سوق العمل يشهد أكبر نشاط في تاريخه

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة حكاية روح, بتاريخ ‏9 أوت 2012.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. حكاية روح

    حكاية روح ¬°•| سَحَابة صَيفْ |•°¬





    "القطاع الخاص" يشهد تعيين 93 ألفا واستقالة 85 ألفا
    وعود بتوفير 36 ألف وظيفة حكومية قبل نهاية العام الحالي
    مسقط - الزمن:

    يشهد سوق العمل العماني هذه الأيام نشاطا هو الأعلى في تاريخه مع تواصل حركة
    التوظيف في القطاعين العام والخاص، وذلك بعد وعود حكومية بتوفير عشرات الآلاف
    من الوظائف بعد فترة احتجاجات شهدتها البلاد العام الماضي.

    وفي هذا السياق قال عبدالله البكري وزير القوى العاملة ان الوزارة تمكنت من تعيين
    ( 409 ر 93 ) مواطن ومواطنات من شهر يناير 2011م وحتى شهر يونيو الماضي وبلغ
    عدد المستقيلين والمنتهية خدماتهم ( 782 ر 85) مواطنا ومواطنة خلال الفترة نفسها
    لتبلغ بذلك الزيادة الصافية في أعداد القوى العاملة الوطنية باجر في القطاع الخاص
    خلال الفترة من بداية 2011م وحتى نهاية يونيو الماضي ( 627ر7) مواطنا ومواطنة .

    من جانبه أوضح خالد بن عمر المرهون وزير الخدمة المدنية في حديث نقلته وكالة
    الأنباء العمانية انه تم خلال العام الماضي 2011 توظيف 18 ألفا منهم 14 ألف
    جامعي .. مشيرا الى انه لا يوجد دولة في العالم تتوجه للتوظيف في القطاع
    الحكومي فقط ولكن بمشاركة القطاع الخاص .

    واكد وزير الخدمة المدنية ان الحكومة لديها خطط طويلة المدى ومستمرة في التوظيف
    وذلك بالتعاون مع القطاع الخاص وهناك (31) وزارة ووحدة حكومية مستهدفة حول
    توظيف (15) ألفا ولكن هناك وحدات أمنية وعسكرية خارج قطاع الخدمة المدنية تعمل
    على توفير أعداد من فرص العمل .. مشيرا ان وزارة الخدمة المدنية وظفت حتى الان
    (4) آلاف مواطن ومواطنة خلال العام الحالي .

    وقال المرهون ان الرقم المعلن لتشغيل القوى العاملة في القطاع الحكومي (36) الفا
    سيتم تجاوزه نهاية العام الحالي .

    الخدمة تنهي تصورها للدرجة الخامسة
    أكد خالد المرهون وزير الخدمة المدنية انه بان هناك أكثر من جهة معنية حول هذه
    الدرجة وكل هذه الجهات تعمل وفق تصور واضح لايجاد حل للدرجة الخامسة وكوزارة
    الخدمة المدنية أنهت تصورها لحل هذه الدرجة وهناك أدوار أخرى لكن رؤية وزارة
    الخدمة المدنية قدمت لجهات أخرى .. معربا عن تفاؤله لايجاد حل لهذه المشكلة وفي
    الطريق الى الحل.​
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة