قصة واقعية عن الينون..

الموضوع في ',, البُريمِي لِلقِصَص والرِوَايات ,,' بواسطة سارووني, بتاريخ ‏29 أكتوبر 2012.

  1. سارووني

    سارووني ¬°•| عضو مبتدى |•°¬

    قصة عن الجن واقعية

    "امي الجنيه!"
    مره من المرات كنا طالعين كشته بالشتاء للمنطقه يعرفها هل الشرقيه اسمها العقير وهي قريبه من قطر وعلى الساحل 00المهم هذي المنطقه معروفه ان اهل الخبر كانت لهم صنادق هناك يعني بيوت يقضون فيها فترات من السنه ويحدرون على بيوتهم في الخبر في فترات ثانيه وكان الشخص اذا وافته المنيه يدفن في العقير عادي0
    مؤخراً مثل كل مناطقنا في المملكه شالوا الصنادق وحطوا مكانها شاليهات وكورنيش وغيره00المهم اننا ذيك السنه كنا هناك كانوا اهلنا نايمين في خيمه برا الصنادق واحنا كنا مجتمعين انا واخوي وبنت خالتي واخوها في سيارة اخوي اللي موقفها داخل الصنادق المهم كانوا مطفين الكهرب واحنا خاشين جو مع سوالف الجن وانا اضحك عليهم واقول لهم تتحدوني وتتحدوني>>مسويه قويه
    وقام كلن يسرد قصته مع الجن زيكم الحين قال اخوي انه في يوم من الايام في بيتنا انه مر لقى امي نايمه في الصاله وهذا الكلام في الليل ويقول انه راح الحمام وانه بعد شوي سمع باب الحمام يدق وسأل"مين؟" وردت عليه امي انت تتروش؟ قال لها "ايه تبين شي" قالت "لا بس ما القيتك في المجلس" يقول خلص حمامه وراح عند راس امي النايمه في الصاله"يمه يمه " "ها00 وش تبي؟" "انتي وش تبين جيتي عندي في الحمام" "انا جيت عندك!" "يمك انا ما قمت من مكاني!" "يمه الله يهديك جيتيني الحمام! انا متأكد قلت كذا وقلتي كذا!" "والله يمك اني ما تحركت من مكاني اسم الله عليك تعوذ يمكن انك تتخيل" 00000عند هذي النقطه من القصه كنت انا اضحك واقول له "اجل امي طلعت جنيه هههههههههههه" وانا ماسكه خط اتضحك عليه واتمسخر عليه الا احس ان كل اللي بالسياره يطالعون الدريشه اللي انا مسنده عليها ظهري في السياره!!!!!!!!!" طبعاً انا اطالع فيهم ابي افهم وش فيهم وهم متجمدين مكانهم!!! وانا التفت واشوووووووووووو
    0
    انا التفت كذا بشويش واطالع زين الا اشوف000000000000000!
    امي ملصقه وجهها بالدريشه زي الاطفال ومفتحه عيونها بقوووه000وانا اطمر من سيتي في حضن اخوي واصرخ صرخه لو اهل قطر صاحين سمعوها000
    واخوي يقول "بسم الله بسم الله بسم الله" "انتي امي والا الجنيه؟" وامي الجنيه تطق الدريشه يعني افتح وانا اقول له "لا تفتح ذي جنيه مهيب امي"
    والجنيه تقول "افتحوا الله ياخذكم ذبحني البرد وش مقعدكم لين الحين ما رقدتوا ورانا قومه وطريق!!!!!!!!"
    وطلعت هذي امي صدق مهيب امي الجنيه 00"وانا افتح الدريشه "وابوس راس امي واقول لها اشوى يمه طلعتي حقيقيه " ومن يومها امي كل ما بغتنا نسوي شي قالت ترا بارسل عليكم جنيتي0000
    طبعاً اكيد انتوا تقولون وين سالفة الجن اقول لكم ان جنية امي ما عاد شفناها عقب ما درت امي عنها واحرقتها كل يوم بخور وسورة البقره00
    "القصة الثانيه"
    وهذي قسمن بالله انها حقيقيه زيها زي الاوله اللي تضحك بس ذي تخوف00مره من المرات كنا في غرفة عندنا في البيت كانت سابقاً عباره عن مخزن وعقبها قلبوها غرفة العاب "شوفوا اهلي كيف عباقره" المهم اني كنت العب "اتاري" وهذي كانت نسخة البلاي ستيشن القديمه وكان معي في الغرفه ولد خالتي صغير بس كان فيه مس من الجن المهم كان صغير يمكن عمره خمس سنين بس او ست00وكان في الغرفه صندوق كبير امي تحط فيها ملاحف الشتاء وبعض الاغراض وحاطه عليه قفل كبير اللي من النحاس اعتقد اكيد عرفتوه المهم انه كان اكبر حجم وكان ثقيل جداً 00المهم اني وانا العب الا اسمع صوت القفل يصرصر والتفت عليه والقى القفل يرتفع كأن فيه احد يبي يفتح الصندوق يرتفع من اسفل الى فوق وانا اناظر مو مستوعبه اللي يصير قدامي والتفت على الولد اللي جنبي واشوف نظره في عيونه عمري ما راح انساها كانت نظره زي الابتسامه وخبث