×:: عندما تكسر القواعد ::×

الموضوع في ',, البُريمِي لِـ / فَيـضِ قَـلَـمْ ,,' بواسطة في الصميم, بتاريخ ‏15 جوان 2012.

  1. في الصميم

    في الصميم ¬°•| خارج الخط |•°¬

    بسم الله الرحمن الرحيم

    على مر السنين ، لا أعلم بالضبط في أي زمان ، ولكن في عام وضعت فيه قوانين نيوتن وأرخميدس ،، قوانين اللغة والأدب ،، قوانين الشعر والشعراء ،، ولكن عندما تأتي قوانين المجتمع ، ف هنا تقف الأذهان ، حديث له من التحليل والتعليل ، حديث نقف عنده ، أهي قوانين فطرة أم قوانين تحدي بين البشر ؟؟ ، تبقى ف الأخير قوانين صنعها البشر في تلك الأزمان!!




    نقف أمام جانب المتحدين ، الصامدين ، والـ "كاسرين للقوانين" حديث سطره الزمن ، وما زال الزمن يفتخر بهم ، ليس بحديث بيت شعر وشاعر ، بل بحديث إنجاز وتمكن وإقرار ، عندما يأتي المتحدي وبكل فخر وثقة قائلا :"رضا الناس غاية قد تدرك"!!!



    :: الراصد::
     
    أعجب بهذه المشاركة أ‚أ£̝̚ أڑأˆأœﮃأ‡أ،أ،أœأ€
  2. ŔξVẼήĜξ

    ŔξVẼήĜξ ¬°•| فنّانُ أسـطوري |•°¬

    الراصد / جزيل الشكر لك
    سطور وحروف لها معاني مذهلة !
    راق لي طرحك كثيراً , لما يحتويه من حكم

    :GGRS:

    بارك الله فيك
    وعلى أمل رؤية جديدك الجميل
    احترامي لك
     
  3. O X Y G E N

    O X Y G E N ¬°•| عضو فعّال |•°¬

    ،

    رِضـا النـاس ، يُدركَ أو لآ يُدركَ الأمر سيـان و لكنهُ ليسَ بغايةِ ذاك ما يراه البعض و أراه ..

    جميلٌ طرحكَ أخي ، سررتُ بتواجديِ هنآ

    = )أكسجين
     
  4. وحي القلم

    وحي القلم ¬°•| عطاء من نوع آخر |•°¬

    ولماذا نرضى الناس ؟؟؟ ... اكتشفت من خلال بعض التجارب مع الناس انه يجب الانسان ان يرضى ذاته وسوف ترضى عنك الناس ,,,

    حافظ على مبادئك ... اعمل حول نفسك دائرة من قوانينك الخاصة بك ,,, ودع الناس وشأنهم ,,, بشرط ان تكون هذه ا لقوانين منصفة للجميع ,,, ليس فيها تفرقة لجنس او لون او دين .

    اخلص نيتك فيما بينك وبين ربك يحبك الناس ,,, وهذا هو الامر العجيب الذي غفلنا عنه ,,, فان الله اذا احب عبدا نادى يا جبريل اني احببت فلانا فاحبه ,,, فيحبه جبريل ثم يوضع له القبول في اهل الارض ,,,

    اذا مقولة ان رضى الناس غاية لا تدرك هي صحيح في والواقع ولكنها ليست قانونا ,,,

    تسلم استاذي على هذه الشذرات الطيبة
     
  5. ولد بن كعب

    ولد بن كعب ¬°•| صاحب العطاء|•°¬

    جميع ما سطره هؤلاء من قوانين وقواعد لم تكن بذلك النضج .. هي محاولات كان الفشل يحيطها من كل الجهات , لم يسلم منها إلا القليل .. لعل الله لم يشاء لآغلبها البقاء والتداول .. وأبقى على المفيد منها .. رضا الناس كلٌ يفسره حسب أهوائه وتطلعاته , لذلك أرى بان رضا الناس مرامٌ لن يُدرك ..


    سطور جميله أخي الراصد .. نتمنى أن نرى جديدكم في قسم فيض قلم بشكلٍ مستمر
     

مشاركة هذه الصفحة