وزراء العمل بدول التعاون يناقشون برامج الباحثين عن عمل

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة [ود], بتاريخ ‏27 سبتمبر 2012.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    وزراء العمل بدول التعاون يناقشون برامج الباحثين عن عمل وفرص توظيف القوى العاملة الوطنية واللائحة النموذجية الاسترشادية للتفتيش

    Thu, 27 September 2012
    [​IMG]

    الرياض - العمانية: عقدت بالعاصمة السعودية الرياض أعمال الدورة التاسعة والعشرين لمجلس وزراء العمل بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية وقد ترأس وفد السلطنة الليلة قبل الماضية معالي الشيخ عبدالله بن ناصر البكري وزير القوى العاملة وألقى معالي المهندس عادل بن محمد فقيه وزير العمل بالمملكة العربية السعودية رئيس الدورة الحالية كلمة أكد خلالها على أهمية الدور الذي يقوم به المجلس في ترسيخ العمل المشترك بين اعضائه مشيدا بما تحقق من انجازات وأعمال ساهمت في تعزيز التنسيق والتعاون في مجال العمل بين الدول الاعضاء.. كما أشاد معاليه بفرق العمل التي تشكلت والتي تعنى بالمبادرات المشتركة لتنظيم سوق العمل بدول المجلس برئاسة اصحاب المعالي وزراء العمل.
    وأشار الوزير السعودي الى أن جدول أعمال الدورة يتضمن العديد من الموضوعات والقضايا الاساسية التي تشغل الدول الخليجية منها برامج الباحثين عن عمل والتقرير السنوي الخاص بمتابعة برامج العمل لزيادة فرص توظيف القوى العاملة الوطنية واللائحة النموذجية الاسترشادية لتفتيش العمل.
    بعد ذلك ألقى معالي صقر غباش سعيد غباش وزير العمل بدولة الامارات العربية المتحدة رئيس الدورة السابقة كلمة أوضح خلالها انه في اطار تشجيع منشآت ومؤسسات القطاع الخاص على توطين الوظائف وتمكين المواطنين الخليجيين من تبوؤ الوظائف بكفاءة واقتدار يأتي تكريم المجلس لنخبة من الشركات والمؤسسات الرائدة في مجال التوطين.. كما تم تكريم أصحاب المشروعات الرائدة الصغيرة في دول المجلس تعزيزا لروح العمل المثابر.
    وألقى سعادة الدكتور عبدالله بن عقلة الهاشم الامين العام المساعد لشؤون الانسان والبيئة كلمة نيابة عن معالي الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني الامين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية أشار خلالها الى أن انجازات دول مجلس التعاون توجت بإصدار قرار المساواة في معاملة مواطني دول المجلس العاملين بالقطاع الخاص معاملة مواطني الدولة مقر العمل.
    من جانبه قال سعادة عقيل احمد الجاسم مدير عام المكتب التنفيذي في كلمة له : ان هذه الاجتماعات تتناول العديد من الموضوعات من اهمها دعم إنشاء المشروعات الصغيرة والمتوسطة بدول المجلس مشيرا الى الدور المحوري الذي يتوجب على القطاع الخاص أن يؤديه في عملية التنمية.
    بعد ذلك بدأ الاحتفال التكريمي الحادي عشر لمؤسسات القطاع الخاص المتميزة في مجال التعمين والتوظيف على مستوى دول مجلس التعاون.. تم تكريم شركتي كهرباء مزون وشركة موارد للتعدين من السلطنة.. كما تم تكريم رواد الاعمال المتميزة في مجال المشروعات الصغيرة والشخصية الرائدة في مجال العمل حيث كرم صاحب مؤسسة الاكاديمية الدولية للدراسات والتدريب.
    وقد عقد أصحاب المعالي وزراء العمل بدول المجلس اجتماعا لهم ناقشوا خلاله البنود المطروحة على جدول الاعمال واتخذوا بشأنها التوصيات والقرارات المناسبة.
    كما قدمت خلال ثلاث أوراق عمل كانت الاولى من السلطنة والتي قدمها المهندس حارب بن حارث المحروقي مدير دائرة ضبط المعايير المهنية والتي كانت حول الرؤى والموجهات المستقبلية والتوصيات المشتركة لمنظومة المؤهلات والمعايير المهنية لدول المجلس والتي جاءت خلاصة لنتائج الفريق المشكل برئاسة معالي الشيخ وزير القوى العاملة.
    وقد أشاد المجتمعون بما تمخض عنه الفريق وشكروا معالي الشيخ وفريق العمل المشترك لإعداد الرؤى والموجهات المستقبلية المشتركة حول منظومة المؤهلات والمعايير المهنية لدول المجلس فيما قدمت مملكة البحرين الورقة الثانية وهي بعنوان "التأمين ضد التعطل".. وقدمت الورقة الثالثة من قبل المملكة العربية السعودية.
    وفي ختام الاجتماع اتفق الوزراء على أن تكون الدورة الثلاثين القادمة بمملكة البحرين.
    وفي الفترة المسائية عقد اجتماع مشترك بين وزراء العمل ووزراء الشؤون الاجتماعية لدول المجلس ناقشوا خلاله العديد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك واتخذوا بشأنها التوصيات المناسبة​
     

مشاركة هذه الصفحة