3 إماراتيين يبتكرون مشروباً من ثمار الأمازون

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة [ود], بتاريخ ‏30 جويليه 2012.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    3 إماراتيين يبتكرون مشروباً من ثمار الأمازون

    الأحد 29 يوليو 2012 الإمارات – وكالات



    أ[​IMG][​IMG] [​IMG]

    مشروب من ثمار الأمازون

    ابتكر ثلاثة شباب مواطنين، حمد الهاشمي، ومحمد رستم، وحسن الفردان، مشروبا طبيعيا، أطلقوا عليه اسم «غوارانا»، وبدأوا في انتاجه وتوزيعه على المستوى المحلي، تمهيدا للوصول به الى العالمية، مشيرين الى أن المشروب مستخلص من نبتة «غوارانا»، التي تعد نوعا من التوت تتميز بمذاق وفائدة، وتنمو في شمال البرازيل وفنزويلا. وحسب «الامارات اليوم» أوضح أحد الشباب الثلاثة، الطالب بالدراسات العليا بجامعة زايد، حمد الهاشمي، أن «(غوارانا) هو عبارة عن مشروب غازي له طعم مميز وجديد، يختلف تماما عن المشروبات الغازية المعروفة، ويتميز بأن مكوناته طبيعية، واختيرت جميع مستخلصاته من أجود المكونات وبدقة وعناية شديدتين»، مشيرا الى أن فكرة المشروع جاءت لهم أثناء زيارتهم الى البرازيل، ومشاهدتهم نبتة الـ «غوارانا»، التي تعد أشهر ثمرة في البرازيل، وتنبت في غابات الأمازون.
    وقال «الفكرة جاءتنا من هنا، وقررنا استيراد النبتة من البرازيل، وانشاء مصنع لتصنيع مشروب «سوفت درنك»، منها يحمل الاسم نفسه، (غوارانا)»، مشيرا الى أن أول زجاجة أنتجوها كانت في 27 يناير، 2011 لافتا الى أنها أنتجت داخل أحد مصانع المياه الغازية، قبل أن ينتهي اتمام مصنعهم». وأضاف الهاشمي أن «المشروب الآن موجود في ثمانية مقاه داخل دبي، و30 فندقا، وجمعيات الاتحاد التعاونية، وخلال أربعة أشهر سيكون في جميع الجمعيات والمحال التجارية في الامارات»، مشيرا الى«أنهم لايزالون في البداية، ويخوضون سباق التميز أمام عدد كبير من المنافسين، ما يتطلب مواصلة الجهود والعمل الدؤوب، لمواجهة ما يحويه هذا المشروع من صعوبات وتحديات».
    وأوضح الهاشمي، أن منافسيهم لهم خبرة كبيرة في هذا المجال، وهم متقدمون عليهم بمراحل عدة، بينما هم في أول الطريق، لذلك لا يتطلعون الى المنافسة في هذا الوقت، ويسعون الآن الى هدف متواضع ومختلف، هو أن يكون وجودهم حيث يستطيع الجميع الوصول، وأن ينال منتجهم استحسان ورضا الناس. وأشار الى أن مؤسسة دبي لتنمية الصادرات، تقوم بتسخير خدمات الدعم كافة، اللازمة لتعزيز نمو هذه الشركة، وغيرها من الشركات الحديثة، في الأسواق العالمية، من خلال المساعدة على تأسيسها، ومن ثم الانتقال بها من المحلية الى العالمية، الأمر الذي يجسد مثالا لنجاح مؤسسة دبي لتنمية الصادرات، في زيادة قيمة وحجم صادرات قطاع السلع والخدمات من الامارة، في مختلف القطاعات التجارية. وأكد الهاشمي أن لديهم خطة لتوسيع أعمالهم في الأسواق العالمية، تتوازى مع مواصلة سعيهم الى تعزيز أعمالهم بالدولة والأسواق الخليجية، عبر خدمات المكاتب التجارية للمؤسسة، الأمر الذي يعد أساسيا لدعم نمو الشركة، مؤكدا أنهم على ثقتهم بأن تصبح مشروبات «غوارانا» رائدة محليا، واقليميا وعالميا.
     

مشاركة هذه الصفحة