فيلانوفا: كان ينبغي تسجيل مقطع فيديو لبيبي يضم كل صوره وركلاته

الموضوع في 'البُريمِي للِرِياضَة المِحليًة و العَالميّة' بواسطة إعلامي الفاروق, بتاريخ ‏8 أكتوبر 2012.

  1. إعلامي الفاروق

    إعلامي الفاروق ¬°•| عضو مبتدى |•°¬

    أكد المدير الفني لبرشلونة الاسباني تيتو فيلانوفا أن لاعبه أندريس أنييستا تعرض لتدخل عنيف في الكرة التي سجل منها نجم ريال مدريد كريستيانو رونالدو هدف التعادل لفريقه، مؤكدا أن مدافع الفريق الملكي بيبي ليس الشخص المناسب لاتهام لاعبيه بالتمثيل.



    وأوضح في اشارة إلى المدير الفني لريال مدريد جوزيه مورينيو "رغم أنه لا يرغب في التعليق على التحكيم، فقد انتقده. الهدف الثاني خطأ واضح تعرض له إنييستا. التحكيم أمر صعب للغاية".



    وتابع "وموضوع بيبي، لابد أن نسجل مقطع فيديو يضم كل صوره والركلات (التي يوجهها للاعبين). ماذا سيقول هو؟"، تعليقا على التصريحات التي أدلى بها المدافع واتهم لاعبي برشلونة بادعاء الاصابة، خاصة أندريس إنييستا.



    وأشار إلى أنه لم يفكر مطلقا في أن التعادل نتيجة إيجابية لبرشلونة، موضحا أن الابتعاد بفارق ثمان نقاط عن الفريق الملكي بعد مرور سبعة أسابيع على انطلاق الليجا ليس بالأمر الجلل.



    وحول المباراة الفردية بين كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي، أعطى فيلانوفا الأفضلية للأخير، مشيرا إلى أن النجم البرتغالي كان ليحصل على "تقدير" أكبر اذا لم يتزامن وجوده مع الأرجنتيني.



    وتابع "ليو لا يزال صغيرا للغاية، ولا نعرف حدوده. يجب أن ترى كيف يتدرب كل يوم، هذه الرغبة في رفع مستواه يوما بعد يوم. أعتقد أننا لن نرى مثله ثانية. الأفضل في العالم بفارق كبير".



    وأكد أنه اختار أدريانو لمركز قلب الدفاع بدلا من الكاميروني أليكس سونج أو ماك بارترا لسرعته، حيث إن ريال مدريد فريق يعتاد لعب الكرات الطولية كثيرا خلف المدافعين.



    وانتهى كلاسيكو اليوم بالتعادل بهدفين لكل فريق، ليحتفظ برشلونة بهذا بصدارة الدوري الاسباني برصيد 19 نقطة بفارق ثمان نقاط عن غريمه التقليدي وحامل لقب البطولة الذي حل في المركز الخامس.



    القاهرة، 20 سبتمبر/أيلول : تعادل نادي لاتسيو الإيطالي اليوم مع مضيفه توتنهام الإنجليزي، في الجولة الأولى من دور المجموعات ضمن منافسات المجموعة العاشرة من البطولة، ليتركا الصدارة إلى ماريبور السلوفيني الذي فاز على باناثينايكوس اليوناني بثلاثية نظيفة.



    وفشل توتنهام في تحقيق الفوز في مطلع مسيرته الأوروبية بفضل قوة دفاعات النادي الإيطالي التي أوقفت العديد من الهجمات، ليكتفي كلا الفريقين بنقطة وحيدة.



    أما ماريبور فبفضل ثلاثيته في مرمى الفريق اليوناني، فنجح في تصدر المجموعة برصيد ثلاثة نقاط، يليه توتنهام ولاتسيو ثم باناثينايكوس.
     

مشاركة هذه الصفحة