شرطة راس الخيمة تنقذ سائق سياره تعطل مثبت السرعه في سيارته على سرعه 120

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة ونه العوود, بتاريخ ‏29 أوت 2012.

  1. ونه العوود

    ونه العوود ¬°•| عضــو مــهــم|•°¬

    سلام عليكم


    لعب رجال إدارة المرور والدوريات ( قسم الإسعاف والإنقاذ ، وقسم الدوريات ) بالقيادة العامة لشرطة رأس الخيمة دوراً بطولياً مميزاً ، وضرب المسؤولون والأفراد في القسمين ، أروع مشاهد التضحية والإيثار معرضين حياتهم للخطر ، عندما هبوا جميعا لإنقاذ سائق على شارع الإمارات ، تعطل مثبت سرعة مركبته فجأة على سرعة 120 كلم ، حتى كتب الله النجاة والسلامة للسائق وسيارته معاً.إن ما قام به المشاركون ، لهو عمل مشرف يعكس الصورة المثالية لرجال الشرطة ، الذين يبذلون كل غالٍ ونفيس من أموال وأرواح من أجل الوطن وقيادته وشعبه ، واضعين سلامة الأفراد وممتلكات الوطن ومكتسباته نصب أعينهم.

    شارع الإمارات كان مسرحاً ميدانياً للعمل البطولي لرجالنا الأشاوس الذين أثبتوا بأنهم على قدر العهد والوعد والمسؤولية الملقاة على عاتقهم .. ففي مساء الأحد الموافق الثاني عشر من أغسطس 2012م ، ورد بلاغ من غرفة عمليات الشرطة إلى قسم الإسعاف والإنقاذ ، يفيد بوجود مركبة من فئة الدفع الرباعي ( لاند كروزر ) قادمة من أم القيوين على شارع الإمارات ، وقد تعطل مثبت السرعة فيها على سرعة 120 كلم ، ولم تنجح محاولات سائقها في السيطرة عليها بإيقافها أو تهدئة سرعتها ، الأمر الذي استدعى التدخل الفوري لدوريات المرور ومركبات الإسعاف والإنقاذ.


    أبطالنا لم يكتفوا بالمشاركة بمركبات الإسعاف والدوريات فحسب، بل تسابقوا لإنقاذ السائق بأية طريقة ، مستخدماً البعض منهم سياراتهم المدنية الخاصة حتى لو كلفهم الأمر الكثير ، حيث بادر مدير فرع الإسعاف والإنقاذ بتحريك سيارته الخاصة أمام المركبة المراد إنقاذها ، في محاولة للاصطدام بها وتهدئة سرعتها ، ومن ثَمَّ السيطرة عليها قبل الوصول إلى دوار شارع الإمارات ، ليتخذ السائق قرار الانحراف بها يمينا لتصطدم مركبته بتل رملي حتى تمت السيطرة عليها دون أية أضرار مادية ، بعد أن كُتبت النجاة لسائقها بفضل الله أولا ، ثم بمساعدة رجال الشرطة الذين حاولوا منع تدهور المركبة مهما كلفهم الأمر.

    وصلني عبر البريد الإلكتروني وحبيت أنقله لكم:flex:
    تحياتي ونة العوود
     

مشاركة هذه الصفحة