حكم الإستهزاء بالملتزمين بأوامر الله ورسوله...

الموضوع في ',, البُريمِي لِـ/ الهَمسَات الإسلَامية ,,' بواسطة راعي الرباعه, بتاريخ ‏28 جوان 2012.

  1. راعي الرباعه

    راعي الرباعه ¬°•| عضو مميز |•°¬

    -منقول من رسالة "القول المبينفي حكم الإستهزاء بالمؤمنين" للشيخ عبدالسلام آل عبدالكريم-

    [FONT=&quot]* أيها الإخوة الفضلاء:[/FONT]
    [FONT=&quot] [/FONT]
    [FONT=&quot] لقد أخبرنا الله في كتابه العزيز أن هذه الظاهرة الذميمة سلاح من أسلحة الشيطان يقذفه على ألسنة الكفار والمنافقين، ليدخل به الوهن والضعف على المؤمنين، وليصد به الناس عن سبيل الله تعالى.[/FONT]
    [FONT=&quot] [/FONT]
    [FONT=&quot] والآيات القرآنية في ذلك تأتي على صنفين:[/FONT]
    [FONT=&quot] [/FONT]
    [FONT=&quot]* الصنف الأول:[/FONT]
    [FONT=&quot] [/FONT]
    [FONT=&quot] إخبار الله سبحانه وتعالى أن ديدن الكفار في كل مكان وزمان؛ السخرية من المؤمنين؛ لأجل إيمانهم وتوحيدهم.[/FONT]
    [FONT=&quot] [/FONT]
    [FONT=&quot] وهذه قاعدة عامة قررها الله سبحانه وتعالى بقوله: ( زين للذين كفروا الحياة الدنيا ويسخرون من الذين آمنوا والذين اتقوا فوقهم يوم القيامة والله يرزق من يشاء بغير حساب )[ البقرة: 212].[/FONT]
    [FONT=&quot] [/FONT]
    [FONT=&quot] وبقوله تعالى: ( يا حسرة على العباد ما يأتيهم من رســـول إلا كــانوا بـــه يستهزؤون ) [ يس:30][/FONT]
    [FONT=&quot] [/FONT]
    [FONT=&quot] وبقوله تعالى: ( إن الذين أجرموا كانوا من الذين آمنوا يضحكون ـ وإذا مروا بهم يتغامزون ـ وإذا انقلبوا إلى أهلهم انقلبوا فكهين ـ وإذا رأوهم قالوا إن هؤلاء لضالون ـ وما أرسلوا عليهم حافظين )[المطففين:29-33] .[/FONT]
    [FONT=&quot] [/FONT]
    [FONT=&quot] وبقوله تعالى: ( وكم أرسلنا من نبي في الأولين ـ وما يأتيهم من نبي إلا كانوا به يستهزؤون ) [ الزخرف:6،7] .[/FONT]
    [FONT=&quot] [/FONT]
    [FONT=&quot] وبقوله تعالى: ( ولقد أرسلنا من قبلك في شيع الأولين ـ وما يأتيهم من رسول إلا كانوا به يستهزؤون ) [ الحجر:10،11] .[/FONT]
    [FONT=&quot] [/FONT]
    [FONT=&quot]* ففي هذه الآيات وغيرها: يبين الله تعالى أن السخرية بالمؤمنين صفة من صفات الكافرين، يقاومون بها دعوة الرسل، وأتباعهم، ويصدون بها الناس عن الإذعان والقبول لدين الله تعالى. [/FONT]
    [FONT=&quot] [/FONT]
    [FONT=&quot]* الصنف الثاني:[/FONT]
    [FONT=&quot] [/FONT]
    [FONT=&quot] إخبار الله سبحانه وتعالى عن كل قوم يرسل إليهم رسولا، أو نبيا، أن أول عمل يقومون به تجاهه: السخرية والتهكم به، وبمن آمن معه.[/FONT]
    [FONT=&quot] [/FONT]
    [FONT=&quot] قال تعالى في قصة نوح مع قومه: ( فقال الملأ الذين كفروا من قومه ما نراك إلا بشرا مثلنا وما نراك اتبعك إلا الذين هم أراذلنا بادي الرأي وما نرى لكم علينا من فضل بل نظنكم كاذبين ) [ هود:27] .[/FONT]
    [FONT=&quot] [/FONT]
    [FONT=&quot] وقال تعالى: ( قالوا أ نؤمن لك واتبعك الأرذلون ) [الشعراء:111] .[/FONT]
    [FONT=&quot] [/FONT]
    [FONT=&quot] وقال تعالى في قصة هود مع قومه: ( قال الملأ الذين كفروا من قومه إنا لنراك في سفاهة وإنا لنظنك من االكاذبين) [ الأعراف:66].[/FONT]
    [FONT=&quot] [/FONT]
    [FONT=&quot] وقال تعالى في قصة موسى مع فرعون: ( فلما جاءهم بآياتنا إذا هم منها يضحكون ) [الزخرف:47] إلى أن قال تعالى: ( ونادى فرعون في قومه قال يا قوم أليس لي ملك مصر وهذه الأنهار تجري من تحتي أفلا تبصرون ـ أم أنا خير من هذا الذي هو مهين ولا يكاد يبين ـ فلولا ألقي عليه أسورة من ذهب أو جاء معه الملائكة مقترنين ) [الزخرف:51ـ53] .[/FONT]
    [FONT=&quot] [/FONT]
    [FONT=&quot] وقال تعالى في شأن نبينا محمد ـ صلى الله عليه وسلم ـ : ( وإذا رآك الذين كفروا إن يتخذونك إلا هزوا..) [الأنبياء:36] .[/FONT]
    [FONT=&quot] [/FONT]
    [FONT=&quot] وقال تعالى: ( وإذا قيل لهم آمنوا كما آمن الناس قالوا أ نؤمن كما آمن السفهاء ألا إنهم هم السفهاء ولكن لا يعلمون ـ وإذا لقوا الذين آمنوا قالوا آمنا وإذا خلوا إلى شياطينهم قالوا إنا معكم إنما نحن مستهزؤون الله يستهزئ بهم ويمدهم في طغيانهم يعمهون ) [البقرة:13-15] .[/FONT]
    [FONT=&quot] [/FONT]
    [FONT=&quot]* ففي هذه الوقائع التي ذكرها الله في كتابه دليل على أن السخرية والاستهزاء بالمؤمنين تركة يتوارثها الكفار كابرا عن كابر، وذلك لأنهم لم يجدوا أنفذ سلاح منها في مقاومة حزب الله، والقضاء على شرعه.[/FONT]
     
