
    وسجلت المستشفيات 57.243 حالة ولادة بعام 2011م، منهم بلغ عدد الاطفال ذوي وزن ولادي منخفض 10% من اجمالي المواليد الاحياء، و0.8 % من المواليد اموات ( الاملاص) .
    وبلغ اجمالي الزيارات بالعيادات الخارجية لمؤسسات وزارة الصحة 12.950.391 بمتوسط يومي بلغ 35.481 بعام 2011م في حين سجل المتوسط اليومي للزيارات بعام 2010م، 33.954 زيارة. كما بينت الاحصائيات ان متوسط الزيارات لكل فرد في السنة بلغ 3.7 .
    وسجل التقرير أجمالي عدد العمليات الجراحية 87.351 عملية كبرى وصغرى ، وبلغ عدد الأشعة المجراة من عادية وخاصة 1.172.289 اشعة، في حين بلغ عدد الفحوصات المخبرية التي اجريت 18.228.423 فحصا .
    وتبين الاحصائيات الأسباب الرئيسية للتنويم بوزارة الصحة حيث تعود 14.2% لولادات طبيعية، وجاءت 12.8% من الحالات المنومة لمضاعفات الحمل والولادة و13.6% لأمراض الجهاز التنفسي و5.9% لأمراض الجهاز الدوري فقط التي ادت 31.2% منها إلى وفيات، وبلغ اجمالي المرضى المنومين عددهم 282.577 مريضا .
    في حين ذكرت الاحصائيات ان اجمالي وفيات المستشفيات بلغت 3.591 وفاة منهم 10.2% من الوفيات بسبب الاورام ، و7.6 % من الحالات تنشأ في الفترة حوالي الولادة ، واوضحت الارقام ان 13.9% من الوفيات سببها امراض معدية وطفوليات ، و7.0 % من الوفيات بسبب الاصابات والتسمم.
    أما عن الحوادث فقد بلغ اجمالي الوفيات الناتجه عنها 3.190 وفاة عام 2011م في حين كانت بعام 2010م ، 2.797 وفاة وهذه الارقام توضح الزيادة الواضحة في عدد الوفيات التي تسببت بها الحوادث حيث ارتفع عدد الوفيات بسبب حوادث المرور إلى 777 وفاة و558 وفاة بسبب حوادث غير مرتبطة بالمرور .
    وتشير الاحصائيات إلى ان اجمالي عدد الوفيات من العمانيين 6.594 وفاة ، ومن غير العمانيين 1.073 وفاة من مؤسسات وزارة الصحة والمؤسسات الصحية الحكومية والخاصة ايضا ، ومن جانب اخر سجل عدد المواليد الاحياء 62.881 عمانيا و5.041 غير عماني وبلغ اجمالي عدد المواليد 67.922 طفلا .
    وحول الامراض الاساسية المبلغ عنها تبين الاحصائيات انه في عام 2011م تم التبليغ عن 5 حالات اصيبت بالحصبة وحالة واحدة فقط مصابة بالحصبة الالمانية (الحميراء) والعدوى بالمكورة السحائية ولم تظهر أي حالة مسجلة لمرض شلل الاطفال ، في حين تم تسجل 1.531 حالة اصيبت بالملاريا ، و56 حالة في السعال الديكي ، و667 حالة اصيبت بالتهاب الكبد الفيروسي، كما بلغ عدد الحالات المسجلة بمرض فيروس عوز المناعة البشري (الايدز) 148 حالة.
    وحول غسيل الكلى في مؤسسات وزارة الصحة بلغ عدد المرضى الذين يتلقون غسيل الكلى 1072 مريضا من اجمالي عدد جلسات الغسل وصلت 140.698 جلسة بمتوسط 11.4 جلسة في الشهر وبسعة 196 سريرا يخدم هؤلاء المرضى. كما بلغ عدد المتبرعين بالدم في المؤسسات الصحية التابعة للوزارة 47.413 متبرعا منهم 76.1 من العمانيين.
     

مشاركة هذه الصفحة