الشيخ زايد ( رحمة الله عليه ) وهو يخاطب ولده ( سلطان )..

الموضوع في ',, البُريمِي لِـ/ للشٌعرٍوالْقصِيْد,,' بواسطة المرداس, بتاريخ ‏2 سبتمبر 2008.

  1. المرداس

    المرداس ¬°•| عضو مبتدى |•°¬

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته !

    الشيخ زايد ( رحمة الله عليه ) وهو يخاطب ولده ( سلطان )..
    القائد الوالد الحنون بوخليفة الله يرحمه
    صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة_ رحمه الله _
    وادخله فسيح جناته دخل يوما على ولده سلطان فرأى فلذة كبده وأحد
    أبنائه المفضلين مهموما حزينا استبدّ به الأسى وضاقت به الدنيا فأخذته
    لوعة الحب والحنان على ولده العزيز كيف لا وهو يذكر جيدا عندما
    سأل ابنه سلطان (كيف يا سلطان ما عندك ارض ولا مزرعة ولا بناية)
    فرد سلطان (يكفيني انك ابويه)،.،

    فسطّر بو خليفة هذه الكلمات بمقدار من الحنان
    والحب لو وزّع على أهل الدنيا لوسعتهم فقال::


    آه يا ويلي مـن تصاويبـك :: في عيوني بانـت اسبابـك


    لي سهيـت أتـم اهاذيبـك :: و لا غفت عينـي تسادابـك


    لي سمعت النـاس تهذيبـك :: احيت عروقي من اطيابـك


    في نظـر عينـي اداريبـك :: فوق نجم سهيـل مسحابـك


    القمر و الليل يوحي بـك:: و النسيم الجذي غنّـى بـك


    و البدر لي لاح يسدى بـك :: و الوصف يدني من اصوابك


    وانته إللي شاحنـي طيبـك :: في فؤادي فتحـت ابوابـك


    طايحه روحـي لمطاليبـك:: مغـرم هـاوي و طلاّبـك


    هايـم وابحـث و اناديبـك:: واندب بحسرات و أعزابـك


    ما يشافـي غيـر تطبيبـك:: يا بعد عمري من اعشابـك


    غبت وانقطعـت مواريبـك :: وانته إللـي همنـي غيابـك


    اعرف انـه سالـي قليبـك :: ولا تسطّر بعد في حسابـك


    ليت ماعرفـك ولا ادريبـك :: ولا نظرت لبسمـة عذابـك


    ولا مشيت بخطـى دريبـك :: ولا ريولي قربـت ترابـك


    متى ومن كـم أعدّيبـك :: ما أستطيع عزم على غيابك


    لكـن أنــا بالله طليـبـك :: والـذي خـلاّك لأحبابـك



    اللهـ يرحم ابويهـ زايد ويغفر له ان شاءاللهـ..
     
  2. دبدوبة خصب

    دبدوبة خصب ¬°•| عضــو مــهــم|•°¬

    ربي يرحم ابونا زايد ويسكنه فسيح جناته اللهم امين
    الك مني كل الاحترام اخويه المرداس ,,,
    تحيااااتي لك ..
     

مشاركة هذه الصفحة