نهاية سلسلتي .... في موضوع الأسباب الجالبة للرزق

الموضوع في ',, البُريمِي لِـ/ الهَمسَات الإسلَامية ,,' بواسطة الغافري, بتاريخ ‏25 أوت 2008.

  1. الغافري

    الغافري ¬°•|عُضوٍ شًرٍفٌ |•°¬

    وهناك أسباب أخرى غير ما ذُكر نذكرها باختصار:

    السبب التاسع: المهاجرة في سبيل الله

    كما قال سبحانه: وَمَنْ يُهَاجِرْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ يَجِدْ فِي الْأَرْضِ مُرَاغَماً كَثِيراً وَسَعَةً [النساء:100]، قال ابن عباس وغيره: ( سعة أي السعة في الرزق ). وقال قتادة: ( المعنى سعة من الضلالة إلى الهدى، ومن العيلة إلى الغنى ).

    السبب العاشر: الجهاد في سبيل الله تعالى

    لقوله : {... وجُعل رزقي تحت ظل رمحي } [رواه أحمد].

    السبب الحادي عشر: شكر الله تعالى

    فقد قال تعالى: وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِنْ شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِنْ كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ [إبراهيم:7]، فعلَّق سبحانه المزيد بالشكر، والمزيد منه لا نهاية له. وقال عمر بن عبدالعزيز: ( قيَّدوا نعم الله بشكر الله، فالشكر قيد النعم وسبب المزيد ).

    السبب الثاني عشر: الزواج

    فقد قال تعالى: وَأَنْكِحُوا الْأَيَامَى مِنْكُمْ وَالصَّالِحِينَ مِنْ عِبَادِكُمْ وَإِمَائِكُمْ إِنْ يَكُونُوا فُقَرَاءَ يُغْنِهِمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ [النور:32]، وكان عمر بن الخطاب يقول: (عجباً لمن لم يلتمس الغنى في النكاح، والله يقول: إِنْ يَكُونُوا فُقَرَاءَ يُغْنِهِمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ ).

    السبب الثالث عشر: اللجوء إلى الله عند الفاقة

    فقد قال : { من نزلت به فاقةٌ فأنزلها بالناس لم تسد فاقته، ومن نزلت به فاقة فأنزلها بالله فيوشك الله له برزق عاجل أو آجل } [رواه الترمذي وصححه الألباني].

    السبب الرابع عشر: ترك المعاصي والاستقامة على دين الله والعمل بالطاعة

    وهذا جماع الأسباب كلها، فما استجلبت الأرزاق إلا بالطاعة، وما مُحِقت إلا بالمعاصي والذنوب، وإن العبد ليحرم الرزق بالذنب يصيبه، فالذنوب والمعاصي من أكبر الابواب التي تغلق أبواب الرزق أمام صاحبها، وتضيِّق عليه قوته، وتعسِّر عليه أسباب معيشته، وتمحي البركة من حياته وَأَلَّوِ اسْتَقَامُوا عَلَى الطَّرِيقَةِ لَأَسْقَيْنَاهُمْ مَاءً غَدَقاً [الجن:16] أي لو استقام هؤلاء على طريق الحق والإيمان والهدى، وكانوا مؤمنين مطيعين؛ لوسعنا عليهم في الدنيا، وبسطنا لهم في الرزق.

    أخي الحبيب: إن المعاصي تزيل النعم الحاضرة، وتقطع النعم الواصلة، فإن نعم الله ورزقه ما حُفظ موجودها بمثل طاعته، ولا استجلب مفقودها بمثل طاعته، فإن ما عند الله تعالى لا يُنال إلا بطاعته، وقد جعل الله لكل شيء سبباً وآفة، سبباً يجلبه، وآفة تبطله، فجعل أسباب نعمه الجالبة لها طاعته، وآفاتها المانعة منها معصيته. فإذا أردت السعة في الرزق والرغد في العيش فاترك المعاصي والذنوب؛ فإنها تمحق البركات وتتلف وتدمر الأرزاق.

    وأخيراً: فهذا ما تيسر جمعه من الأسباب الجالبة للرزق، فإن كان فيها من خير فمن الله وحده، وإن كان غير ذلك فمن النفس والشيطان، ونسأل الله لنا ولكم التوفيق والسداد. وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

    ختاما نسال الله العزيز القدير أن يشرح صدورنا للإيمان

    انتظروني مع سلسلة أخرى .......... أخوكم الغافري

    :patch_balon::patch_balon:
     
  2. الفلاحي صاحي

    الفلاحي صاحي ¬°•| عضو مثالي |•°¬

    ماشاء الله عليك والله يثبتك بدينك وان لانرى شيئا يعكر صفوة المسلمين في الدنيا وشفاعة الرسول صلعم يوم الاخرة وجعل أعمالك الصالحة زادك يوم السؤال وأن يرحم والديك وجعلك ذخرا لهم اللهم اميييين
     
  3. (الكعبي)

    (الكعبي) ¬°•| مُِشْرٍفَ سابق|•°¬

    السبب الثاني عشر: الزواج

    فقد قال تعالى: وَأَنْكِحُوا الْأَيَامَى مِنْكُمْ وَالصَّالِحِينَ مِنْ عِبَادِكُمْ وَإِمَائِكُمْ إِنْ يَكُونُوا فُقَرَاءَ يُغْنِهِمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ [النور:32]، وكان عمر بن الخطاب يقول: (عجباً لمن لم يلتمس الغنى في النكاح، والله يقول: إِنْ يَكُونُوا فُقَرَاءَ يُغْنِهِمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ ).


    بوركت يمناك يالغافري ع الابدع المتواصل عبر سلسلاتك القيمة والتي أقول بأنها سلسلات ذهبية ...
     
  4. حشيمة القلب

    حشيمة القلب <font color="#DA0202"><b> ¬°•| إدارية سابقة |•°¬<

    مشكووور اخوي على الموضوع المفيد وكفيت ووفيت واكيد استفدنا من هالاسباب الجالبه للرزق
    وان شاء الله الكل يستفيد من موضوع اسباب الرزق
    يزاك الله خير اخوي وجعله بميزان حسناتك
     
  5. الغافري

    الغافري ¬°•|عُضوٍ شًرٍفٌ |•°¬

    شكرا لك الفلاحي ولدها .......... كما عهدتك من طيب اصلك
    بس اخي الفاضل ألتفت غلى نقطة في ردك ألا وهي الصلاة على الرسول صلى الله عليه وسلم فقد قمت باختصارها وكما أعلم الأفضل الصلاة على النبي بدون اختصار

    شكرا أخي الكعبي2010 وطبعا انت استاذنا في هالمجال

    جزيت خيرا فراولة شقية
     
  6. السَعيدي

    السَعيدي <font color="#ff0000">¬°•| إداري سابق|•°¬</span></

    ما شاء الله عليك استاذي الفاضل

    السلسله في غايه الروعه والجمال

    نسأل الله الجليل ان تعم الفائده على الجميع

    اللهم تقبل منه وارزقه واغفر له وتقبل منه يا ارحم الراحمين
     

مشاركة هذه الصفحة