خفايا واسرار مباحثات الإبراهيمي والضوء الاخضر الامريكي للأسد عبر روسيا للقضاء على جبه

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة [ود], بتاريخ ‏4 يناير 2013.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    خفايا واسرار مباحثات الإبراهيمي والضوء الاخضر الامريكي للأسد عبر روسيا للقضاء على جبهة النصرة

    [​IMG]


    تاريخ النشر : 2013-01-03
    بقلم : عبدالله عيسى


    في بداية ديسمبر الماضي اجتمع الاخضر الإبراهيمي مع رئيس دولة عربية محايدة في الازمة السورية وعرض وجهة نظره على الرئيس العربي بان حل الازمة السورية لا يتم الا باتفاق روسي امريكي .

    الرئيس العربي ايد وجهة نظر الاخضر الابراهيمي واجرى اتصالا عاجلا مع القيادة الروسية وعرض وجهة نظر الابراهيمي فرحبت روسيا وجرى بعد ذلك اجتماع بين الابراهيمي والقيادة الروسية .

    الإبراهيمي طرح في الاجتماع الاول مع القيادة الروسية انه جاء مستمعا ولا يوجد لديه افكار للحل فرفض الروس هذا الطرح وقال له مسؤول روسي :" انك المبادر ونحن نستمع الى افكارك للحل ولسنا اصحاب المبادرة ومع هذا نقترح عليك الاجتماع مع المعارضة السورية في القاهرة ومع القيادة السورية بدمشق ".

    وفعلا استجاب الابراهيمي واجرى سلسلة من الاجتماعات مع المعارضة السورية ومع بشار الاسد ومع القيادة الروسية اسفرت عن اجتماع جنيف في 9 ديسمبر الماضي بين الروس والامريكان والابراهيمي .

    وطرح الابراهيمي مبادرته بتشكيل حكومة سورية كاملة الصلاحيات لحين اجراء الانتخابات الرئاسية السورية في عام 2014 وفي ذلك الاجتماع لوحظ ان الامريكان كانوا مترددين في مسالة حسم الازمة السورية واسقاط الاسد لان البديل غير موجود ولا يوجد لدى الامريكان استعداد لان يقود سوريا بعد الاسد من يسيطر عسكريا على الارض أي تنظيمات جبهة النصرة والثوار .

    لم يكن صعبا على الروس فهم الموقف الامريكي تجاه جبهة النصرة وان لم تطلب امريكا بشكل واضح وصريح من الروس ان يسحق الاسد جبهة النصرة ولكن الموقف فهم ضمنيا وربما اعتقد انه ضوء اخضر .

    الموقف الامريكي كان على قناعة بان الثوار غير قادرين على حسم الموقف عسكريا واسقاط النظام اضافة الى ان امريكا كانت قلقة حدوث انهيار مفاجئ وان لايكون بديل جاهز تقبل به امريكا .

    مشاورات الابراهيمي تواصلت وتعززت مبادرته التي اصبحت مقبولة الى حد ما حيث يتم السعي لاجتماع روسي امريكي جديد .

    روسيا تضع كل الحسابات على الطاولة وتستعد للأسوأ فأرسلت سفنها الحربية الى البحر المتوسط لمهمة جلاء الرعايا الروس في سوريا والذين يقدر عددهم بثلاثين الف مواطن روسي لاعتقاد روسيا ان الوضع قد يتدهور في أي لحظة .

    سوريا فهمت الرسالة الامريكية جيدا ولهذا شنت خلال الفترة الماضية حملة عسكرية غير مسبوقة على المسلحين وجبهة النصرة بلا هوادة والتقارير الميدانية المنشورة بوسائل الاعلام تتحدث عن ضربات سورية شديدة ضد المعارضة حتى الان .

    هنالك حسب التقديرات حل سياسي قادم في الافق وتدخل امريكا والناتو عسكريا اصبح الان مستبعدا تماما على الاقل في ضوء تقدم مبادرة الابراهيمي والتقديرات تشير ايضا الى ان امريكا اخرجت الحل العسكري من حساباتها لأنها تريد انتقال امن للسلطة في سوريا وتخشى من سيطرة القاعدة على سوريا بعد الاسد في حال انهيار النظام .

    نتوقع ان تشهد الازمة السورية سخونة اكثر ميدانيا خلال الفترة القادمة حيث ان الجيش السوري سيواصل ضرباته الشديدة ضد الثوار وجبهة النصرة .

    الاحتمال الذي قد يكون مفاجأة في المرحلة القادمة هو اشعال حزب الله لحرب مع اسرائيل اشار اليها اليوم السيد حسن نصرا الله حول التنقيب عن الغاز اللبناني في المياه الاقليمية اللبنانية واستيلاء اسرائيل عليها بالقوة وحديث عن خطة تقسيم سوريا الان .

    اسرائيل سيطرت على حقوق لبنان بالقوة وقال وزير اسرائيلي العام الماضي :" ان لدى اسرائيل قوة عسكرية عظيمة ستحق حزب الله ان حوال المساس بالتنقيب عن الغاز ". ربما تكون الشرارة للحرب هي حقول الغاز وهذه الحرب لن تكون بعيدة عن سوريا وستلقي بظلالها على الازمة السورية .
     
  2. أحمد الشامسي

    أحمد الشامسي ¬°•| الفريق التطويري الأخباري |•°¬

    الله يعطيج العااافيه
     

مشاركة هذه الصفحة