ريا وسكينة تظهران من جديد في مصر.. واعتقال باكستاني بتهمة قتل زوجين في السعودية

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة мά∂εмσίşάĻĻe, بتاريخ ‏27 نوفمبر 2012.

  1. мά∂εмσίşάĻĻe

    мά∂εмσίşάĻĻe ¬°•| مشرفة سابقة |•°¬

    اعتقلت الشرطة المصرية في مدينة الإسكندرية عصابة نسائية كانت تخطف الرجال عن طريق إغوائهم واستدراجهم في أحد المساكن، حيث تظهر باقي أفراد العصابة الذين يقومون باحتجازهم ومساومة أهلهم على دفع فدية مالية مقابل الإفراج عنهم.

    واستخدمت العصابة أسلوباً إجرامياً جديداً تمثل باستخدام النساء للإيقاع بالشباب عبر استدراجهم لفعل الرذيلة في شقة تقع بمكان معزول على البحر في أيام الشتاء .

    وتكشفت تفاصيل القضية مع بلاغ تغيب تلقاه قسم العامرية بالإسكندرية قدمته عائلتا شابين اختفيا و لم ترد معلومات عن مكان تواجدهما، بعدما ركبا سيارة فيها سيدتين.

    وقال اللواء ناصر العبد مدير إدارة البحث الجنائي بالإسكندرية: تلقت أسرة احد الشابين المبلغ عن تغيبهم اتصالا هاتفيا من شخص مجهول ادعى انه زوج سيدة وجد معها احد الشابين في وضع مخل وانه لن يتركهم إلا بعد أن يحصل على 50 ألف جنيه من كل أسرة.

    وأضاف وردت بعد ذلك العديد من الاتصالات فقمنا بعمل الكمائن بعد تحديد المنطقة التي يرد منها الاتصالات، والبحث عن السيارة التي ركبها الشابين.

    وبعد البحث تمكنا من العثور على السيارة في طريقها الى الساحل ترافقها سيارة أخرى وعند محاول احد الكمائن إيقافها قامت السيارة المرافقة بإطلاق النار على الكمين.

    فقامت الشرطة بمطاردتهم ليعودوا الى إطلاق النار من السيارة الثانية، ونتج عن المطاردة انقلاب سيارتي شرطة وتمكنا من ضبط السيارة التي كان فيها الشابين المخطوفين وكانا مربوطين بالسلاسل، وتم القبض على احد أعضاء العصابة الذي كان يقود السيارة التي تحمل المخطوفين فأدلى بمكان شركائه في الجريمة فتم مداهمة وكرهم والقبض على جميع أفراد العصابة وكانوا 6 رجال و3 نساء.

    من جهة أخرى تمكنت إدارة التحريات والبحث الجنائي بشرطة منطقة الرياض من كشف الغموض الذي أحاط بحادثة قتل زوجين آسيويين في حي الشفاء بالعاصمة السعودية ظهر على جسديهما آثار طعنات قبل أن يتفحما بحريق اندلع في مكان سكنهما.

    وقالت صحيفة سبق الإلكترونية اليوم السبت أن بلاغا ورد الى مركز شرطة الشفاء من الدفاع المدني يفيد بأنه بعد إخماده لحريق داخل سكن وجد جثتين داخل المكان اتضح أنهما زوجان من جنسية آسيوية.

    وأضافت أنه تم تشكيل فريق بحث وتحر للعمل السريع على جمع المعلومات والبحث في كل السبل لكشف ملابسات الحادثة.

    وأوضحت أنه تم الإشتباه بشخص من الجنسية الباكستانية حيث وضع تحت المراقبة ورصدت تحركاته حتى القاء القبض عليه.

    وثبت أن الباكستاني كان على علاقة مع الزوجة وبعد أن حدث بينهما خلاف قرر الانتقام منها ومن زوجها من خلال التسلل لسكنهما وهو يحمل أداة الجريمة في وقت نومهما وأقدم على الإجهاز عليهما بفأس ثم أحرق مقر سكنهما.

    وأقر الموقوف بجريمته وتمت إحالة كامل القضية إلى هيئة التحقيق والادعاء العام لاستكمال التحقيق في الحادثة وإحالته إلى القضاء.
     

مشاركة هذه الصفحة