الإمارات تسوي قروض مواطنيها

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة `¤*«مُحمدْ البادِيْ»*-¤, بتاريخ ‏21 ماي 2012.

  1. `¤*«مُحمدْ البادِيْ»*-¤

    `¤*«مُحمدْ البادِيْ»*-¤ ¬°•| غَيثُ مِن الَعطاء ُ|•°¬

    [​IMG]


    أمر رئيس دولة الامارات الشيخ خليفة بن زايد بمعالجة وتسوية كافة قضايا القروض الشخصية المتعثرة للمواطنين ممن تقل مديونياتهم عن خمسة ملايين درهم (1.36 مليون دولار). ويتعلق الأمر سواء بالموقوفين على ذمة قضايا أو من صدرت بحقهم أحكام ويقومون بتسوية مديونياتهم عبر جداولِ تسديد حددتها المحاكم.

    ويبلغ عدد من يشملهم الأمر 368 إماراتيا بمديونيات متعثرة تصل قيمتها الكلية إلى نحو 155 مليون دولار، كما يبلغ عدد الموقوفين منهم أو من صدرت بحقهم أحكام ستين مواطنا، ويصل إجمالي المبالغ المستحقة عليهم نحو 18 مليون دولار.

    ووفق القرار الرئاسي الإماراتي، سيتعين على المستفيدين من البرنامج إعادة تسديد هذه المبالغ وفق آلية ميسرة من خلال خصم ما يوازي ربع الراتب الشهري للمدين مع تعهد المستفيد بعدم الاقتراض مرة أخرى إلى أن تتم معالجة الدين.

    وستتم تسوية هذه الديون بالتنسيق مع البنوك والجهات الدائنة، حيث ستتولى الحكومة تسوية جزء من المديونيات، وتتم جدولة الجزء الباقي على أساس نسبة التسديد المحددة بربع الراتب، مع الإعفاء من الفوائد المترتبة على الدين.
    تجدر الإشارة إلى أن الشيخ خليفة كان أمر في يناير/ كانون الثاني الماضي بتسوية ديون 6830 مواطنا لا تزيد ديون الفرد منهم على مليون درهم (272 الف دولار) ويبلغ إجمالي ديونهم 545 مليون دولار.

    وكانت الإمارات -العضو في مجلس التعاون الخليجي- أسست صندوقا خاصا لتسوية المديونيات المتعثرة للمواطنين من ذوي الدخل المحدود برأسمال قدره عشرة مليارات درهم (2.72 مليار دولار). وبشكل مواز يعمل الصندوق على تعميق ثقافة الادخار وترشيد الاستهلاك وربط النفقات بمستويات الدخل.

    وتعد الإمارات ثاني أكبر اقتصاد بالعالم العربي بعد السعودية، وهي من الدول الغنية بالنفط إذ تملك أكثر من 8% من احتياطي الخام العالمي.

    وتعاني الإمارات ودول خليجية أخرى من الاستدانة المفرطة، حيث لجأ عدد كبير من الإماراتيين إلى الاستدانة بشكل كبير مستفيدين من سهولة الإقراض في فترة ما قبل الأزمة المالية العالمية التي تفجرت خريف 2008، بهدف الاستثمار بأسواق المال أو العقارات التي انهارت بعد الأزمة.

    ومشكلة الاستدانة المفرطة مست كذلك الوافدين من ذوي الدخل المحدود، بقدر ما حاقت كذلك بشركات كبرى.

    ومن أبرز القروض بالإمارات والتي أثرت على اقتصاد البلاد الأعوام الأخيرة ديون مجموعة دبي العالمية التابعة لحكومة دبي التي اضطرت لهيكلة ديون قيمتها 14.7 مليار دولار تحاشيا للتعثر.



    http://aljazeera.net/ebusiness/pages/54946675-5f26-41d9-a5e1-8bfb7fd4280b?GoogleStatID=9
     
  2. أزهار البريمي

    أزهار البريمي ¬°•| عضو مهم |•°¬

    يستـــاهلــون كــل خـــير

    تسلــــــــــــم ع التغطيــــــة

    تقبــــــــل مـــــــــروري
     
  3. ŔξVẼήĜξ

    ŔξVẼήĜξ ¬°•| فنّانُ أسـطوري |•°¬

    يستاهلون العز
    شكراً لك
     

مشاركة هذه الصفحة