السيب وصلالة في مباراة الذهاب الفاصلة .. اليوم

الموضوع في 'البُريمِي للِرِياضَة المِحليًة و العَالميّة' بواسطة العنيد A, بتاريخ ‏25 ماي 2012.

  1. العنيد A

    العنيد A ¬°•| مشرف سابق |•°¬

    عمان
    25/05/2012


    بين أحلام العودة ومطامع البقاء -
    كتب – حمد الريامي -
    يلتقي في الساعة 7:30 مساء السيب وصلالة في مباراة الذهاب الفاصلة بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر وهي بين أحلام عودة السيب الحاصل على المركز الثالث في دوري الدرجة الاولى ومطامع البقاء لفريق صلالة عاشر الدوري العام (عمانتل) ومن المؤكد بان كل الحسابات وكل الظروف مهيأة للفريقين لتقديم أفضل المستويات الفنية لأنه الأمل الأخير لهما قبل مباراة الاياب يوم الخميس المقبل بمجمع السعادة الرياضي بصلالة. وسوف تحدد هذه المباراة الفريق المتأهل الى دوري الاضواء للموسم المقبل 2012/2013 او الهابط للدرجة الاولى.
    نظام المباراة الفاصلة

    والنادي الحاصل على المركز الثالث في دوري لدرجة الأولى لموسم 2011/2012 وهو نادي السيب يلتقي مع صلالة الحاصل على المركز العاشر في دوري عُمانتل لموسم 2011/2012 ذهاباً وإياباً والفائز بمجموعة نتيجة المباراتين يتأهل لدوري عُمانتل للموسم القادم 2012/2013 والخاسر يهبط للدرجة الاولى ، حيث جاءت القرعة لمباراة الذهاب لفريق السيب بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر ومباراة الاياب لفريق صلالة بمجمع السعادة الرياضي ويحتسب للنادي الفائز ثلاث نقاط ونقطة واحدة للتعادل ولا شيء للخسارة والمباراة الأولى تعتمد نتيجتها بنهاية الوقت الأصلي وفي حالة تساوي الناديين في عدد النقاط بنهاية الوقت الأصلي للمباراة الثانية (إياب) يتم تحديد النادي الفائز من خلال النادي المسجل لمجموع أهداف أكبر في المباراتين وفي حالة التساوي في مجموع الاهداف المسجلة في المباراتين فإنه يتم احتساب الهدف المسجل خارج ملعب النادي بهدفين وفي حالة التساوي (التعادل) بعد احتساب مجموع الأهداف المسجلة يُلعب وقتاً إضافياً مدتـــه (30 دقيقة) على شوطين متساويين وفي حالة انتهاء الوقت الإضافي بالتعادل الإيجابي أي أن الناديين سجلا نفس العدد من الأهداف خلال الوقت الإضافي فيعتد على احتساب الهدف بهدفين لصالح النادي الضيــــف وفي حالة انتهاء الوقت الإضافي بالتعادل السلبي يتم اللجوء إلى ركلات الجزاء الترجيحية لتحديد النادي الفائز.

