القوى العاملة تستدعي 320 باحثا عن عمل حضر منهم 163 وقبل 23

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة мά∂εмσίşάĻĻe, بتاريخ ‏22 يناير 2013.

  1. мά∂εмσίşάĻĻe

    мά∂εмσίşάĻĻe ¬°•| مشرفة سابقة |•°¬

    القوى العاملة تستدعي 320 باحثا عن عمل حضر منهم 163 وقبل 23
    الثلثاء, 22 يناير 2013

    من خلال مراكز التشغيل في القطاع الخاص -
    تواصل وزارة القوى العاملة استقبال المواطنين الباحثين عن عمل حيث بلغ يوم أمس عدد المواطنين الباحثين عن عمل الذين تم استدعاؤهم بمختلف مراكز التشغيل (320) باحثا عن عمل لعرض فرص العمل لهم، حضر منهم (163) في حين لم يحضر (157)، وقبل بالعمل (23) ، وقد تم من خلال مراكز التشغيل السبعة بمختلف محافظات السلطنة، حيث تم استدعاء (50) باحثا عن عمل في مركز التشغيل بمركز التوجيه والارشاد بمبنى الوزارة بروي في محافظة مسقط حضر منهم ( 16) في حين لم يحضر ( 34)، وقبل العمل (3) ، واستدعاء (20) باحثا عن عمل في مركز التشغيل بمركز التدريب المهني بالسيب بمحافظة مسقط حضر منهم (9) في حين لم يحضر (11)، فيما قبل العمل (3) باحثين عن عمل، وتم استدعاء (50) باحثا عن عمل في مركز التشغيل بمحافظة شمال الباطنة حضر منهم (26) في حين لم يحضر (24)، وقبل العمل (3) ، واستدعاء (50) باحثا عن عمل في مركز التشغيل بمحافظة بجنوب الشرقية حضر منهم (36) في حين لم يحضر (14)، وقبل العمل (4) باحثين عن عمل، واستدعاء (50) باحثا عن عمل في مركز التشغيل بمحافظة الداخلية حضر منهم (25) في حين لم يحضر (25) وقبل العمل (1) ، واستدعاء (50) باحثا عن عمل في مركز التشغيل بمحافظة ظفار حضر منهم (23) في حين لم يحضر (27)، وقبل بالعمل (2) ، واستدعاء (50) باحثا عن عمل في مركز التشغيل بمحافظة الظاهرة حضر منهم (28) في حين لم يحضر (22)، وقبل العمل ( 7) باحثين عن عمل.
    واشار أحمد بن سرور بن محمد الخزيمي مدير الشؤون الإدارية للمجموعة الخليجية للطاقة إلى عملية التشغيل قائلا: الشركة بحاجة إلى 18 فرصة عمل (التدريب المقرون بالتشغيل) والمهن على سبيل المثال سائق ثقيل – لحام – رسام معماري ويضيف أرى وجود تردد وعدم رغبة من الباحثين عن عمل للتدريب المقرون بالتشغيل بسبب ميولهم بالعمل بالقطاع الحكومي وبسبب قلة الراتب بالقطاع الخاص فالمجموعة تعطي بعد التدريب راتب 350 ريالا عمانيا مع إعطاء حوافز وساعات عمل إضافية إذا تطلب الأمر وإجازة يومين في الأسبوع مع توفير سكن ووجبات الأكل والنقل إلى مكان الإقامة. ويرى مدير الشؤون الإدارية للمجموعة أن التدريب المقرون بالتشغيل أفضل وظيفة يعمل بها الشباب لان من البداية يرسم الطريق ماذا يطمح أو يرغب أن يصبح مستقبلا، ولا تستطيع الشركة الاستغناء عنه بعد مرور السنوات نظرا لوجود الخبرة. وأخيرا وجه احمد الخزيمي كلمه للباحثين عن عمل قائلا: أي شباب يجد فرصة عمل عليه أن يستغلها كما عليه بالتعلم وإتقان المهنة التي يمارسها وبعد ذلك يتدرج في السلم الوظيفي شيئا فشيئا.