واقوم انا يقال لك باصرف ما ابيه يخاف "يمكن الهوا يحرك القفل!!!" ويرد علي البزر "الهوا ما يحرك القفل" ويبتسم واشوفه يناظر كانه يشوف احد ويبتسم له وانا اطفي الاتاري بشكل عادي واقول له مشينا بس ننزل تحت معهم وامشي عادي واشوف قلبي شايل شلايله وطاير قدامي وانا عادي امشي بشويش الين وصلت الدرج وانا ما التفت ويوم وصلت الدرج والتفت الا الولد الصغير باقي جالس بالغرفه ويناظر في ذا القفل !!!!!! وانا اطمر على الدرج ما ادري كيف وصلت اخره00المهم عقبها صرت ما اداني هذا الولد وترا هذا الولد اصابه الجن بمرض السرطان وشفى منه والان الولد ما زال مسكون واصبح يتردد على العيادة النفسيه ويضرب اهله ويتبول على نفسه وهو تقريبا عمره الحين يمكن 21 والناس اللي يقرون عليه يقولون انه ساكنه مارد يعني جن "في اي بي" ومازال الولد تعبان00وانا عقب ذيك القصه اتحديت نفسي وطلبت من امي انها تنقل غرفتي اللي كانت جنب غرفتها وتحط سريري في غرفة الالعاب <<ماقلت لكم قويه
    بس عقب كم من قطوه تسولف علي وكم من لمبه تتولع وتطفي لحالها وعقب كف على وجه اخوي ما ندري من راعيه وعقب ما ضربني احد واغمى علي وما ادري من اللي ضربني قرر ابوي انه يجيب شيخ للغرفه الوحيده اللي مهيب صاحيه في بيتنا وانا شلت سريري وصرت ارقد مع خواتي
    الشيخ اللي جاء قال بالحرف الواحد"الجن اللي في الغرفه مسلمين وخايفين الله وانتوا اذيتوهم بالالعاب والاغاني وعشان كذا ضايقوكم"
    "قصة خالتي"
    على فكره خالتي هذي هي ام الولد المسكون00تقول لي امي ان جدها الله يرحمه كان من الناس اللي تقرا وتخلص الناس من الجن وان خالتي كانت مثلي تقول ان الجن مو موجودين وان السوالف كله كذب وفي يوم من الايام كان جدهم يطلع الجن من سيده كبيره وما قدر يطلعهم ولما سالته جدتي قال "ان الجن اللي فيها صغار وما يفهمون وما اقدر اتفاهم معهم" خالتي كانت تسمع السالفه وجلست تضحك وتقول "ليه الجن فيهم صغار وكبار!! اجل يعطونهم حلاو ويطلعونهم"
    ذيك الليله جاوا للخالتي راعين الحلاو واصبحت ومعها زي الشلل في نصف وجهها وكانت تنام اربع وعشرين ساعه واتضح للجدها ان الجن سمعوا كلامها وسكنوها تأديباً لاشكالها وردعاً لامثالها "انتبه يا زاد" المهم ظلت على هالحال تقريبا مدة ثلاث سنوات ومن الله عليها بالشفاء وخرج الجن منها بعد ان عرفت ان الله حق وان عيال الجن عيال حمايل ما احد يتمسخر عليهم
    اتمنى اكون خلطت المزح بالجد عشان امورتي خويتي اذا قرت سالفتي ما تتروع مره وترا القصص كلها صدق والله
    --------------------------------------------------------------------------------
    كنت مصابه بربو وبما أننا من سكان الساحل الله لايوريكم كل ماكان الجو رطوبه كنت أتعب
    ماأرتاح إلا لما آخذ إبره .........أنام بعدها ...
    تزوجت وأنا على هذا الحال ............شهر وحملت بطفلي الأول
    وكان محذور آخذ أي علاج من شان الحمل طبعاً .........ولسوء حظي كنت
    أزمة الربو تجيني لأول مره بزواجي وكمان وأنا حامل
    كان زوجي بعمله تلك الليلة وكانت غرفتي ببيت أهلي .....لم أخبر أحد لأن كل العيله تتعب من تعبي ..
    ظللت تلك الليله بالكاد أجد النفس .......كنت نعسانه بس ماأقدر أنام إلا بالكاد وأنا جالسه
    ظللت أقام النوم حتى تسلل أجفاني ........ونمت
    كنت في تلك الأثناء مابين النوم وبين الليقظة ..........كان خلالها يتابعني دكتور يلبس بالطو الأطباء ذو لحيه طويله سوداء ...
    جعل ممرضتين واحده عن يميني وواحده عن يساري ....
    ثم بعد ذلك قسم الوقت بينهن لأنه قال لهن :أنتن مع بعضكن تتحدثن
    فجعل كل واحده بوقت غير الأخرى (مناوبه)....
    كانت إحداهن ثرثاره والأخرى لاتتحدث كثيراً ...
    كنت في تلك الأثناء أرى كل محتويات الغرفة والأضواء الخافتة من الشارع ...........المهم
    جاء الطبيب الذي أشرت إليه وقام بإخراج شيء من جيبه لاأدري ماهو