    اثارة وتحد

    ومن المؤكد بأن السيب الذي يداعب أحلام العودة من جديد الى مكانته الطبيعية بعد موسمين من الهبوط لايزال يعيش على الامل الكبير في تحقيق النتيجة المطلوبة خاصة بعدما تمكن من تجاوز صحم 2/1 في المباراة الاخيرة بالدوري والذي عوض خسارته من الاتحاد ليؤكد للجميع بأن النوايا موجودة نحو عبور المباراة الاولى بأي نتيجة قبل لقاء الحسم في مباراة الاياب يوم الخميس المقبل لان الفائز بالتأكيد سيقطع نصف الطريق للوصول الى الاضواء وهذا ما يسعى اليه المدرب الصربي افلادوا الذي يمتلك مجموعة من الخيارات لتأكيد قدرته على تجاوز هذه العقبة في المواجهة الاولى لذلك سيركز على مجموعة من الخطط في وسط الملعب مع تغيير اللعب بين فترة واخرى لذلك يتوقع منه ان يكون الاعتماد على الجانب الهجومي في الضغط على المدافعين لايجاد ثغرة جيدة توصلهم الى الشباك وانهاء المباراة في شوطها الاول لضمان نتيجة المباراة مع اعطاء التعليمات ليقظة الدفاع لتنظيف المنطقة اولا باول خوفا من اي غفلة يمكن ان يستفيد منها الضيوف وسوف يزج بكامل اوراقه في هذه المباراة من خلال تواجد الازور الحسني وتراوري وسعيد الفارسي ومحمد جمعة وايمن ربيع و سعيد الكندي ومحمد البلوشي وعبدالله الرحبي ووليد الحسني وحمد القيضي و معتصم الشبيبي وسلوم سعيد و عبدالمنعم سرور و عزان المعولي وحسام التوبي وغيرها من الاسماء التي تطمح ان تقدم المستوى الافضل للفريق والتي تعلم علم اليقين بان الفوز على أرضها وبين جمهورها سيكون البوابة الاساسية نحو قطع نصف الطريق للاضواء وفتح بوابة الامل في العودة من جديد مع الكبار وهذا لن يتأتى الا من خلال الجهد المضاعف وسط الملعب مع احكام السيطرة على الوسط ومساندة الدفاع وفرض رقابة جيدة على لاعبي صلالة مع الاعتماد على تحركات الاوراق الرابحة التي تعرف الطريق جيدا للمرمى أمثال الحسني وتراوري والفارسي الذين يجب ان يستغلوا مهاراتهم الفردية ويقنصوا هدف السبق واذا حقق الفريق مبتغاه سيكون الاقرب لنيل بطاقة الامل الاخير.
    اما صلالة الذي يأمل ان تكون خاتمته افضل والبقاء في احضان عمانتل بعدما رمى به القدر في هذه المحنة ان يكون في أفضل حالاته خاصة وانه ينتشي بالفوز الاخيرعلى نادي عمان والذي ضمن الابقاء على حضوضه في هذه المباراة التي يراها بالفعل صعبة وتأتي بعد جهد ونفس طويل استنفذ فيها الفريق كل الطاقات لكن التوقعات تشير على ان الالتفاف الاخير مع الفريق سيمكنه من الوصول الى ما سعى اليه خاصة وان تواجده في صلالة لم يكن الا موسم تذوق فيه حلاوة الانتصار وشقاء المنافسة وصعوبتها والتي لاتعترف الا بالجهد المبذول من اللاعبين. ويعود صلالة من جديد الى دوامة المنافسة ما بين البقاء والهبوط وقد تكون هي اصعب المراحل لكن المدرب الوطني أحمد الشحري ومساعده سعيد فرج اعتقد تعلموا دروس المباريات الماضية واصبحت اتجاهاتهم محددة حيث ركزوا خلال الايام الماضية على جملة من التكتيكات خاصة وان مباراة السيب وصحم الاخيرة اعطت الجهاز الفني الفرصة لتدوين مجموعة من الملاحظات عن السيب وبعض الاوراق الرابحة بالاضافة الى نقاط الضعف التي يمكن العبور منها الى المرمى خاصة وان خبرة لاعبي الفريق اكثر حنكة باعتبار دور عمانتل الاصعب والاقوى لذلك سيعتمد الشحري على الاسماء السابقة والتي يتوقع ان يكون في مقدمتها
    حسن الأبرك وأحمد سالم بيت سعيد وعلي المرهون وأمان يونس أمان حامد فاضل والحارس مرشد حبظة والمدافع هشام خالد ونايف نصيب بالإضافة إلى المحترفين الليبيين فرج عبدالحفيظ ومعتز المهدي والبرازيلي رولبرتو التي تشكل الثقل الحقيقي للفريق والتي يمكن ان تقول كلمتها اذا وجدت بان الطريق سالكا نحو الفوز ولن يمانع بالمغامرة والمبادرة الهجومية لجس النبض ومعرفة نقاط القوة والضعف لان هاتين المباراتين تعتبران بطولة مفصلية ما بين الفريقين لذلك يحرس الشحري على تنويع اسلوب اللعب والهجمات ايضا من خلال العمق والاطراف مع استغلال سرعة بعض اللاعبين لان دفاع السيب يهتز في بعض الاحيان ويمكن ان تفتح به الثغرات للوصول الى الشباك كما يعتمد صلالة في التسديد من بعد سوى البرزيلي رولبرتو او المرهون وأمان يونس لذلك يسعى الى الفوز او العودة الى صلالة ولو بنقطة من التعادل لتكون مباراة الاياب بملعبه هي التي تقرر مصير الفريق وان كانت طموحاته يراها كبيرة في البقاء لكن الخوف من ما يخبيه السيب المتغير والمتقلب الاطوار والذي يمكن ان يفعلها منذ البداية.