    ويقول سعيد بن علي بن عامر الخياري من ولاية الحمراء خريج الدبلوم العام 2001م عملت بشركة جلفار سابقا لمدة ست سنوات في مجال سائق معدات ثقيلة وفي عام 2009م عملت في مشروع خاص لي في مجال المعدات وبسبب قلة الإقبال والمردود الاقتصادي ابحث عن عمل في القطاع الخاص من جديد، وقد تم عرض لي ثلاث شركات في مركز التشغيل بمحافظة الداخلية والحمد لله تعالى تم قبولي مبدئيا في شركة خدمات النفط المتكاملة بوظيفة مشغل معدات براتب بين 400 ريال -500 ريال عماني نظرا لوجود الخبرة في هذا المجال ولدي رخصة قيادة ثقيلة.
    وتحدث خلفان بن سليمان العامري من فنجا خريج ثانوية عامة أفاد قائلا: ان المهن والوظائف المعروضة غير مناسبة ولا تشجع الشباب للعمل بمنشات القطاع الخاص بسبب قلة الرواتب فـ350 ريالا لخريج الدبلوم العام لا تكفي ولا تحسن الوضع المعيشي. وأضاف الخياري أن الشركات تعرض مهنا وفرصا عمل التدريب المقرون بالتشغيل مثل دهان معادن – لحام – حداد – سائق ثقيل – رسام معماري – فني خدمات الأمن والسلامة وأنا لدي مؤهل في مجال فني ميكانيكا عن طريق الحكومة وحسب كلامهم لا يمكن أخذ التدريب مرة ثانية في مجال آخر، كما يناشد الجهة المختصة بعرض فرص العمل بشركات القطاع الخاص حسب طلب الباحث عن عمل وقت حصر الباحثين عن عمل ووفق البيانات الموجودة في نظام سجل القوى العاملة وحسب المؤهلات والشروط والمستندات الجهة الطالبة للوظيفة.
    تحدث عزام بن محمد لديه شهادة دبلوم التعليم العام قائلا: انا من الراغبين بالعمل في القطاع الحكومي وتصادف اسمي ينشر ضمن المستدعين لمقابلات العمل في القطاع الخاص لكن نجد بأن الوظائف غير مناسبة ووجدنا الشركات التي حضرت غير مشجعة للعمل فيها فمنها من طلبت شروطا ليست في متناول الجميع ولا يمكن الحصول عليها بسهولة وغير متوفرة اصلا كما طلبت بعض الشركات دورات متخصصة من معاهد معينة ورخص قيادة معتمدة لشركات النفط فيجب ان لا تكون هناك شروط بالنسبة لهذه الوظائف.
    ويقول احمد سعيد باحريش لديه شهادة دبلوم التعليم العام وبعض الدورات في الكمبيوتر قال نزل اسمي في الجريدة ولعمل هذه المقابلات في القطاع الخاص ولكن الوظائف المعروضة اليوم لاترضي طموحنا ولا تناسبنا كما عرضت علينا وظائف في المبيعات وطلبوا منا الخبرة التي ليست لدينا ووظيفة مشغل ولو ان هذه الفرصة مناسبة نوعا ما لكن الراتب غير مقبول.
    ويتحدث ياسر علي عمر الشيخ شهادة دبلوم التعليم العام وخبرة عملية لمدة 6 سنوات في ظفار للتأمين في مجال الادارة قال نشر اسمي في الجريدة وكنت اتوقع شركات حكومية والوظائف التي عرضت بعضها جيد لكن الراتب غير جيد وغير مقبول فشخص مثلا عمره 38 سنة ولديه اسرة واطفال يفترض ان يكون هناك نوع من التقدير من قبل الهيئة العامة لسجل القوى العاملة عندما تقوم بترشيح هولاء الباحثين عن عمل ان يتم توزيعهم حسب السن والمؤهلات والخبرات والظروف لان كل البيانات والمعلومات موجودة ومسجلة لديهم ولا يتم الفرز العشوائي كما هو الحاصل الان بحيث يتم توزيع هؤلاء الى الجهات الحكومية حسب السن فعندما يبلغ الانسان السن المتقدم لا يمكن ان يبدأ مع شركة كعامل مبتدئ لايكفي الراتب الذي تم تحديده له.
     

مشاركة هذه الصفحة