  2. DarkFireSlash

    DarkFireSlash ¬°•|مٌفكِر وُمبِدع تطوِري |•°¬

    هذي نصوص استهزاء الكافر للمسلم

    تشكر على طرحها
     
  3. راعي الرباعه

    راعي الرباعه ¬°•| عضو مميز |•°¬

  4. DarkFireSlash

    DarkFireSlash ¬°•|مٌفكِر وُمبِدع تطوِري |•°¬

    مالفرق بين:

    الاستهزاء والانتقاد وسوء الظن ؟
     
  5. DarkFireSlash

    DarkFireSlash ¬°•|مٌفكِر وُمبِدع تطوِري |•°¬

    خلنا نستلم ذاك الموضوع

    انت قلت انه استنتج هل الاستنتاج يندرج تحت الاساء ام الظن؟

    مثلا ذهب فلان الى الدكان فظننت انه ذهب لشراء الماء وتبين اهو اشترى سكرا

    ظن = استنتاج

    لو تلاحظ انت في ذاك الموضوع ظننت انا فيهم من كل الجوانب

    وصاحب الموضوع ظن انهم يمشون بالواسطات !!

    حكم الظن بالسوء :
    السؤال
    ما هي كفارة الظن السيء بشخص ما ثم يتبين أنه بريء مما نسب إليه؟

