ناصر الهنائي من فرع عبري يفوز بجائزة «المزيونة» وقيمتها مليون ريال

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة мά∂εмσίşάĻĻe, بتاريخ ‏6 يناير 2013.

  1. мά∂εмσίşάĻĻe

    мά∂εмσίşάĻĻe ¬°•| مشرفة سابقة |•°¬

    يبلغ من العمر 60 عاما ولديه 7 أولاد -
    سعيد البداعي: جوائز أكبر وفائزون أكثر مع برنامج المزيونة لعام 2013 -
    وسط حضور جماهيري كبير فاق التوقعات اجرى بنك مسقط، المؤسسة المالية الرائدة في السلطنة، يوم الجمعة 4 يناير 2013 عملية السحب على جائزة المزيونة الكبرى وقيمتها مليون ريال عماني أمام قلعة صحار التاريخية وذلك تحت رعاية سعادة الشيخ هلال بن علي الحبسي والي صحار حيث استمتع الجميع بالفقرات الفنية والترفيهية والفعاليات الخاصة بالاطفال والتي تميز بها الحفل بمشاركة الفنان العماني صلاح الزدجالي ووسط ترقب الجميع قام سعادة الشيخ والي صحار راعي المناسبة بإجراء السحب على الجائزة الكبرى حيث دق الحظ السعيد باب المواطن ناصر بن علي بن ربيع الهنائي من فرع ولاية عبري بمحافظة الظاهرة وفاز بجائزة المزيونة الكبرى وقيمتها مليون ريال عماني وسط هتافات الجمهور الذي حضر من كل مكان لمشاهدة ومتابعة هذا الحدث المهم وقد قام سعادة الشيخ والي صحار بعد إجراء عملية السحب وزف خبر الفوز مباشرة للفائز من خلال اتصال هاتفي حيث عبر الوالد ناصر عن سعادته الكبيرة وفرحته بالفوز بجائزة المزيونة وقال: الحمد لله والشكر للفوز بهذه الجائزة الكبيرة والتي ستساهم في تحقيق السعادة والطمأنينة لي ولعائلتي المكونة من الزوجة وستة اطفال.
    وأوضح الوالد ناصر الهنائي وهو رجل كبير يبلغ من العمر 60 عاما ويعيش في ولاية عبري أن الفوز بجائزة المزيونة الكبرى من بنك مسقط أمر كبير بالنسبة لي وخاصة أن الجائزة كبيرة وقيمتها مليون ريال مضيفا حتى الان ورغم اتصال سعادة والي صحار والمدير الاقليمي لبنك مسقط في محافظة الظاهرة وابلاغي بالخبر لازلت غير مستوعب وفي صدمة من الفرح والسعادة غير الطبيعية فهذه الجائزة وقيمتها مليون ريال تعد من الجوائز الكبيرة والمهمة في السلطنة والحمد لله سأحاول ان أتصرف بالمبلغ بشكل جيد و تحقيق أحلام أولادي والحياة بطمأنينة واستقرار.
    وقدم الفائز المحظوظ ناصر بن علي بن ربيع الهنائي وهو زبون بنك مسقط منذ اكثر من 7 سنوات الشكر لبنك مسقط على الخدمات المصرفية المتميزة التي يقدمها للزبائن وعلى الشفافية والمرونة التي يتعامل بها مع الزبائن وقال يعد البنك من المؤسسات المالية الرائدة في السلطنة ويقدم حلول مالية وتسهيلات مصرفية على مستوى عال اضافة الى التعامل الجيد من قبل موظفي بنك مسقط وانا سعيد بالتعامل مع البنك الذي يتميز بالامان والخدمة المتميزة مشيرا إلى أن برنامج «المزيونة» يعد من اهم برامج الادخار والتوفير في السلطنة ويساهم بشكل كبير في تعزيز مفهوم ثقافة الادخار في المجتمع العماني من خلال المميزات التي يقدمها والجوائز القيمة التي تشجع الناس على الادخار والاستمرار في برنامج التوفير حيث نجح برنامج «المزيونة» من بنك مسقط وخلال السنوات الماضية من تحقيق احلام العديد من الناس والمساهمة في تغيير حياتهم بشكل كبير ومميز .
    وبهذة المناسبة قدم سعيد بن احمد البداعي نائب مدير عام الفروع ببنك مسقط التهنئة الصادقة للمحظوظ ناصر بن علي بن ربيع الهنائي من فرع ولاية عبري بالفوز بجائزة «المزيونة» الكبرى وقيمتها مليون ريال وقال: انه يوم سعيد وممتع تشهده ولاية صحار بمحافظة شمال الباطنة ونتقدم بالشكر لراعي الحفل سعادة الشيخ والي صحار على رعايته هذا الحفل ولكافة الجماهير وزبائن بنك مسقط على حضورهم وتفاعلهم مع فقرات الحفل مضيفا ان الفائز الجديد ينضم الى قائمة الفائزين بجوائز المزيونة وبلاشك ان هذه الجائزة ستغير من حياته للافضل وستساهم في نشر الفرح والسعادة لكافة عائلته مضيفا ان بنك مسقط نجح في تحقيق احلام العديد من الزبائن وساهم وبشكل كبير في تغيير حياتهم فقد نجح برنامج «المزيونة» طوال السنوات الماضية في نشر الفرح والسرور في قلوب العديد من الناس حيث فاز عدد من الزبائن بالجوائز الاسبوعية والشهرية والربع سنوية مؤكدا ان الإثارة ستتواصل مع «المزيونة» في تحقيق احلام الناس وفي تغيير حياتهم للافضل.