    نادي السيب: متفائلون بقطع
    أكثر من نصف المشوار

    كتب : ابراهيم البلوشي

    تسود روح التفاؤل بين الكتيبة السيباوية تجاه الخطوتين الاخيرتين نحو دوري النخبة فقد عبّر ابناء السيب عن اصرارهم على اللا عودة عن تحقيق هدف الرجوع الى المكان الصحيح وان الرغبة زادت كلما اقتربوا من الابواب لمسنا ذلك من خلال زيارتنا مقر الفريق حيث الاستعدادات لمواجهة اليوم وقطع اكثر من نصف المشوار.
    عبدالمنعم سرور أحد لاعبي الخبرة والذي اعلن لنا بانه قرر الاعتزال وترك الكرة بعد نهاية مباراتي الملحق راى نفسه بانه مدين للكرة السيباوية التي وصفها ببيته الكروي لذا فهو ملزم بان يقدم ولو شيئا يسيرا لهذا الفريق اليوم لتحقيق التأهل وان مباراة اليوم هي مهمة جدا له شخصيا في مشواره الكروي آملا ان يتحقق الصعود حتى ينهي مسيرته الكروية وهو في قمة السعادة .
    موضحا ان فريق السيب قدم مستوى طيبا هذا الموسم واستطاع التغلب على الظروف التي صاحبته وان المرحلة التي وصل اليها الفريق هي مرحلة جيدة ومن المؤكد ان مباراة الملحق هي مهمة جدا للجميع فهي تعتبر مباراة كؤوس ويغلب عليها الجانب التكتيكي والبدني والتحفظ اكثر من الجانب الفني فالفريق الذي يكون اكثر تركيزا ويلعب بعقله سيصل الى مبتغاه .
    مضيفا ان العناصر السيباوية جاهزة رغم ان معظمهم شباب لكنه يعمل مع الجميع على تخفيف الضغط عن اللاعبين والعمل على الجانب النفسي وراى ان السيب كانت بدايته غير مستقرة لكن الان الوضع افضل عن البداية لكن المؤشرات تدل على ان صلالة لم يكن بنفس بدايته ومع ذلك فان التوقع صعب.
    سعود الفارسي هو كذلك احد لاعبي الخبرة وقائد خط الظهر طمأن الجماهير السيباوية ان الاستعداد لمباراة اليوم مرت جيدة من قبل كل الاطراف سواء الادارة واللاعبين والجهاز الفني والاداري خصوصا فالاجواء جد مجيدة والانسجام عال بين اللاعبين ونأمل اليوم تطبيق الخطة الفنية الخاصة للمواجهة و الرجوع الى الاضواء.
    ونفى سعود ان يوجد الخوف بين اللاعبين لكنه اقر بوجود الحذر بينهم فالمدرب تعامل مع هذه الظروف باسلوب مغاير وفريق صلالة التقيناه في بطولة الكاس وخسرنا امامه بركلات الترجيح لكن موقعه اليوم يختلف فنجد في لاعبي السيب الحماس الكبير وهذه ميزة الفريق الذي يسعى الى الصعود بخلاف الفريق الذي كان متواجدا اصلا في دوري النخبة والسيب لا يقل خبرة عن لاعبي صلالة .
    البرازيلي ايمانويل الذي ابدى رغبته في الاستمرار مع الفريق بغض النظر عن نتائج مباراة الملحق اوضح انه من المتوقع ان نلعب بخطة هجومية وتسجيل عدد اكبر من الاهداف حتى وان ظهر صلالة بطريقة دفاعية في الاخير سنسجل لانه عادة الفريق يظل يدافع وفي النهاية يتراخى ويسجل في مرماه كل ذلك حتى نضمن قطع مسافة جيدة نحو التأهل والذهاب الى استاد السعادة والفريق لا يعاني من ضغوط نفسية واللعب بطريقة مغايرة وان يكون الضغط النفسي على الفريق الخصم.
    واستبعد ان تكون هناك مخاوف بين لاعبي السيب بل بالعكس هناك طموح كبير ورغبة اكيدة في تقديم افضل المستويات اليوم وتطبيق تعليمات المدرب في المباراة فنحن اليوم عازمون على عدم تفويت الفرصة .
    الغاني موسى تراوري طمأن كذلك محبي السيب ان خط الوسط في حالة جيدة والانسجام بين العناصر طيبة والظروف التي مر بها جعلته يكسب الخبرة والجانب النفسي غير مخيف واليوم سنسعى الى الابتعاد عن الحذر واللعب بطريقة هجومية حتى نحقق نتيجة ايجابية قبل الذهاب لمباراة الاياب . وغياب فرصة المركز الثاني عن الفريق زادت اللاعبين اصرارا على التعويض والطموح وحتى نبين للجمهور والاعلام والمتابعين باننا احق بالتأهل رغم صعوبة المباراة المتمثل في المرحلة مهما كان الفريق الذي نواجهه وعلينا ان نكون مركزين اليوم حتى نضمن النتيجة والسيب هو الاقرب للتأهل.
    أيمن الرحبي راس الحربة بالفريق وهو لاعب شاب قال ان كل فريق يعرف ماذا يريد من المباراتين فالاوراق مكشوفة للجميع ونحن بنادي السيب نشعر بالجاهزية وارتفاع المعنويات فالجانب البدني والامور النفسية في احسن حالاتها لذا نسعى الى تسجيل اكبر عدد من الاهداف وان نبقي الشباك نظيفة هذا امر مهم ايضا والسيب هو الاقرب.