    الفتوى

    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: ‏

    فقد حرم الله تعالى سوء الظن بالمؤمن ونهى عنه، قال تعالى (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اجْتَنِبُوا ‏كَثِيراً مِنَ الظَّنِّ إِنَّ بَعْضَ الظَّنِّ إِثْمٌ وَلا تَجَسَّسُوا وَلا يَغْتَبْ بَعْضُكُمْ بَعْضاً أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ ‏أَنْ يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتاً فَكَرِهْتُمُوهُ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ تَوَّابٌ رَحِيمٌ) [الحجرات:12]‏
    أي: أيها المصدقون بالله ورسوله ابتعدوا عن كثير من الظن، ومن الظن المطلوب الابتعاد ‏عنه أن يظن بأهل الخير سوء، وهذا هو الظن القبيح، وهو متعلق بمن ظاهره الخير ‏والصلاح والأمانة. قال ابن عباس في الآية: نهى الله المؤمن أن يظن بالمؤمن إلا خيراً.
    أما ‏الفاسق المجاهر بالفجور، كمن يسكر علانية، أو يصاحب الفاجرات فيجوز ظن السوء به.‏
    وقد وردت أحاديث كثيرة في تحريم سوء الظن بالمؤمن، منها ما رواه البخاري ومسلم ‏عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " إياكم والظن، ‏فإن الظن أكذب الحديث، ولا تجسسوا، ولا تحسسوا… " الحديث .‏
    ومنها ما رواه ابن ماجه عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما قال: رأيت النبي صلى الله ‏عليه وسلم يطوف بالكعبة ويقول: " ما أطيبك وأطيب ريحك، ما أعظمك وأعظم ‏حرمتك، والذي نفس محمد بيده! لحرمة المؤمن أعظم عند الله تعالى حرمة منك، ماله ‏ودمه، وأن يظن به إلا خيراً" وهذا في مجرد الظن الذي لم يخرج على اللسان.‏
    أما التكلم بمقتضى الظن المنهي عنه فإن ذلك أعظم إثماً لأنه من الرجم بالغيب، وهو ‏القول بلا علم وذلك أمر عظيم. منه ما يصل إلى حد الكبيرة كالقذف، فترتب عليه ‏أحكامه، ومنه ما هو دون الكبيرة ولكنه حرام، تجب التوبة منه إلى الله تعالى، ومن ‏شروطها استسماح صاحب الحق الذي تكلم في عرضه، ولا كفارة له إلا ذلك.‏
    والله أعلم. ‏

    المفتـــي: مركز الفتوى بإشراف د.عبدالله الفقيه
     
  6. DarkFireSlash

    DarkFireSlash ¬°•|مٌفكِر وُمبِدع تطوِري |•°¬

    على فكرة فيه شخص اساء بس مش صاحب الموضوع

    يمكن ينطبق عليه الادلة الاولى
     
    آخر تعديل: ‏28 جوان 2012
  7. راعي الرباعه

    راعي الرباعه ¬°•| عضو مميز |•°¬

    أخي العزيز لا تفهم الموضوع غلط

    أنا ما قلت كل من يستهزئ بالمطاوعه كافر ولا العلماء قالو
    لكن إلي إنقال إن هذا "الفعل" كفر ويستتاب صاحبه

    بذكرك مثال
    واحد يذبح لقبر ولي, وهذا الفعل شرك بالله, هل يصح نقول عنه كافر؟

    طبعا لا, لازم أول تقام عليه الحجه بأن يبين له الحق بالأدله والبراهين

    مثال اخر:
    القول بأن القران مخلوق كفر
    فهل يقال لكل من يقول هذا القول كافر؟
    طبعا لا, الحجه أول

    وطبعا إلي يبينون لازم يكونون عندهم علم؛ سواء طلبة علم أو علماء أو حد متعلم.

    ولا ننسى هذا الحديث
    وعن أبي ذر رضي الله عنه قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : ( لا يرمي رجل رجلاً بالفسق أو الكفر إلا ارتد عليه ، إن لم يكن صاحبه كذلك ) رواه البخاري 10/388
     
    آخر تعديل: ‏29 جوان 2012
  8. DarkFireSlash

    DarkFireSlash ¬°•|مٌفكِر وُمبِدع تطوِري |•°¬

    سمعت كلام يقول القران مخلوق يخلق بقرائته
    :\

    شو رايك بهالكلام؟
     
  9. راعي الرباعه

    راعي الرباعه ¬°•| عضو مميز |•°¬

    أخي العزيز
    أول شي لا تصدق كل شي يقال, عليك بالدليل والأثر

    وأعتقد أن رأيي مب مهم المهم رأيي الشرع

    هذه بعض الأدله في أن القران كلام الله غير مخلوق

    والأدلة على كون القرآن كلام الله غير مخلوق أكثر من أن تُحصَر ، ومن ذلك أن الله ـ تعالى ـ فرق بين الخلق والأمر في قوله { أَلا لَهُ الْخَلْقُ وَالأَمْرُ } [الأعراف :54] فالخلق خلق الله ، والأمر : القرآن .

    كما فرَّق ـ سبحانه ـ بين عِلمه وخَلقه ، فقال ـ عز وجل ـ { الرَّحْمَنُ (1) عَلَّمَ الْقُرْآنَ (2) خَلَقَ الإِنسَانَ }[الرحمن : 1ـ3] فالقرآن عِلمُه ، والإنسان خلفُه ؛ فعلمه ـ تعالى ـ غير مخلوق . قال تعالى { فَمَنْ حَاجَّكَ فِيهِ مِنْ بَعَدِ مَا جَاءَكَ مِنَ الْعِلْمِ } [آل عمران : 61] فالعلم هاهنا القرآن .

