امراءه ابكت ملك المووت ((سبحاان الله ))

الموضوع في ',, البُريمِي لِـ/ الهَمسَات الإسلَامية ,,' بواسطة دبدوبة خصب, بتاريخ ‏1 سبتمبر 2008.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. دبدوبة خصب

    دبدوبة خصب ¬°•| عضــو مــهــم|•°¬

    السلااام للجميع ,,,
    قريت هالموضوع في احد المنتديات وحبيت انقله لكم




    ورد في بعض الآثار أنَّ الله عز وجل أرسـل ملـك المـوت ليقبـض روح امـرأة مـن النـاس فلما أتاها ملك الموت ليقبض روحها وجدها وحيدة مع رضيعاً لها ترضعه وهمـا فـي صحـراء قـــاحـــلـــة لـــيـــس حــولـهــمـــا أحـــد عندما رأى ملك الموت مشهدها ومعها رضيعها وليس حولهما أحد وهو قد أتى لقبـض روحهـاهــنــا لـــم يــتــمــالـــك نــفـــســــه,, فدمعت عيناه من ذلك المشهد رحمة بذلك الرضيع ، غير أنه مأمور للمضـي لمـا أرسـل لـه, فــــقــــبــــض روح الأم ومــــــضــــــى ،كــــــمــــــا أمــره ربــه: (لا يعـصـون الله مـــا أمـرهــم ويفـعـلـون مـــا يـؤمــرون)

    بعد هذا الموقف - لملك الموت - بسنوات طويلة أرسلـه الله ليقبـض روح رجـل مـن النـاس, فلما أتى ملك الموت إلى الرجـل المأمـور بقبـض روحـه وجـده شيخـاً طاعنـاً فـي السـن متوكئاً على عصاه عند حداد ويطلب من الحـداد أن يصنـع لـه قاعـدة مـن الحديـد يضعهـا في أسفل العصى,, ويوصي الحداد بأن تكـون قويـة لتبقـى عصـاه سنيـن طــــــــويـــلـــــــــــــــ ه

    عند ذلك لم يتمالك ملك الموت نفسه ضاحكاً ومتعجباً من شـدة تمسـك وحـرص هـذا الشيـخ وطول أمله بالعيش بعـد هـذا العمـر المديـد ،ولـم يعلـم بأنـه لـم يتبقـى مـن عمـره إلاَّلــــحـظـــــــــات

    فأوحى الله إلى ملك المـوت قائـلاً: فبعزتـي وجلالـي
    إنَّ الـذي أبكـاك هـو الـذي أضحكـك..!!
    سبحانك ربي ما أحكمك سبحانك ربي ما أعدلك سبحانك ربي مـا
    أرحمـك نعـم ذلـك الرضيـع
    الذي بكى ملك الموت عندما قبض روح أمه هو ذلك الشيخ الذي
    ضحك ملك الموت من شدة حرصه على الحيــــــــــاه.
    سبحاااان الله



    ان شاء الله عيبكم الموضوع اتريا ردودكم
     
    آخر تعديل بواسطة المشرف: ‏2 سبتمبر 2008
  2. الكعبية

    الكعبية ¬°•| مراقبة سابقة |•°¬

    سبحاان الله كم هو لطيف بعبااده.. رحيم بهم..
    و يا سبحاان الله .. ما أروع استجابة الملائكة لأوامر الله
     
  3. الغــريب

    الغــريب ¬°•| نعم نعم |•°¬

    السؤال


    ما مدى صحة هذا الكلام
    ورد في بعض الآثار أنَّ الله عز وجل أرسل ملك الموت ليقبض روح امرأة من الناس

    فلما أتاها ملك الموت ليقبض روحها وجدها وحيدة مع رضيع لها ترضعه وهما في صحراء قاحلة ليس حولهما أحد ،

    عندما رأى ملك الموت مشهدها ومعها رضيعها وليس حولهما أحد وهو قد أتى لقبض روحها،

    هنا لم يتمالك نفسه فدمعت عيناه من ذلك المشهد رحمة بذلك الرضيع ،

    غير أنه مأمور للمضي لما أرسل له،

    فقبض روح الأم ومضى ;كما أمره ربه: لايعصون الله ماأمرهم. ويفعلون مايؤمرون


    بعد هذا الموقف- لملك الموت - بسنوات طويلة أرسله الله ليقبض روح رجل من الناس ،
    فلما أتى ملك الموت إلى الرجل المأمور بقبض روحه وجده شيخاً طاعناً في السن متوكئاً على عصاه عند حداد ويطلب من الحداد أن يصنع له قاعدة من الحديد يضعها في أسفل العصى حتى لاتحته الأرض ويوصي الحداد بأن تكون قوية لتبقى عصاه سنين طويلة .