    واوضح البداعي ان برنامج المزيونة يعد من أهم البرامج التي تهدف إلى تعزيز ثقافة الإدخار بين كافة فئات وشرائح المجتمع وذلك من خلال تقديم العديد من الحوافز والبرامج التشجيعية لترسيخ هذا المبدأ ومن هذا المنطلق تم تدشين برنامج المزيونة هذا العام 2013 بمفهوم وفلسفة جديدة تتمحور في تخصيص مبالغ كبيرة للجوائز تصل إلى 7 ملايين ريال مما يعني فوز عدد اكبر من الزبائن بهذه الجوائز التي ستم توزيعها على كافة محافظات السلطنة بحيث تضمن كل محافظة الفوز بالجوائز التي تصل إلى 500 الف ريال لكل محافظة فالذي يهمنا هو إدخال الفرح والسعادة في نفوس وقلوب الجماهير والمساهمة أيضا في تحقيق أحلام الكثيرين حيث نجح برنامج المزيونة للادخار والذي يعد من أبرز وأهم برامج الإدخار في السلطنة في تغيير حياة الناس وتحقيق أحلامهم.
    وخلال الحفل القى علي جامع المدير الاقليمي لبنك مسقط في شمال الباطنة كلمة قال فيها: ان برنامج «المزيونة» الجديد لهذا العام 2013 تم الاعداد له ليحقق احلام الزبائن ويلبي احتياجاتهم، حيث قام فريق العمل في بنك مسقط ، وضمن الفلسفة التي نتهجها وتحقيقا لرؤية البنك «بإمكاننا تقديم المزيد»، بتقييم البرنامج وأخذ رأي الزبائن والاستماع اليهم وذلك بهدف تطوير البرنامج ليواكب تطلعات المرحلة المقبلة وليحقق لهم اكبر العوائد، ويواصل بالتالي نشر الفرح والابتسامة وتحقيق احلام وتطلعات الجميع، مضيفا أن المرحلة المقبلة وتزامنا مع اطلاق برنامج «المزيونة» لعام 2013 سنقوم بتنظيم حملة تعريفية بالبرنامج الجديد تشمل على تنظيم عدد من الفعاليات والانشطة ستنعكس إيجابيا على زبائن البنك وعلى الجمهور والمجتمع بشكل عام، حيث كما يعلم الجميع ان بنك مسقط لديه استراتيجية واضحة في مجال الادخار وفلسفة خاصة وخبرة كبيرة إكتسبناها منذ تدشين برنامج المزيونة قبل عدة سنوات.
    هذا وقد شهد حفل المزيونة والذي أقيم يوم الجمعة امام القلعة التاريخية في ولاية صحار حضورا جماهيريا كبيرا تابع الفعاليات منذ الساعة الرابعة والنصف مساء حيث بدأت فقرات الحفل باستعراض جميل للقوارب التقليدية التي قدمت عروضا على شاطي صحار كما تم تقديم فقرات متنوعة وترفيهية ومسابقات شارك بها الجميع الاطفال والشباب والكبار كما تابع الجمهور مباشرة عملية السحب على جائزة المزيونة وقيمتها مليون ريال عماني وتعرفوا على الشخص المحظوظ كما تابع الجمهور واستمتع بالاغاني الجميلة التي قدمها الفنان العماني الشاب صلاح الزدجالي والذي قدم أحلى أغانية المعروفة العاطفية والوطنية والرياضية وقد تفاعل الجمهور معها حتى انتهاء الحفلة.
    وكان بنك مسقط قد كشف النقاب الاسبوع الماضي عن الجوائز المثيرة لبرنامج «المزيونة» الجديد لعام 2013 والتي تصل الى 7 ملايين ريال كأول وأقوى برنامج توفير في السلطنة يخصص هذة المبالغ الكبيرة وذلك بهدف تشجيع الناس على التوفير وتعزيز ثقافة الادخار والمساهمة في إدخال الفرح والسعادة في نفوس وقلوب الجماهير والمساهمة أيضا في تحقيق أحلام الكثيرين حيث نجح برنامج المزيونة للإدخار والذي يعد من أبرز وأهم برامج الادخار في السلطنة من تغيير حياة الناس وتحقيق أحلامهم .
