المحطة الواحدة بالتجارة والصناعة تفوز بجائزة قمة مجتمع المعلومات بجنيف

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة [ود], بتاريخ ‏15 ماي 2012.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    المحطة الواحدة بالتجارة والصناعة تفوز بجائزة قمة مجتمع المعلومات بجنيف

    الثلثاء, 15 مايو 2012
    [​IMG]

    فاز نظام المحطة الواحدة بوزارة التجارة والصناعة بجائزة مشروعات قمة مجتمع المعلومات في فئة الأعمال الإلكترونية وقد تم إعلان هذا الفوز خلال مشاركة السلطنة في المنتدى الدولي لقمة مجتمع المعلومات الذي انطلقت فعالياته صباح امس في جنيف وسط مشاركة دولية واسعة من حوالي أكثر من 40 وزيرا ورئيسا لهيئات ومؤسسات حكومية معنية بتقنية المعلومات من مختلف دول العالم ومؤسسات خاصة وأفراد معنيين بقطاع تقنية المعلومات من مختلف البلدان حيث يترأس الدكتور سالم بن سلطان الرزيقي الرئيس التنفيذي لهيئة تقنية المعلومات وفد السلطنة المشارك في هذا المنتدى والذي يضم ممثلين لوزارة التربية والتعليم ووزارة الصحة ووزارة التجارة والصناعة وهيئة تنظيم الاتصالات وبلدية مسقط.
    ويأتي تنظيم هذا المنتدى بشكل سنوي بدعوة من الاتحاد الدولي للاتصالات وبرعاية من برنامج الأمم المتحدة للتنمية ومنظمة التجارة والتنمية سعياً لبناء مجتمع المعلومات العالمي ووضع إمكانات المعرفة وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات في خدمة التنمية والنهوض باستعمال المعلومات والمعارف من أجل تحقيق الأهداف الإنمائية المتفق عليها دولياً، بما فيها الأهداف الواردة في إعلان الألفية، والتصدي للتحديات الجديدة لمجتمع المعلومات على الأصعدة الوطنية والإقليمية والدولية وتحليل وتقييم التقدم المحرز نحو تقليص الفجوة الرقمية.
    وصرح سعادة السفير يحيى بن سالم الوهيبي مندوب السلطنة الدائم لدى مكتب الأمم المتحدة والمنظمات الدولية الأخرى بجنيف بالقول: «نهنئ وزارة التجارة والصناعة بهذه الجائزة التي حصلت عليها من بين عدة مشروعات دولية تنافست للفوز وترشح 18 مشروعا للتصفيات النهائية واستطاع مشروع المحطة الواحدة الحصول على الجائزة من بينها وهو إنجاز وتكريم للسلطنة يعكس النجاح والتقدم الذي تم تحقيقه في مجال تقنية المعلومات والاتصالات بفضل الرعاية السامية لحضرة صاحب الجلالة المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ لتكون عمان دولة معرفية في استخدام التكنولوجيا الرقمية في مختلف المجالات».
    وأضاف سعادة السفير يحيى الوهيبي: «هناك مشاركة لأكثر من 40 وزيرا ورئيسا لمؤسسات وهيئات تكنولوجيا المعلومات وهذا المنتدى يركز على تقييم عمل الاتحاد الدولي للاتصالات والدول الأعضاء من حيث الأنشطة والبرامج المتعلقة بتكنولوجيا المعلومات والاتصالات للتحضير لمؤتمر التقييم الدولي الذي سيعقد في باريس العام القادم، كما أن هذا المنتدى يأتي في إطار تبادل الآراء بين الوفود المشاركة والخبرات فيما يتعلق بالأنشطة التي تتم في كل دولة في مجال تقنية المعلومات والاتصالات».