    عند ذلك لم يتمالك ملك الموت نفسه ضاحكاً ومتعجباً من شدة تمسك وحرص هذا الشيخ وطول أمله بالعيش بعد هذا العمر المديد ، ولم يعلم بأنه لم يتبق من عمره إلاَّ لحظات .

    فأوحى الله إلى ملك الموت قائلاً: فبعزتي وجلالي إنَّ الذي أبكاك هو الذي أضحكك.


    !!!!!!!!!!!!!! سبحانك ربي ما أحكمك سبحانك ربي ماأعدلك سبحانك ربي ماأرحمك !!!!!!!!!!!!!!!!!!

    نعم!! ذلك الرضيع الذي بكى ملك الموت عندما قبض روح أمه هو ذلك الشيخ الذي ضحك ملك الموت من شدة حرصه وطول أمله

    الفتوى


    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:


    فلم نقف على هذه القصة فيما بين أيدينا من الكتب، وأما معناها فصحيح، إذ فيها عناية الله عز وجل بخلقه، وفيها طول أمل الإنسان كلما طال عمره، ففي صحيح البخاري عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: يكبر ابن آدم ويكبر معه اثنان: حب المال، وطول الأمل.

    وفي البخاري أيضاً عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: لا يزال قلب الكبير شاباً في اثنتين: في حب الدنيا وطول الأمل.

    والله أعلم.


    http://www.islam....net/ver2/Fatwa/ShowFatwa.php?lang=A&Id=47411&Option=FatwaId
     
  4. الغــريب

    الغــريب ¬°•| نعم نعم |•°¬

    عندما بكى ملك الموت ..
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    ما مدى صحه هذا القال ؟؟
    بارك الله فيكم وجزاكم كل خير ..


    000000

    ورد في بعض الآثار أنَّ الله عز وجل أرسل ملك الموت ليقبض روح امرأة من الناس
    فلماأتاها ملك الموت ليقبض روحها وجدها وحيدة مع رضيعاً لها ترضعه وهما في صحراء قاحلة ليس حولهما أحد ،
    عندما رأى ملك الموت مشهدها ومعها رضيعها وليس حولهماأحد وهو قد أتى لقبض روحها،
    هنا لم يتمالك نفسه فدمعت عيناه من ذلك المشهد رحمة بذلك الرضيع،
    غير أنه مأمور للمضي لما أرسل له، فقيض روح الأم ومضى كما أمره ربه:
    (لا يعصون الله ما أمرهم ويفعلون ما يؤمرون)

    بعد هذا الموقف- لملك الموت - بسنوات طويلة أرسله الله ليقبض روح رجل من الناس،
    فلما أتى ملك الموت إلى الرجل المأمور بقبض روحه وجده شيخاً طاعناً في السن متوكئاً على عصاه عند حداد ويطلب من الحداد أن يصنع له قاعدة من الحديد يضعها في أسفل العصى حتى لا تحته الأرض ويوصي الحداد بأن تكون قوية لتبقى عصاه سنين طويلة،
    عند ذلك لم يتمالك ملك الموت نفسه ضاحكاً ومتعجباً من شدة تمسك وحرص هذا الشيخ وطول أمله
    بالعيش بعد هذا العمر المديد ،ولم يعلم بأنه لم يتبقى من عمره إلا لحظات
    فأوحى الله إلى ملك الموت قائلاً : فبعزتي وجلالي إن الذي أبكاك هو الذي أضحكك.

    سبحانك ربي ماأحكمك سبحانك ربي ماأعدلك سبحانك ربي ماأرحمك

    نعم!! ذلك الرضيع الذي بكى ملك الموت عندما قبض روح أمه هو ذلك الشيخ الذي ضحك ملك الموت من شدة حرصه وطول أمله




    الجواب:


    هذا مما يُروى في الآثار
    .

    ولا أعلم صحته

    لكنه ليس بحديث

    ولا يصح عن النبي صلى الله عليه وسلم


    الشيخ عبد الرحمن السحيم



    http://www.khayma.com/da3wah/117.html
     
  5. راعي الطير

    راعي الطير ¬°•| مشرف سابق|•°¬

    جزاكم الله خير
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة