في 2011.. 3 آلاف حريق نتج عنها 37 وفاة

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة الخزامى, بتاريخ ‏16 جوان 2012.

  1. الخزامى

    الخزامى ¬°•| عضــو مــهــم|•°¬

    في 2011.. 3 آلاف حريق نتج عنها 37 وفاة


    مدير عام الدفاع المدني :
    الإلتزام بالاشتراطات الوقائية يحد من الحرائق
    مسقط ــ الزمن:
    أكد العميد مهندس مبارك الغيلاني مدير عام الدفاع المدني بشرطة عمان السلطانية بأن عدد حوادث الحرائق بلغ عددها خلال العام الماضي 3632 حريقا نتج عنها وفاة 37 شخصاً وإصابة 117 آخرين. وأشار الى أن الأسباب التي تقف وراء وقوع تلك الحرائق أهمها سوء التخزين ورداءة التوصيلات الكهربائية وإهمال صيانة معدات وأجهزة الإطفاء والسلامة وتسرب الوقود وتطاير شرار اللحام. كما ان هناك حرائق جسيمة وقعت على المركبات الخفيفة والثقيلة خلال العام الماضي ويعود سببها إلى عدم متابعة سائق المركبة أو مالكها لاجراءات السلامة وعدم الالتزام بالصيانة الدورية اللازمة وتحميلها أكثر من طاقتها بالسير لمسافات طويلة دون توقف وتركيب اجهزة اضافية على المركبة لا تتناسب مع تصميمها ومواصفاتها بالإضافة إلى الحوادث المرورية الجسيمة التي عادة ما تتزاد خلال فصل الصيف وتكون آثارها وخيمة على مستخدمي الطريق.
    حرائق المنازل
    وحول الحرائق الواقعة على المنازل قال العميد مهندس مدير عام الدفاع المدني ان هناك العديد من حوادث حرائق المنازل تقع لعدم وجود شروط السلامة ووسائل مكافحة الحرائق. كما ان هذا النوع من الحرائق عادة ما يزداد خلال فصل الصيف نتيجة الارتفاع الشديد في درجات الحرارة واستخدام الاجهزة الكهربائية بشكل متواصل وتحميل المحولات أكثر من طاقتها واستخدام مراوح الشفط بشكل متواصل كذلك عدم الفحص الدوري لأسطوانات الغاز وعدم اغلاقها بإحكام اثناء الخروج من المنزل .
    متابعة تطبيق اشتراطات السلامة
    واشار مدير عام الدفاع المدني إلى ان الإدارة العامة للدفاع المدني ممثلة في إدارة الوقاية من أخطار الحريق تتولى متابعة تطبيق اشتراطات السلامة في المنشآت العامة والخاصة، حيث يتم تنبيه بعض أصحاب المنشآت لعدم التزام مؤسساتهم باشتراطات السلامة والوقاية من الحريق التي وضعتها الإدارة العامة للدفاع المدني لحماية المرافق والمنشآت والشركات والمباني والمصانع العامة والخاصة لحماية العاملين فيها والمراجعين من الأخطار. وأكد مدير عام الدفاع المدني أن إدارة الوقاية من أخطار الحريق تستقبل العديد من المراجعين والراغبين في الحصول على تصاريح لإقامة منشآت حديثة وكذلك سكنات مؤقتة للعمال في المنشآت السكنية والصناعية والتجارية.
    إصدار تصاريح جديدة
    وحول اجراءات إصدار التصاريح الجديدة للمنشآت قال العميد مهندس مدير عام الدفاع المدني انه تتم دراسة مخطط الموقع المقترح للمنشأة ونوع النشاط المزمع ممارسته وإصدار ترخيص مبدئي للمنشأة المقترحة بعد دراسة المخططات التفصيلية بما في ذلك مخارج الطوارئ وأنواع معدات الإطفاء وأجهزة الإنذار المناسبة التي تنسجم مع حجم المنشآة. وتتضمن شروط السلامة كذلك فصل مناطق التصنيع عن أماكن التخزين وتحديد نقاط التجمع اثناء وقوع حوادث وسهولة دخول وخروج واقتراب مركبات الدفاع المدني إلى المنشأة. وبعد الانتهاء من المنشأة تتم زيارة الموقع وإصدار الترخيص بعد استيفاء كافة اشتراطات السلامة.
    كما شدد مدير عام الدفاع المدني على ضرورة تقيد أصحاب المنشآت بالاشتراطات الوقائية وفقاً للوائح والقوانين المعمول بها والصادرة من الإدارة العامة للدفاع المدني ومتابعة التوصيلات الكهربائية والتأكد من سلامة مخارج الطوارئ وخلو مسالك الطوارئ من اية معوقات اثناء وقوع حدث طارئ، وفي حالة وقوع حريق يجب التعامل معه فوراً بالأدوات المتوفرة بالمنشآة مع ضرورة الإسراع في إبلاغ رجال الشرطة على هاتف الطوارئ (9999).
    سلامة الأطفال من الغرق
    وحول سلامة الأطفال خلال فصل الصيف فقد شدد مدير عام الدفاع المدني على ضرورة قيام اولياء الأمور بمراقبة أطفالهم أثناء السباحة في البحر أو حتى في الاودية والتجمعات المائية . كما يجب منع الأطفال من السباحة في برك المياه الراكدة او العكرة لعدم معرفة العمق فيها وتعذر رؤيتهم في حالة تعرضهم لحوادث الغرق، وكذلك عدم السماح لهم بالسباحة في مناطق التيارات البحرية العالية لصعوبة مساعدتهم عند تعرضهم للغرق. وعدم السماح مطلقاً لجميع الفئات بالسباحة بعد غروب الشمس.
     

مشاركة هذه الصفحة