بلدية دبي تشرف على المخيمات الشتوية المؤقتة

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة دانة غزر, بتاريخ ‏23 يناير 2013.

  1. دانة غزر

    دانة غزر رئيسة المشرفين إداري

    بلدية دبي تشرف على المخيمات الشتوية المؤقتة

    المصدر:
    • دبي ــ الإمارات اليوم
    التاريخ: 23 يناير 2013

    [​IMG] «البلدية» مستمرة في إزالة المخيمات الشتوية المخالفة للاشتراطات. من المصدر


    قال مدير إدارة المباني بالإنابة في بلدية دبي، المهندس يوسف عبدالله المرزوقي، إن البلدية تشرف على المخيمات الشتوية المؤقتة بالمناطق المصرح بها لهذا النوع من الاستخدام، كالمناطق المحاذية لشارع المدينة الجامعية، منطقة وادي العمردي، ووداي الشبك، والورقاء الخامسة، ومنطقة الطي، حتى انتهاء فترة فصل الشتاء الحالي (نهاية أبريل المقبل).
    وأكد أن تلك الخطوة تأتي في إطار حرص البلدية على استدامة رفاهية العيش وتلبية احتياجات المواطنين بالإمارة، وارتباطهم بعادات وتقاليد الأجداد المتمثلة في حياة البادية والبيئة الصحراوية، والموسم الشتوي، الذي يشجع العديد من العوائل على التخييم.
    وأوضح المرزوقي أن البلدية تفتش دورياً، من خلال فرق عمل مكونة من مفتشي الإدارة والرقابة الصحية، على المخيمات، بالتنسيق مع أفراد الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية على مدار الساعة، وذلك بهدف التأكد من مدى التزامها بالاشتراطات الأمنية والبيئية واشتراطات البناء.
    من جانبه، قال رئيس قسم تفتيش المباني في البلدية، المهندس جابر أحمد آل علي، ان العدد الإجمالي للمخيمات الشتوية المؤقتة بلغ ‬628 مخيماً شتوياً مؤقتاً، وبلغ عدد المخيمات التي تم التصريح لها ‬474 مخيماً، موضحاً أن البلدية أزالت ‬154 مخيماً شتوياً مخالفاً للاشتراطات الأمنية والبيئية واشتراطات البناء، التي تم توضيحها سابقاً في الصـحف المحلية، وعلى لوحات إرشادية تم تثبيتها في مـناطق هذه المخيمات.
    وأشار إلى أنه من ضمن الاشتراطات أن يستخدم المخيم فقط لطالب التصريح ولا يحق له تأجيره، أو استخدامه بوساطة الغير، والالتزام بالقانون والأعراف والعادات والتقاليد المعمول بها في الإمارة عند استخدام الخيمة، والالتزام بحدود الخيمة طبقاً للإحداثيات الموضحة بالتصريح، مع عدم إنشاء سور أو سياج حول موقع الخيمة، ووضع نسخة من التصريح في مكان ظاهر على الخيمة، وإبرازه لمفتشـي البلدية المختصين عند الطلب، وأن تكون الخيمة المستخدمة من مواد مؤقتة، وتوفير طفاية حريق لها.
    كما يشترط للتخييم الالتزام بنظافة الموقع، وعدم رمي المخلفات، وإزالتها ونقلها بوساطة صاحب الخيمة إلى الأماكن المخصصة، واستخدام الكوار في الشواء وإشعال النار، وعدم ترك مخلفات الشواء والفحم في موقع الخيمة، وعدم الإضرار بالبيئة الصحراوية، وعدم استخدام الأضواء الكاشفة (الكشافات) ومكبرات الصوت، واحترام خصوصية الغير، وعدم إزعاج الآخرين، وأوضح آل علي أنه في حال الاخلال بالشروط ستتم مصادرة التأمين لمصلحة بلدية دبي، ويحق للبلدية إزالة المخيم في أي وقت يتطلب الأمر ذلك، وإعادة المبالغ المستحقة عن الفترة اللاحقة للإزالة. وقال إن البلدية أخطرت أصحاب المخيمات غير المصرح لها لاستصدار التصاريح، ولم يتم الالتزام من بعضهم، وتم إعطاؤهم مهلاً زمنية بالصحف المحلية لمراجعة إدارة المباني، مكتب أم الرمول، لاستصدار التصاريح اللازمة لها، ولم يلتزموا بالمراجعة، الأمر الذي أدى إلى إزالة بعض المخيمات بوساطة البلدية.
    وأضاف ان البلدية مستمرة في عمليات الإزالة للمخيمات الشتوية المخالفة للاشتراطات، أو التي لم يقم أصحابها بمراجعة إدارة المباني للحصول على التصريح، مؤكداً حرص البلدة على تلبية رغبات مواطني الإمارة والمحافظة على البيئة البرية. وأشار الى ان البلدة وضعت لوحات إرشادية توضح الاستخدامات غير المصرح بها، بالإضافة إلى توقيع تعهدات من أصحاب المخيمات بالمحافظة على نظافة المكان وعدم إشعال النار على الأرض، واتخذت إجراءات تنظيمية للمخيمات بتوزيع لوحة مع كل تصريح، موضح عليها رقم المخيم، يتم تثبيتها على المخيم، ومجموعة من أكياس القمامة، بشكل دوري لأصحاب المخيمات.
    وناشد أصحاب المخيمات الشتوية بضرورة إزالتها بعد انقضاء الفترة المحددة بالتصريح وبحد أقصى نهاية شهر ابريل من العام الجاري، وعدم ترك المخلفات والفضلات بأماكن التخييم والالتزام بالاشتراطات الصحية والبيئية.
     

مشاركة هذه الصفحة