كشف جديد حول حقيقة تصريحات "الوزير السابق"

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة `¤*«مُحمدْ البادِيْ»*-¤, بتاريخ ‏22 سبتمبر 2012.

  1. `¤*«مُحمدْ البادِيْ»*-¤

    `¤*«مُحمدْ البادِيْ»*-¤ ¬°•| غَيثُ مِن الَعطاء ُ|•°¬

    "النقل" تقرر عدم التجديد لاستشاري مشروع مطاري مسقط وصلالة
    أحمد الفطيسي:
    القرار لن يؤثر بصورة مباشرة على تقدم سير العمل بالمشروع

    مسقط ــ الزمن:
    أكد الدكتور أحمد بن محمد بن سالم الفطيسي وزير النقل والاتصالات عدم تجديد اتفاقية الخدمات الاستشارية بين الوزارة وبين شركة كوي لارسن (استشاري لمشروع تطوير مطاري مسقط الدولي وصلالة
    وقال الدكتور وزير النقل والاتصالات أن هذا القرار جاء بعد دراسة مستفيضة لقدرات الشركة والمعوقات التي واجهها المشروع في السنوات الماضية ومتطلباته للمرحلة القادمة والتي تتمحور حول التركيز على إدارة التداخلات بين عقود مقاولي المشروع الرئيسين وتعزيز الاشراف على البناء وضبط البرنامج العام للمشروع لإنهائه في وقته المعلن عنه.
    وقال الدكتور أحمد الفطيسي أنه قبل انتهاء عقد الاستشاري في 31 ديسمبر 2011م قامت وزارة النقل والاتصالات بالتفاوض مع شركة كوي لارسن من خلال عقد اجتماعات مكثفة وورش عمل مضنية استمرت ما يقارب عام كامل بحضور اعضاء اللجنة الفنية المشرفة على تنفيذ مشاريع المطارات وممثلين عن الجهات ذات الاختصاص، تبلورت في قناعة الوزارة أن ما قدمته الشركة من اقتراحات وخطوات للتطوير لا تتواكب مع ما وضعته الوزارة من اولويات للمرحلة القادمة، وعليه قررت وزارة النقل والاتصالات عدم قبول استمرارية شركة كوي لارسن في تقديم خدماتها بعد تاريخ 31 ديسمبر 2012م .
    وأوضح الدكتور أحمد بن محمد بن سالم الفطيسي وزير النقل والاتصالات أن الوزارة تقوم حالياً بالخطوات اللازمة للتعاقد مع استشاري عالمي جديد متخصصا في مشاريع المطارات الحديثة ليتماشى مع حجم مشروع مطاري مسقط الدولي وصلالة ومتطلبات المرحلة القادمة معرباً عن أمله أن يتم ذلك باقصى سرعة ممكنة حتى يتمكن الاستشاري الجديد من استلام الاعمال من شركة كوي لارسن قبل نهاية العام الحالي.
    وكان المشروع في السابق سير وسط تصريحات "متناقضة" في الإنجاز حيث سبق وأن قال خميس بن مبارك العلوي الوزير السابق لوزارة النقل والاتصالات ان المشروع يسير وفق الجدول الزمني المخطط له وسيتم انجازه في 2014 ، مناقضا في تصريحاته تلك محمد بن صخر العامري وكيل وزارة النقل والاتصالات لشؤون الطيران المدني السابق الذي أكد أن المشروع تأجل انجازه من 2012 إلى 2014 وعلل ذلك نتيجة لطلب بعض الشركات للدخول كمنافس على مناقصات المشروع"، وذلك بعد تقرير نشرته "الزمن" حول المشروع بعد أن بثت "رويترز" تقريرا صحفيا حول المشروع.
    وطمئن وزير النقل والإتصالات في تصريحه بأن هذا القرار لن يؤثر بصورة مباشرة على تقدم سير العمل بالمشروع وأن فترة التسليم فيما بين الاستشاري المنتهية اتفاقيته والاستشاري الجديد المزمع تعيينه ستشهد بذل مزيد من الجهد والتعاون بين الوزارة وجميع المنفذين لاعمال المشروع من أجل ضمان انتقال الاعمال بشكل سلس ومتقن إلى جانب تحويل جميع العمانيين من الاستشاري الحالي الى الاستشاري الجديد وفقا للانظمة المتبعة بهذا الشأن .
    وفي ختام التصريح أشار الدكتور وزير النقل والاتصالات أن الجهود تتضاعف يوما بعد يوم لانجاز هذا المشروع الحيوي والاستراتيجي وأن الوزارة تدفع عن قرب لإدارة المشروع ومتابعته بصورة فاعلة من خلال زيادة العاملين من قبل المقاولين في أرض المشروع وتسريع اعتماد المواد والخرائط ومتابعة مطابقة المواصفات وانجاز الأعمال حسب معايير الجودة وقوانين العمل والسلامة المهنية بما يضمن الانتهاء منه في الموعد المعلن عنه ، حيث بات واضحاً تصاعد وبشكل متسارع إنجاز الأعمال في جميع الحزم المسندة بمشروع مطار مسقط الدولي بشكل جيد للغاية وقد وصل بعضها إلى أكثر من 65%، إلى جانب تحقيق نسبة إنجاز تفوق 40% في مطار صلالة الذي ينفذ هو الآخر بمواصفات دولية تؤهله لمواكبة المطارات العالمية .



    المصدر: هنا
     

مشاركة هذه الصفحة