    فلادو: مباراة اليوم ستضع ملامح التأهل

    اكد الصربي فلادو مدرب فريق السيب ان اللاعبين في جاهزية جيدة بغض النظر عن النقص فنحن نلعب باسم الفريق الجماعي واصفا المواجهة بالصعبة خصوصا وان نادي صلالة يملك عناصر تملك خبرة جيدة خاضت منافسات دوري عمانتل ولكن السيب هو الاخر يضم مجموعة من اللاعبين الشباب يسعون الى اثبات وجودهم .
    لم يخف بان الفريق عانى خلال مشوار دوري الدرجة الاولى من ايقافات واصابات ولكنه استطاع تغطية الفراغات واليوم السيب سيكون بمن حضر والامر وارد بتغيير طريقة اللعب وفق معطيات ظروف المباراة ونحاول الدخول في المباراة بوجه مغاير عن المباريات السابقة .
    ولا يخشى افلادو اي شيء اليوم فلاعبو الفريقين من الطبيعي ان يظهروا بحسابات جديدة كون مباراتي الملحق تتطلب التركيز والحذر ايضا وهذا يشعر به لاعبو الفريقين وتشكيلة السيب اليوم هي الافضل سواء الاساسيين او الاحتياط مع افتقاد مجهودات المدافع محمد البلوشي نتيجة الايقاف .
    مشددا انه في كل مناسبة يعمل على ابعاد اللاعبين من الضغوط النفسية واليوم ركزنا على هذا الجانب ومن البديهي انه من الجوانب المهمة في مباراة اليوم التي من الصعب التكهن بنتيجتها نظرا لأهمية اللقاء فمباراة اليوم مختلفة ولها حساباتها المنفردة . وراى ان نتيجة مباراة اليوم مهمة جدا وعلى ضوئها ستتضح ملامح الاعداد لمباراة الاياب التي ستقام في استاد السعادة ما اذا كان سيُطلب من الادارة اقامة معسكر اعدادي هناك في ظفار وعدد الايام التي يجب ان يكون متواجدا فيها قبل المباراة .