    وأقبل عليّ ليضعه في فمي .........حاولت المقاومة ولم أستطع كنت كما المقيدة
    لاأستطيع الحراك .................عندما قام بذر هذا الذي في يده على فمي أحسست كأنما
    هواء منعش تدفق إلى صدري .........وسمعت صوته يهمس لاتأخذي الإبرة ...فأنت ِ الآن بخير ...
    أفقت من نومي وأنا أشعر بتحسن كبير ولله الحمد ، حكيت ذلك لوالدي ووالدتي ولكن كان ردهم هذا حلم
    ............وأصر والدي على أن يأخذني إلى المستشفى لأخذ الإبرة لأنني لو تأخرت بأخذها فعلاً أصبح بحالة يرثى لها من التعب
    ذهبت للمستشفى مع والدي وتم ضرب الإبرة لي ............وياليتني لم آخذه ، فقد أصبحت أتلوى كالمطعونه أو المسمومة من الألم في بطني
    نومت بعدها فترة اسبوعين بالمستشفى .................................ومن يومها والحمدلله رب العالمين شفيت من مرض الربو ....
    ولاتسألوني ماهو العلاج الذي تلقيته فكل ماأعرفه أنه أعشاب بشكل ورق النعناع أو الحلتيته أو الجعده
    حلمي أن أجد أحد من الأطباء يستفيد من هذا ويبحث في علاج الربو من خلال وصفي ................فربما كان العلاج الناجع للربو ...
    أحمد الله كثيراً كثيراً أن من علي بالشفاء فكان الجن سبباً من أسباب شفائي ...
    ---------------------------------------------------------------------------------------------------
    الحادثه الاولى
    فى مره شلة اصحاب راحوا الى منطقة السد فى وادى صحنوت ومعهم عدة السمر من عود وطبل وغيره... وطاب السمر وياليل دان وكانوا يضحكون ومستناسين... وفريب الساعه 2 بالليل ... سمعوا صوت امراه تصيح وتنادى.. فلما توجهوا بانظارهم باتجاه الصوت.. شافوا والعياذ بالله امره بنص جسمها الاعلى (بدون ارجل) ويداها توصل للارض وهى تركض باتجاههم باستخدام ايديها وهى تقول بالعاميه ( عذبتونى هلكتونى عذبتونى هلكتونى) طبعا الشباب لما شافوا ذال المنظر طيران على السيارات... وجوا اليوم الثانى وشلوا عدة السمر

    منققول
     
  2. أزهار البريمي

    أزهار البريمي ¬°•| عضو مهم |•°¬

    ساروني

    الله يعطيج العافية ع طرحج للقصص

    سلمت يمنااااج

    قصص مغبرة وحلووووة

    وتسلمين ع تفاعلج الحلووو ف القسم

    كل الشكر لج

    تقديري لج
     
  3. `¤*«مُحمدْ البادِيْ»*-¤

    `¤*«مُحمدْ البادِيْ»*-¤ ¬°•| غَيثُ مِن الَعطاء ُ|•°¬

    ساروني خيتي ما شاء الله عليك، قصصك مرة غير شكل، ربي يعافيك ويقويك ​
     

مشاركة هذه الصفحة