"حماية المستهلك": إنشاء الجمعيّات التعاونية...

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة حكاية روح, بتاريخ ‏5 أوت 2012.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. حكاية روح

    حكاية روح ¬°•| سَحَابة صَيفْ |•°¬

    "حماية المستهلك": إنشاء الجمعيّات التعاونية يسهم في تشجيع المنافسة النزيهة وحماية الأنشطة التجارية
    الأحد, 05 أغسطس/آب 2012 07:16


    [​IMG]
    مسقط- الرؤية
    -
    خلال اجتماع الخبراء الدوليين في مجال قانون المنافسة بجنيف
    الكعبي: مذكرة التفاهم مع "الاونكتاد" تعزز قدرات العاملين بالهيئة
    شاركت الهيئة العامة لحماية المستهلك مؤخرًا في الاجتماع الثاني عشر للخبراء الدوليين في مجال قانون المنافسة، واجتماع خبراء حماية المستهلك المنعقدان بجنيف خلال الفترة من 9 وحتى 13 يوليو الماضي.
    وترأس الوفد الرسمي المشارك من الهيئة سعادة الدكتور سعيد بن خميس الكعبي، رئيس الهيئة العامة لحماية المستهلك، حيث تضمن الاجتماع إلقاء عدة أوراق عمل لخبراء دوليين في مجال حماية المستهلك وسياسات المنافسة تناولت الإحتياجات التي ترمي بها الامم المتحدة من الحكومات والقطاعات المنتجة والمقدمة للخدمات لحماية المستهلك وتوسيع باب المنافسة كما تضمنت أوراق العمل على ضرورة تشجيع انماط الاستهلاك المستدامة للمستهلكين، على أن تشمل احتياجات أجيال الحاضر والمستقبل من السلع والخدمات، وكذلك تشجيع المنافسة النزيهة والفعّالة كي يتيح للمستهلكين أكبر نطاق من الاختيار بين المنتجات والخدمات بأدنى تكلفة.
    كما تطرّق المحاضرون إلى ضرورة تشجيع إنشاء الجمعيّات التعاونية الاستهلاكيّة والأنشطة التجارية المتصلة بها وتوفير المعلومات المتعلّقة بها.
    وفي اليوم الأخير من الاجتماع أوصى المجتمعون بالتأكيد على العلاقة الوثيقة بين توجيهات الأمم المتحدة بشأن حماية المستهلك والاتفاقيات المتعددة الأطراف والقوانين حول التحكم بالممارسات التجارية وقوانين المنافسة، والاعتراف بأنّ سياسة حماية المستهلك مكملة لقانون وسياسة المنافسة في معالجة التحديات المحلية والعالمية، وهاتين السياستين تعزز بعضهما بعضاً والتأكيد على الحاجة إلى تثقيف المستهلك بحقوقه وواجباته والتشجيع على ترويج سياسة حماية المستهلك كأداة مهمه لتحسين أوضاع المستهلك ونمو الدعم الاقتصادي.
    من جهة أخرى، وخلال فترة مشاركة وفد الهيئة العامة لحماية المستهلك في الاجتماعات، تمّ عقد لقاءات جانبية أخرى، حيث قام الوفد بعقد لقاء مع ممثل منظمة الاونكتاد حسن كيكاي رئيس قسم حماية المستهلك بالمنظمة، وتمّ خلال اللقاء مناقشة جوانب اتفاقية مذكرة التفاهم المقرر توقيعها مع مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية (الاونكتاد) المتعلقة بشأن التعاون الفنّي في مجال تأهيل قدرات العاملين بالهيئة وإعداد الدراسات اللازمة بشأن أوضاع السوق وسبل تنميتها.
    وأشار سعادة الدكتور رئيس الهيئة إلى أنّ هذه الاتفاقية سيتم المضي فيها قدماً بعد موافقة مجلس الوزراء على بنودها والتي ستساهم بشكل إيجابي ومثمر في مجال تبادل الخبرات العلمية والعمليّة بين الهيئة ومنظمة (الأونكتاد) حول القضايا المتعلقة بحماية المستهلك والمنافسة، كما ستساهم هذه الاتفاقية في تعزيز شبكات التواصل بين جهات حماية المستهلك بدول العالم مع الهيئة العامة لحماية المستهلك، إضافة إلى توفير برامج لتدريب قدرات الموظفين بالهيئة من قِبل المهنيين والخبراء الذين سيتم توفيرهم من قِبل منظمة الاونكتاد، وأضاف أنّ هذه الاتفاقية ستشجع على التعاون البناء بين الهيئة ومنظمة الاونكتاد في مجال إعداد الدراسات والبحوث المتعلقة بحماية المستهلك، وتشجيع المنافسة وتطوير الخبرات في هذا الشأن، وقد تمّت إحالة مسودة الاتفاقية إلي مجلس الوزراء لإبداء الرأي والموافقة.
    والتقى الوفد مع عدد من الوفود المشاركة في الاجتماع من بينهم: رئيسة مجلس إدارة حماية المستهلك بهونج كونج (الصين)، وفد دولة قطر الشقيقة، وفد المملكة المغربية، الوفد الأمريكي، ووفد الاتحاد الدولي لحماية المستهلك، وتمّ من خلاله بحث سبل التعاون وتبادل المعلومات والبحوث في مجال حماية المستهلك وقوانين المنافسة.
    وتأتي مشاركة الهيئة بعد الدعوة التي تلقتها من مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية (الاونكتاد) للمشاركة في الاجتماعات.​
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة