طرح الإصدار 3.4 من نواة لينوكس

الموضوع في ',, البُريمِي لـ أخبُارِ التقِنيًاتٌ ,,' بواسطة `¤*«مُحمدْ البادِيْ»*-¤, بتاريخ ‏22 ماي 2012.

  1. `¤*«مُحمدْ البادِيْ»*-¤

    `¤*«مُحمدْ البادِيْ»*-¤ ¬°•| غَيثُ مِن الَعطاء ُ|•°¬

    [​IMG]



    أعلن مدير تطوير "لينوكس" لينوس تورفالدز عن إطلاق النسخة 3.4 من نواة نظام التشغيل مفتوح المصدر تجلب عددا من التحسينات أبرزها دعم البطاقات الرسومية الجديدة من شركتي إنفيديا وإنتل، وتحسين أداء نظام الملفات إضافة إلى تحسينات أمنية عدة.

    وتأتي النسخة الجديدة بعد أسابيع فقط من النسخة 3.3 التي تم إطلاقها يوم 19 مارس/آذار الماضي، مما يجعلها أسرع تحديث يحصل عليه لينوكس في تاريخه.

    وبينما لا يجلب التحديث تغييرات كبيرة إلى نواة النظام، فإنه يحقق تقدماً في عدد من الأمور البرمجية الهامة، إذ تم تحسين دعم نظام الملفات (Btrfs) بشكل كبير، وهو نظام ملفات حديث نسبيا ويزداد استخدامه حالياً ويُمثل مستقبل نظام الملفات في لينوكس.

    كما تم تحسين طريقة تعامل النظام مع الأخطاء غير المتوقعة، بحيث يتابع نظام الملفات عمله بشكل صحيح إذا حدث أي طارئ، وزيدت سرعة نظام الملفات الجديد بشكل ملحوظ إذ بات يستطيع حاليا إنشاء 170 ملفا في الثانية، بينما لا يستطيع نظام الملفات الافتراضي حاليا في لينوكس (ext4) إنشاء أكثر من 110 ملفات في الثانية.

    وشملت التحسينات كذلك دعم عدد من المعالجات الرسومية التي صدرت حديثا، مثل معمارية "كيبلر" المستخدمة في بطاقات الرسوميات فئة جيفورس 600 من شركة إنفيديا، إضافة إلى دعم أحدث إصدارات معالجات "رايدون" و"ترينيتي" من شركة آي أم دي.

    كما يدعم الإصدار الجديد بشكل تجريبي معالج "ميدفيلد" من إنتل، وهو المعالج الجديد الذي تخطط إنفيديا لاستخدامه في الهواتف الذكية.

    يُذكر أن أكثر من 7800 مطور من ثمانمائة شركة مختلفة، وبعض الأفراد الذين يعملون بشكل مستقل ساهموا في تطوير نواة لينوكس منذ عام 2005، وفقا لتقرير نشرته مؤسسة لينوكس الشهر الماضي، وقد صدر بناء على هذه النواة عشرات التوزيعات المجانية من أنظمة التشغيل منها أوبنتو وزورين ودبيان وآرك لينوكس وباردوس لينوكس، وغيرها الكثير.
     
  2. ŔξVẼήĜξ

    ŔξVẼήĜξ ¬°•| فنّانُ أسـطوري |•°¬

    So Good
    thanks dear brother

    :afkr:
     
  3. ŔξVẼήĜξ

    ŔξVẼήĜξ ¬°•| فنّانُ أسـطوري |•°¬

    جزيل الإمتنان
    على اتاحة الخبر
    بارك الله الجهود
     

مشاركة هذه الصفحة