بحضور 28 لاعبا المنتخب الوطني يكمل جاهزيته للقاء اليمن الودي

الموضوع في 'البُريمِي للِرِياضَة المِحليًة و العَالميّة' بواسطة [ود], بتاريخ ‏27 سبتمبر 2012.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    بحضور 28 لاعبا المنتخب الوطني يكمل جاهزيته للقاء اليمن الودي

    Thu, 27 September 2012
    [​IMG]

    إراحة الحضري وتدريب منفرد لفوزي والقصابي للإصابة - كتب – حمد بن ناصر الريامي:-- أكمل المنتخب الوطني الاول لكرة القدم جاهزيته يوم امس بالملعب الفرعي بمجمع السلطان قابوس الرياضي للقاء المنتخب اليمني وديا يوم غد بمشاركة 28 لاعبا بقيادة المدرب الفرنسي لوجوين والذي ركز على مجموعة من التكتيكات الفنية للوقوف على التشكيلة المناسبة التي سيلعب بها المباراة خاصة وانه لعب بتقسيمة لفريقين متكاملين الذين لعبوا على 4 اتجاهات من خلال وجود 4 حراس في تسديد مباغت بالاضافة الى المناورات في الاختراق من العمق والاطراف من خلال نقل الكرات البينية والسريعة ما بين اللاعبين الذين ظهروا بجدية وحماس كبيرين لاجل اثبات الوجود للتواجد في التشكيلة الاساسية للمنتخب واختتمها الجهاز الطبي بتمرينات الاحماء الخفيفة وفك العضلات.
    واعطى لوجوين ومساعده مهنا سعيد التعليمات المهمة للاعبين للاستفادة من هذه التجربة قبل لقاء الكويت ايضا باعتبارها من التجارب المهمة التي تأتي من التحضيرات الاساسية للقاء الاردن يوم 14 اكتوبر الجاري هنا في مسقط ضمن التصفيات الآسيوية المؤهلة الى نهائيات كأس العالم بالبرازيل 2014 لذلك من الواجب ان يكون اللاعبون على اتم الاستعداد لتلك المهمة والمباريات الاخرى المتبقية.
    28 لاعبا
    وكان التجمع الذي يدخل في نطاق المعسكر الداخلي للمنتخب حضره 28 لاعبا يتقدمهم الحراس الاربعة وهم هاني نجم الدين وفايز الرشيدي ومازن الكاسبي وحارب الحبسي بالاضافة الى بقية اللاعبين الاخرين وهم : محمد الشيبة ومحمد المسلمي وسعد سهيل وحسين مظفر وعلي الجابري وعيد الفارسي وجمعه درويش ورائد ابراهيم وعبدالعزيز المقبالي ووليد السعدي وحمود السعدي ومحمد حمد كتكوت وقاسم سعيد وجابر العويسي ومانع المخيني وسامي الحسني ومحمد المعشري وعزان عباس وحسن البوسعيدي وفوزي بشير وعبدالله صالح.
    راحة وتدريب منفرد
    ومن ضمن 28 لاعبا الاخرين أراح الجهاز الفني الثلاثي حسين الحضري الذي يعاني من الاصابة في الكاحل والذي لايزال يتلقى جلسات العلاج الطبيعي والاخرى في حوض السباحة بالاضافة الى التدريبات المنفردة لفوزي بشير وعبدالله القصابي للاصابة ايضا الا ان الثنائي اصابتهم اخف ويمكن ان يشاركوا في مباراة اليمن.
    فرصة توقف الدوري
    واوضح بول لجوين مدرب المنتخب الوطني ان توقف الدوري في هذه الفترة جاءت اهميته جيدة لتجهيز اللاعبين للتفرغ للمعسكر الداخلي للمنتخب لكي يصل اللاعبون الى المستوى المطلوب وان العمل خلال 10 ايام اعطانا فرصة الوقوف على مستوى كل لاعب حسب المراكز التي نراها مناسبة خاصة وان التدريبات كانت على فترتين صباحية ومسائية لرفع المستوى البدني والتكتيكي.
    واشار لجوين بان المباراتين الوديتين مع اليمن ومع الكويت تجربتين ثريتين لاختيار العناصر الاساسية التي سنلعب بها امام الاردن لذلك على اللاعبين ان يظهروا بمستواهم الحقيقي وان يكونوا اكثر جدية في المعسكر والمباراتين الوديتين لاننا نطمح بان نرى وجوه الجديدة اخذت مكانها المناسب في التشكيلة الاساسية للفترة القادمة.
    المساندة الجماهيرية
    وطالب لوجوين من الجماهير ان تقف خلف المنتخب الوطني خلال هذه الفترة ليس في المباريات الرسمية فقط ولكن حتى في المباريات الودية لبث روح الحماس والعزيمة لدى اللاعبين لتحقيق افضل النتائج التي نسعى اليها خاصة وان مباريات تصفيات كاس العالم ليست بالهينة لذلك يتوجب منا جميعا التكاتف والتعاون للمنافسة على بطاقتي التأهل من المجموعة.
    انضباط تام للاعبين
    من جانبه امتدح محمد بن صالح العلوي مدير المنتخب الوطني انضباط اللاعبين لتنفيذ برنامج المعسكر الداخلي بالاضافة الى تقديم الشكر للجهاز الطبي الذي حرص على تجهيز اللاعبين المصابين.
    وقال العلوي : ان الفترة الماضية كانت فيها الفرصة للجهاز الفني للوقوف على مستوى اللاعبين ورفع معدل اللياقة البدنية مع ايجاد مجموعة من المباريات الودية لتعويض توقف الدوري ونتمنى استفادة اللاعبين من تجربة اليمن والكويت لذلك تبقى هناك عوامل اخرى مساعده ابرزها اللاعب نفسه في كيفية الحفاظ على مستواه ولياقته البدنية والاستفادة من الاستراحة الجبرية قبل لقاء الاردن حتى يعود لصفوف المنتخب في المعسكر القادم اكثر حيوية ونشاط​
     

مشاركة هذه الصفحة