    رفالي: سنعمل جاهدين على تجاوز المباراة

    رأى المغربي يوسف رفالي مساعد المدرب عن جاهزية الفريق الذي اكد بان السيب في جاهزية تامة اليوم وان الحماس والرغبة طاغيان بين اللاعبين كونه الفريق الساعي الى العودة والتاهل عكس الفريق المهدد بالهبوط مع احترامنا لفريق صلالة الذي لا يستحق ان يكون في هذه الوضعية وانما في افضل من ذلك كونه يؤدي مباريات جيدة ويملك لاعبين مجيدين مهاريا ولكن نحن كجموعة شابة وممزوجة بالخبرة وبتكاتف الادارة تعطشنا للعودة الى دوري الاضواء سنعمل جاهدين على تجاوز المرحلة سعيا الى ارضاء الادارة التي لم تقصر بشيء وكذلك مصالحة الجماهير السيباوية العريقة ونحن كجهاز فني وفي مثل هذه المباريات نعمل على تهيئة اللاعبين نفسيا بشكل مكثف ولن ندخر اي جهد .
    واضاف ان المباراة فنيا ستكون تكتيكية لكن السيب سيسعى الى كسر حاجز الحذر اليوم حتى يقطع اكثر من نصف المشوار او على الاقل نصفه خصوصا في ظل وجود نسبة كبيرة من التكافؤ مع توازن الطموح والرغبة بين الجانبين فهذا يعني ان الحظوظ متساوية .

    الرعود: مباريات الملحق
    لاتقبل القسمة على اثنين

    أكد الشيخ علي بن عوض الرعود فاضل رئيس مجلس إدارة نادي صلالة بان مباريات الملحق لاتقبل القسمة على اثنين وقال: ليس أمامنا إلا تحقيق النتائج الايجابية من خلال مباريات الملحق إذا أردنا البقاء وعلينا أن نقدم أفضل مالدينا لإنقاذ مشوارنا خلال هذا الموسم الذي لم نقدم من خلاله الكثير بالرغم من اجتهادات مجلس الإدارة في توفير كافة متطلبات الفريق وتذليل كافة الصعب التي واجهت الفرق خلال مشواره في الدوري إلا أن الرياح أتت عكس أهدافنا التي وضعناها قبل انطلاقة الموسم.
    وأضاف الرعود : أنا لدي كل الثقة في أبناء النادي لتحقيق النتائج الايجابية إن شاء الله من خلال مواجهة السيب في الملحق بالرغم من صعوبتها كون الفريق المنافس يسعى إلى العودة بعد غياب ثلاث مواسم في الدرجة الأولى خاصة وأنه قدم موسما جيدا سوف يسعى إلى مواصلة ذلك المستوى من خلال مباريات الملحق لذا علينا أن نكون جاهزين لكافة الاحتمالات وان نخرج من لقاء الذهاب بالنتيجة الايجابية وانتهاء الأمور من تلك المباراة حتى نلعب مباراة الإياب بأريحية تامة وهذا يتطلب تكاتف الجميع خلال هذه المرحلة المهمة والحضور الايجابي لجميع اللاعبين الذي يتطلب منهم بذل جهد مضاعف لتحقيق ضمان البقاء.