    وحول برنامج «المزيونة» الجديد لعام 2013 أوضح مسؤولو بنك مسقط ان البرنامج يتميز هذا العام بزيادة قيمة الجوائز لتصل إلى 7 ملايين ريال عماني والتي تعد أكبر جوائز يقدمها برنامج التوفير في السلطنة وهذا يعني أن البرنامج الجديد سيعطى الفرصة لعدد أكبر من الفائزين بالجوائز القيمة والتي تبدأ بمبلغ 1000 ريال في الاسبوع إلى 100 الف ريال في نهاية العام مع سحوبات منتظمة اسبوعية وشهرية وربع سنوية وفي نهاية العام كما سيواصل برنامج «المزيونة» من تقديم جوائز قيمة لحسابات النساء «زينة» وحسابات الاطفال وسحوبات خاصة على حسابات «شبابي» ولزبائن البنك الخاصين بحيث تشمل الجوائز كافة شرائح المجتمع العماني وتنشر «المزيونة» الفرح والسعادة في قلوب ووجوه الجميع.
    وقال مسؤولو بنك مسقط لقد تم تخصيص مبلغ 1000 ريال عماني كل أسبوع لكافة الزبائن الذين يحتفظون بمبلغ 100 ريال عماني لمدة شهر في حساباتهم بحيث يكون هناك عدد ثلاثة فائزين في كل محافظة مما يعني فوز 27 فائز كل واحد يحصل على جائزة 1000 ريال في السحوبات الاسبوعية مقسمة على كافة محافظات السلطنة والبالغة تسع محافظات كما تم تخصيص مبلغ 10 آلاف ريال لكل جائزة في السحوبات الشهرية يفوز بها 27 زبونا بحيث يحصل كل زبون على جائزة قيمتها 10 الاف ريال مقسمة على كافة محافظات السلطنة ويمكن لكل زبون يحتفظ بمبلغ 1000 ريال في حسابه من الدخول في السحوبات الشهرية والفوز بالجوائز القيمة وبالنسبة للسحوبات الربع سنوية والتي تجرى في مارس ويونيو وسبتمبر فقد تم تخصيص جائزة بقيمة 50 الف ريال لكل محافظة من محافظات السلطنة البالغة تسع محافظات بحيث يمكن للذين يحتفظون بمبلغ 1000 ريال في حساباتهم الدخول في السحب والفوز بهذه الجائزة وهذا يعني أن برنامج «المزيونة» الجديد لعام 2013 يعطي الفرصة لأكبر عدد من الزبائن للفوز بالجوائز القيمة وتتواصل الاثارة مع جوائز «المزيونة» للتوفير حيث خصص بنك مسقط جوائز كبرى مع نهاية العام حيث تم تخصيص جائزة بقيمة 100 الف ريال عماني لكل محافظة من محافظات السلطنة بحيث سيفوز زبون واحد من كل محافظة بجائزة قيمتها 100 الف ريال ويمكن لكافة الزبائن الذين يحتفظون مبلغ 1000 ريال من الدخول في السحب والفوز بالجوائز القيمة وكلما وفرت اكثر مع المزيونة كلما كانت الفرصة اكبر للفوز بالجوائز . ولأول مرة بالنسبة لجوائز «المزيونة» تم تخصيص جوائز قيمة لحسابات «شبابي» فكل زبون يفتح حساب «شبابي» بقيمة 10 ريالات يدخل السحب الشهري على 10جوائز قيمة كل جائزة 300 ريال عماني بالاضافة إلى الدخول في سحوبات المزيونة الرئيسية في حالة الاحتفاظ بمبلغ 100 ريال في الحساب كما تم تخصيص جوائز لحسابات الزبائن المجيدين بحيث كل زبون يحتفظ بمبلغ 1000 ريال يكون مؤهل للدخول في السحوبات الشهرية على جائزة 10 الاف ريال وجائزة ربع سنوية قيمتها 50 الف ريال اضافة إلى جائزة كبرى قيمتها 500 الف ريال لزبون واحد سيتم اجراء السحب عليها نهاية العام وبذلك يواصل برنامج « المزيونة « وعلى مدار العام نشر الفرح والسرور لسعداء الحظ و يساهم بشكل كبير في تغيير حياتهم علماً أن عملية إجراء السحوبات الخاصة بالبرنامج ستتم في كافة المحافظات وفي ولايات السلطنة وبطريقة مختلفة لتعزيز التواصل مع زبائن البنك في كافة الفروع وبحضور عدد من المسؤولين وبعض الشخصيات التي تمثل مختلف المجالات .
    يذكر انه ومنذ انطلاقة برنامج المزيونة في عام 1991 كانت استراتيجية وخطط بنك مسقط تعمل على تطوير وتعزيز البرنامج بشكل كبير حيث شهد البرنامج العديد من الخطوات التطويرية والتحفيزية لتشجيع الناس على الادخار والحصول على قيمة مضافة لأموالهم سواء من حيث قيمة الجوائز التي رصدها بنك مسقط والتي تضاعفت عدة مرات او من خلال اعداد الناس الذين استفادوا من البرنامج بحيث حرص بنك مسقط على ان تكون فرصة الفوز اكبر للزبائن من خلال تخصيص جوائز قيمة لكافة فروع البنك والمنتشرة في محافظات وولايات السلطنة لتحقيق العدالة والشفافية في التعامل والفوز بالجوائز ويعد برنامج المزيونة من انجح برامج التوفير التي تعمل وفق معايير دولية ورقابة شديدة في كافة المراحل والخطوات.
     

مشاركة هذه الصفحة