    وفي حديث خولة بنت حكيم ـ رضي الله عنها ـ قالت : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : " من نزل منزلاً ثم قال : أعوذ بكلمات الله التامات من شرِّ ما خلق ، لم يضرَّه شيء حتى يرحل من منزله ذلك " [أخرجه مسلم] .

    فكلمات الله غير مخلوقة ؛ إذ لا يُشرَع الاستعاذة بمخلوق ، وإنما يستعاذ بالله ـ تعالى ـ وبأسمائه وصفاته .

    وعن أبي هريرة ـ رضي الله عنه ـ عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " فضل كلام الله على سائر الكلام كفضل الله على سائر خلقه " [ أخرجه أحمد:3/390، وأبو داود(4734) والترمذي(2925) وصححه]

    فلو كان كلام الله مخلوقاً لم يكن فضل ما بينه وبين سائر الكلام كفضل الله على خلقه ، وليس شيء من المخلوقين من التفاوت في فضل ما بينهما كما بين الله وبين خَلقِه [ انظر: الرد على الجهمية لعثمان الدارمي: ص 162 ].

    وإذا أردت تدخل في التفاصيل أفتح الروابط
    http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=150444
    أو
    http://www.eltwhed.com/vb/showthread.php?33222-مسألة-خلق-القرآن-((-دراسة-خفيفة-))&
    أو
    http://islamqa.info/ar/ref/91306


    وإسمحلي ما أريد أطول النقاش فهذي الشبهه
     
  10. عزيز النايف

    عزيز النايف ¬°•| عضو مبتدى |•°¬




    أن القران نور ولكن لا يشاهد ذلك إلا من جمع بين امرين : التدبر والتذكر فقول الله تعالى واضح بين
    ( كتاب أنزلناه إليك مبارك ) لاي غرض ؟
    ( ليتدبروا اياتة ) هذه واحده ( وليتذكر اولو الالباب )
    فلذا من تدبر ايات القران الكريم بحق وصدق سلم من الهوى وسلم من تحريف الادلة واتعظ بما فيها فأنه سيجد نورا عضيما في قلبة ويكشف له من العلوم مالا يكشف لغيرة .
    القران كلام الله كقولة تعالى
    ( يسمعون كلام ثم يحرفونة ) وكذلك جاء عن النبي علية السلام من طريق معروف انه قال : القران كلام الله عزوجل من قال غير ذلك فقد كفر .
    واجمعت الامة على ان كلام الله تعالى من صفاتة .
     
  11. آـْآڼۧـْثـْﮯ خَـْرآـْآفـّـۧيـْﮧ

    آـْآڼۧـْثـْﮯ خَـْرآـْآفـّـۧيـْﮧ ¬°•| عضو مميز جدا |•°¬

    تسلم على الانتقآء
    رآئع
    لاعدمنآ طلاتك دايمه
     
  12. عزيز النايف

    عزيز النايف ¬°•| عضو مبتدى |•°¬



    اما بشأن التكفير فأنه لا ينزل الحكم على الافراد بل على الفعل وليس على الفرد فينتبة لذلك حتى لا يقع احدا في هذا الامر لانة امر خطير جدا
    وكما قال شيخ الاسلام رحمة الله
    ( من دخل الاسلام بيقين فأنه لا يخرج منه الابيقين )
    يعني من قال الشهادتين فإنه مسلم ولا احد يستطيع تكفيرة الا بيقين مثل الشمس
    فلذا امر التكفير يرجع للعلماء الكبار هم من يقيمون الحجة على الفاعل للكفر ولا يأخذ الامر بالظن ولا بسوء النيه
    فلو ظن احدا انه اتاء كفرا فإنه لا يكفر حتى لو راء منه فعلا كفريا لا يكفر حتى تقام علية الحجة وتنتفي الموانع عنة وليس كل ماقال عنه الشرع كفر فهو كفر مخرج عن الملة فالكفر نوعان
    كفر مخرج من الملة وكفر دون ذلك
    من ارادة التوسع فعلية بكتب اهل العلم .
     
  13. عزيز النايف

    عزيز النايف ¬°•| عضو مبتدى |•°¬

    العفو من الجميع
    موفقين بأذن الله
     

مشاركة هذه الصفحة