    أنور فاضل: مباريات الملحق صعبة

    أكد المهندس أنور بن أحمد فاضل أمين سر نادي صلالة بان مباريات الملحق صعبة وقال : دائما ماتكون مباريات الملحق صعبة جداً بحكم رغبة الطرفين لتحقيق النتيجة الايجابية وبكل تأكيد فهي حاسمة وفريقنا إن شاء الله قادر على تخطيها وسيعوض الإخفاق الذي لازمه خلال الفترة الماضية.
    مضيفا بان المدرب الوطني احمد سعيد الشحري ومساعده سعيد فرج فاضل يعملان على تجديد روح الفريق وقيادة دفة الأمور لتحقيق النتيجة المرضية بهمة وعزيمة لاعبينا الأوفياء. مؤكدا على ثقته بان اللاعبين سيبذلون كل ما لديهم من جهد وطاقة لتعويض النتائج الماضية وتحقيق الفوز وتثبيت تواجد صلالة في دوري عمانتل لأندية النخبة.
    وقال : التفاف وتواجد إدارة النادي حول الفريق زاد من رفع الروح المعنوية وهم عازمون على إفراح الجماهير المحبة الذين نتمنى وجودهم بكثافة وبخاصة في مباراة العودة باستاد السعادة مشيرا إلى أن الجميع في نادي صلالة يحترم فريق السيب ونتمنى لهم التوفيق ولكن المبارة لاتقبل القسمة على اثنين وبإذن الله سيثبت فريقنا أفضليته وأحقيته بالبقاء بدءا من المباراة الأولى.

    صلالة يثبت بأمل البقاء

    كتب – عادل بن مبروك البراكة

    مازالت الفرصة مواتية أمام فريق صلالة لتصحيح أخطاء مشواره في دوري عمانتل للنخبة لهذا الموسم من أجل البقاء من خلال خوض الملحق مع فريق السيب ثالث دوري الدرجة الأولى والتي ستكون المحطة الأولى خارج القواعد على ملعب مجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر في ضيافة السيب وبلاشك فان جماهير نادي صلالة تتطلع إلى ان يحقق فريقها النتيجة الايجابية حتى يدخل مباراة الإياب بأريحية تامة إلا أن الأمر لن يكون بالسهل خاصة في ظل رغبة الفريق المنافس في العودة مجددا إلى دوري الأضواء بعد أن قضى عدة مواسم في دوري الدرجة الأولى حيث تعتبر هذه المواجهة الثانية بين الفريقين بعد ان التقيا في مسابقة الكأس عام 2011 ضمن دور الـ16 وانتهى اللقاء بفوز صلالة بضربات الترجيح 4/2 حيث يضم الفريق نخبة من اللاعبين المجيدين أمثال احمد سالم بيت سعيد وحسن الحضري وهشام خالد ومحمد الكثيري وعمر الكثيري والحارس مرشد حبظة وهشام خالد وأمان يونس أمان وحامد فاضل وعامر محمد بيت سعيد وسامي مبارك بالإضافة إلى المحترفين البرازيلي روبيرت والليبيين معتز المهدي وفرج عبدالحفيظ.

    مشوار صلالة

    لم يقدم صلالة الكثير خلال مشواره في دوري النخبة هذا الموسم خاصة في الدور الثاني من الدوري حيث حقق 6 انتصارات ممثلة في الفوز ذهابا على ظفار 1/صفر وعلى العروبة 2/1 وبالنتيجة نفسها على أهلي سداب وايابا على النهضة وعلى نادي عمان بالنتيجة نفسها 2/1 وحقق 7 تعادلات ممثلة في التعادل إيابا مع كل من صور والنهضة ونادي عمان بالنتيجة نفسها 1/1 ومع السويق 2/2 ومع فنجاء سلبيا وإيابا مع ظفار 1/1 ومع العروبة 2/2 وخسر 9 مواجهات وجمع 25 نقطة مكنته من لعب الملحق كآخر فرصة له للبقاء.

    النقل التلفزيوني

    سوف يقوم تلفزيون السلطنة عبر البرنامج الثاني بنقل أحداث مباريات الملحق التي ستقام على ملعب مجمع السلطان قابوس ببوشر في الساعة 7:30 من مساء اليوم بصوت المعلق ياسر الغاربي وسوف يدير الأستوديو التحليلي المذيع خالد الشكيلي كما سيقوم التلفزيون بنقل أحداث مباراة الإياب التي ستقام يوم الخميس 30مايو الجاري بصوت المعلق جحنون الحضري.

