"التراث" تبحث التجهيزات الداخلية لــ " المتحف الوطني"

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة [ود], بتاريخ ‏15 أكتوبر 2012.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    "التراث" تبحث التجهيزات الداخلية لــ " المتحف الوطني"


    مسقط ــ الزمن:
    عقد بمبنى وزارة التراث والثقافة امس اجتماعا مشتركا برئاسة سالم بن محمد المحروقي وكيل الوزارة لشؤون التراث وممثلي الشركات المتنافسة في مناقصة التجهيزات الداخلية لمشروع المتحف الوطني التي يدخل الآن مرحلة متقدمة في مسار بنائه وتأهيله تمهيدا لافتتاحه كمؤسسة متحفية رائدة في السلطنة .
    واشار سالم بن محمد المحروقي إلى أهمية مشروع المتحف الوطني المزمع انشاؤه مطلع العام القادم باعتباره مشروعا ثقافيا رائدا في منظومة المتاحف في السلطنة يسعى إلى تطبيق افضل الممارسات المتحفية في مجال أنظمة التفسير المتحفية والتعليم والسياحة وحفظ وصون المقتنيات بطرق علمية والتي ستكون متاحة للزوار في مناطق مخصصة لذلك إلى جانب توفير متطلبات ذوي الاحتياجات الخاصة، بحيث توفر كل تلك العناصر المستوى اللائق لإبراز المنجز التراثي والحضاري والتاريخي للسلطنة.
    واوضح المحروقي ان الهدف من هذا الاجتماع الذي حضره ممثلو الشركات المتأهلة واستشاري المشروع وعدد من المتخصصين هو الاستماع والاجابة على أسئلة والاستفسارات حول جوانب عديدة من مناقصة التجهيزات الداخلية الى جانب زيارة موقع إنشاء المتحف في مسقط، فضلا عن الاطلاع على مرافق حفظ وصون المقتنيات تمهيدا لتقديم عروض الشركات النهائية ومن ثم فتح المظاريف في مجلس المناقصات وفقا للإجراءات المتبعة وذلك بتاريخ 5 نوفمبر المقبل على ان تباشر الشركة الفائزة أعمال التجهيزات الداخلية في شهر مارس من عام 2013 م .
    من جانبه قال جمال بن حسن الموسوي مدير المتحف الوطني ان الاجتماع يأتي في سياق الإعداد لمناقصة التجهيزات الداخلية الجديدة التي تم اعادة طرحها في الثاني من شهر سبتمبر الماضي على الشركات المؤهلة سابقا والتي تقدمت بعروضها في عام 2010 م والغرض من هذا اللقاء هو تعريف الشركات بالجوانب التقنية والفنية المتعلقة بالتجهيزات الداخلية لمشروع المتحف الوطني الجديد لتعريفهم ببعض المقتنيات التي سيتم عرضها والتي تتناول مختلف الجوانب المتعلقة بتاريخ وتراث ثقافة عمان والقيام بزيارة ميدانية لموقع انشاء المتحف الوطني للوقوف على الجانب الإنشائي من هذا المشروع تمهيدا لتقديم العطاءات ليتم فتح المظاريف في الخامس من شهر المقبل في مجلس المناقصات .
    واوضح مديرالمتحف الوطني ان هناك 5 شركات مشاركة في هذه المرة من اوروبا وبريطانيا واسبانيا وسنغافورة وهونج كونج ولديها خبرة وباع طويل في التجهيزات الداخلية المتحفية ونأمل من خلال هذه المشاركة العالية المستوى الوصول الى مستويات عالمية في مشروع المتحف الوطني حيث انه مرآة حضارية تفتح أبوابها على العالم وتعرف المواطن والزائر والمقيم بجوانب من تاريخ عمان .
     

مشاركة هذه الصفحة