البوسعيدي يطالب بتطوير كأس الخليج

الموضوع في ',, البُريمِي لـِ كِـأس الخليج 21' بواسطة حكاية روح, بتاريخ ‏5 يناير 2013.

  1. حكاية روح

    حكاية روح ¬°•| سَحَابة صَيفْ |•°¬

    تاريخ النشر: 2013-01-05 12:02
    المنامة – الرياضية
    ،
    [​IMG]

    قال رئيس الاتحاد العماني لكرة القدم خالد البوسعيدي إن كأس الخليج التي تقام كل عامين تقريبا مهددة بفقدان أهميتها في المستقبل إذا لم تطور شكلها الحالي.
    وأبلغ البوسعيدي مجموعة صغيرة من الصحفيين في المنامة يوم السبت بينما تستعد عمان لخوض المباراة الافتتاحية للبطولة الإقليمية ضد البحرين صاحبة الأرض "ما زلت أعتقد بأن كأس الخليج بشكلها الحالي لا تؤدي لأي مكان وما زلت أطالب بأن ندرس مع الاتحاد الأسيوي إمكانية ان يكون البطل في كأس الخليج أو البطل والوصيف لهم حظوة أكبر في نهائيات كأس أسيا... حتى نعطي هذه البطولة قيمة فنية أكبر."
    وأضاف "أعتقد ان البطولة كانت مهمة في السبعينيات والثمانينات (من القرن الماضي) لكني أعتقد مع زيادة مشاركة (المنتخبات الخليجية) في نهائيات كأس العالم وفرص الوصول الأكبر لنهائيات كأس أسيا وكل المعطيات الموجودة في (جداول المباريات) المحلية أصبحت هذه البطولة تحت ضغط بأنها يجب ان تتطور وان يكون لها أهمية أكبر خارج النطاق الخليجي."
    وأعلنت عمان مؤخرا تمديد عقد مدربها الفرنسي بول لوجوين إلى 2016 وأكد البوسعيدي بوضوح ان كأس الخليج تأتي في المرتبة الثالثة من حيث الأهمية بالنسبة لبلاده.
    وقال "أولوياتنا واضحة. الحقيقة الأولوية الأولى عندنا هي الوصول لنهائيات كاس العالم والثانية الوصول لنهائيات كأس أسيا والمنافسة على اللقب."
    وتابع "تأتي كأس الخليج في المرتبة الثالثة بالنسبة لنا وهذا لا يقلل من أهمية كأس الخليج فهي مهمة جماهيريا وإعلاميا لكن من الناحية الفنية ولخدمة مصلحة الكرة العمانية نهائيات كأس العالم أهم بكثير."
    وأحرزت عمان لقب كأس الخليج لأول مرة في تاريخها في 2009 حين استضافت البطولة على أرضها لكنها لم تتأهل من قبل إلى كأس العالم.
    وتنافس عمان حاليا في المرحلة الأخيرة للتصفيات الأسيوية المؤهلة لنهائيات 2014 في البرازيل وتتقاسم المركز الثاني في مجموعتها مع استراليا والعراق.
    وتستأنف عمان مشوارها في تصفيات كأس العالم بزيارة استراليا في مارس كما تبدأ مسيرتها في التصفيات المؤهلة لكأس اسيا 2015 أمام سوريا الشهر المقبل.
     

مشاركة هذه الصفحة