    خالد فاضل:
    مباراة الفرصة الأخيرة

    أكد المهندس خالد بن عامر فاضل نائب رئيس نادي صلالة بان مباراة اليوم الفرصة الأخيرة وقال: مواجهة اليوم تعتبر الفرصة الأخيرة بالنسبة للفريقين إلا أن جميع المعطيات تصب في صالح فريقنا وكلنا ثقة في لاعبينا في تجاوز السيب مضيفا بأننا نحترم السيب الذي يعتبر من الفرق القوية وقدم مستوى جيدا هذا الموسم في الدرجة الأولي ولكننا نملك الأسلحة التي من خلالها سيعلو كعبنا وسنحقق هدف البقاء ونطالب جماهيرنا الوفية بالوقوف خلف الفريق لرفع معنويات اللاعبين لتحقيق ذلك الهدف .

    سعيد فرج:
    مباراة تحديد مصير

    قال المدرب الوطني سعيد فرج فاضل مساعد مدرب نادي صلالة بان المباراة اليوم ستحدد الكثير من ملامح فرصة الفريقين وهي مباراة تحديد مصير بالنسبة لنا مشيرا إلي أن جميع اللاعبين في معنويات عالية ونأمل تحقيق الأهم من لقاء اليوم ونعي بان الفريق المنافس من الفرق القوية ويملك لاعبين علي مستوى عال وقدموا عطاءات جيدة هذا الموسم مما يدل على رغبة السيب للعودة مجددا لدوري النخبة .
    وأضاف سعيد فرج قائلا بأننا كجهاز فني عملنا كل مافي وسعنا أولا إخراج اللاعبين من الروح الانهزامية جراء النتائج الماضية وتهيئة اللاعبين ذهنيا وبدنيا لمواجهة اليوم المهمة ولله الحمد جميع اللاعبين على أتم الجاهزية وكلنا ثقة بلاعبينا في تحقيق النتيجة الايجابية .

    أحمد سالم بيت سعيد:
    مباراة صعبة

    قال اللاعب المجيد أحمد بن سالم بيت سعيد بان مواجهة السيب في المحلق تعتبر مواجهة صعبة كون فريق السيب من الفرق القوية وله صولات وجولات ويتواجد في صفوفها لاعبين يملكون إمكانيات جيدة وهويسعي جاهدا للعودة بعد ثلاث مواسم في الدرجة الأولى مضيفا بان اللاعبين يدركون حجم المسؤولية الملقاة على عاتقهم لذا سوف يقدمون أفضل مالديهم في هذه المباراة لإثبات جدارتهم في البقاء ونتمنى وقفة الجمهور خلال الفترة القادمة لرفع الروح والمعنويات حتى نحقق الهدف.

    مرشد حبظة:
    سنبذل قصار جهدنا للبقاء

    قال مرشد حبظة حارس مرمى نادي صلالة بان اللاعبين سوف يبذلون قصارى جهدهم لتحقيق الفوز والبقاء ضمن أندية النخبة بالرغم من صعوبة المباراة خاصة وان الفريق المنافس يعتبر من الفرق القوية وقدم مستويات جيدة هذا الموسم لذا علينا أن نقدم الأفضل وأن نكون على جاهزية تامة لمباريات الملحق وهذا ما عمل عليه المدرب الوطني أحمد سعيد الشحري ومساعده الوطني سعيد فرج فاضل خلال الفترة الماضية في تجهيز الفريق بدنيا وذهنيا ونسأل الله التوفيق في تحقيق هدف البقاء وإسعاد جماهيرنا الوفية التي نطالبها بالوقوف خلف الفريق حتى نحقق هدفنا المنشود
     
  2. ŔξVẼήĜξ

    ŔξVẼήĜξ ¬°•| فنّانُ أسـطوري |•°¬

    جزيل الشكر على اتاحة الخبر
    بارك الله الجهود
    احترامــي
     

مشاركة هذه الصفحة