حملات صحية وتوعوية على المحلات التجارية بإبراء

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة العنيد A, بتاريخ ‏20 جويليه 2012.

  1. العنيد A

    العنيد A ¬°•| مشرف سابق |•°¬

    عمان
    20/07/2012


    استعدادا لشهر رمضان المبارك -
    إبراء ـ حمود بن سالم الريامي -
    تواصلت الحملات الصحية والتوعوية التي تنفذها المديرية العامة للبلديات الإقليمية وموارد المياه بمحافظة شمال الشرقية للمحلات التجارية ومراكز التسوق استعداداً لشهر رمضان المبارك حيث قامت بلدية إبراء بحملة توعوية وتفتيشية بالتعاون مع دائرة التوعية والعلاقات العامة ودائرة الرقابة الصحية والصرف الصحي ومجموعات الدعم البلدي ببلديات المحافظة.
    وتأتي هذه الحملات استعدادا لحلول شهر رمضان المبارك بهدف التأكد من صلاحية وسلامة المواد الغذائية المعروضة بالمحلات والمراكز التجارية بالولاية. واشتملت الحملة على عمليات تفتيش ورقابة للمطاعم والمقاهي ومحلات تحضير الوجبات الرمضانية للوقوف على سلامة العاملين وأدوات التحضير.
    وقال صالح بن حميد الحارثي نائب مدير بلدية إبراء: إن بلدية إبراء تنفذ حملات تفتيش ورقابة على المنشآت التجارية وخاصة تلك التي لها علاقة ببيع وتصنيع وتغليف المواد الغذائية وتأتي هذه الحملة لتدعيم الجهود وتشديد الرقابة قبل حلول شهر رمضان المبارك بهدف الحرص على صحة وسلامة المستهلك حيث تم تقسيم الولاية إلى أربع مناطق تتولى كل مجموعة من المفتشين الصحيين منطقة محددة بحيث يتم التركيز على المحلات والمراكز التجارية والمطاعم والمقاهي والمخابز ومحلات بيع اللحوم والدواجن وأسواق الأسماك وأكشاك تحضير الوجبات الرمضانية والتأكد من حصولها على التصاريح اللازمة وسلامة العاملين بها.
    وأشار الحارثي إلى أن بلديات المحافظة ممثلة برؤساء أقسام التوعية ومجموعات الدعم البلدي تشارك بلدية إبراء في هذه الحملات فبالإضافة إلى مشاركتهم في عمليات التفتيش الصحي هناك جانب توعوي من خلال تحديد نقاط تمركز داخل المراكز التجارية وعن مداخل الأسواق لحث المستهلك على التأكد من صلاحية المادة الغذائية التي يشتريها عن طريق فترة صلاحية المادة ومعرفة المؤشرات الظاهرية من ناحية الشكل واللون والإنتفاخ والتي يسهل التعرف عليها وإبلاغ البلدية عن أية ملاحظات سلبية يكتشفها على المواد الغذائية المعروضة بالمحل لتقوم البلدية بدورها لإجراء فحص دقيق للمنتج.
    كما اشتملت الحملات التوعوية على زيارة ربات البيوت لحثهم على أهمية الترشيد في الاستهلاك الغذائي وشرح الطرق الصحية لحفظ الأكل وتجهيزه وكيفية استخدام الزيوت وغيرها من الإجراءات التي تساعد على بقاء الأطعمة سليمة لأطول فترة ممكنة.
    وأضاف صالح الحارثي : ان الحملة الحالية تعتبر تحضيرية قبل شهر رمضان وأن الحملات التفتيشية ستستمر طوال الشهر وبشكل يومي وخاصة الفترة التي تسبق تحضير الأطعمة الرمضانية وبعد صلاة المغرب والتراويح إضافة إلى تكثيف الرقابة على المسالخ ومحلات بيع اللحوم والدواجن والأسماك.
     

مشاركة هذه الصفحة