    وصرحت منال العبدوانية المديرة العامة للمديرية العام للتخطيط والمتابعة بوزارة التجارة والصناعة قائلة: إن حصول نظام المحطة الواحدة بوزارة التجارة والصناعة على هذه الجائزة يأتي تقديراً لإسهام هذا المشروع في نمو الاقتصاد العماني، حيث تم إنشاء هذا النظام قناعة من الحكومة بأهمية تسهيل إجراءات الاستثمار في جميع المجالات الاقتصادية.
    وذلك بتبسيط إجراءات التراخيص التجارية لجميع رجال الأعمال أيا كانت جنسيتهم عن طريق اختصار الدورة المستندية واستخدام التقنية. انبثقت فكرة إقامة نظام المحطة بمشاركة جهات حكومية عدة من اجل خدمة المستثمرين بسرعة وكفاءة عالية وبأقل التكاليف في مكان واحد ويتضمن هذا النظام تقديم الخدمات التجارية الإلكترونية إلى قطاع الأعمال بوسائل تقنية حديثة، بحيث اصبح نظام المحطة الواحدة الآن يحتوي على قرابة أكثر من 60 خدمة إلكترونية لجميع القطاعات الاقتصادية (التجارة، الصناعة، المعادن) مؤتمتة بالكامل.
    وأضافت منال العبدوانية: إن هذا النظام يحقق فوائد عديدة من بينها الشفافية ووضوح الدورة المستندية الإلكترونية للطلبات والموافقات والرسوم والدقة في إعطاء إحصاءات دقيقة عن حجم المعاملات المستلمة وكذلك المنجزة ومقدار أوقات الإنجاز، وبشكل عام كل ما يتعلق بالمعاملات منذ بداية استلام الطلب الى حين الانتهاء منه، بالإضافة إلى إعطاء معلومات وافية عن حجم الاستثمار في السلطنة.
    إن استخدام الوثائق الرقمية بدلا من الورقية أدى إلى الاستغناء عن كثير من الأوراق والاعتماد على المعلومات المدخلة والمأخوذة من الزبون بشكل مباشر بحيث يتم تداولها كمستند إلكتروني بين جهات النظام.
    وأشارت منال العبدوانية إلى أن نظام المحطة الواحدة شهد منذ إنشائه تدفقاً كبيراً في عدد الطلبات والمعاملات المقدمة عن طريق النظام حيث تعدت المتوقع وتزايدت بشكل غير مسبوق متماشية مع النمو في الاقتصاد المحلي، حيث بلغت نسبة الزيادة السنوية اكثر 15% وبلغ إجمالي عدد الطلبات المقدمة 223091 طلبا في نهاية سنة 2011م وسيتم الإعلان قريباً عن الإصدار الجديد لنظام المحطة الواحدة الذي يضمن استقراريته وسرعة أدائه.
    وشارك الدكتور سالم الرزيقي الرئيس التنفيذي لهيئة تقنية المعلومات صباح أمس في حوارات رفيعة المستوى ضمت وزراء ورؤساء مؤسسات وهيئات الحكومة الإلكترونية عبر العالم وتطرقت لمناقشة موضوعات تتعلق بمجتمع المعلومات مثل التنمية المستدامة وأمن المعلومات وبناء القدرات والمهارات في مجال تقنية المعلومات وتطوير الخدمات الإلكترونية.
    وقدم الدكتور سالم الرزيقي كلمة في المؤتمر عن إنجازات السلطنة في مجال التنمية المستدامة مثل المبادرة الوطنية لبناء القدرات والمهارات عبر عدد من المشروعات مثل مشروع تدريب موظفي الخدمة المدنية والمبادرة الوطنية للحاسوب الشخصي والتدريب المتخصص في مجال تقنية المعلومات، كما تطرق في حديثه إلى ومراكز المجتمع المعرفية ومراكز المجتمع المعرفية للمرأة مشيراً إلى أن الهيئة تعمل حالياً على إعداد هذه المراكز وتزويدها بالأجهزة اللازمة لذوي الإعاقة، كما أشار إلى فوز عدد من المشروعات الحكومية الإلكترونية بجوائز الأمم المتحدة للخدمة العامة.
    كما أوضح الدكتور سالم الرزيقي في كلمته أن مستوى النفاذية للهاتف النقال وصل في السلطنة إلى مستوى عالٍ وعليه فإن السلطنة تستفيد من هذا في تقديم خدمات حكومية إلكترونية عبر الهاتف النقال، كما أشار في كلمته إلى اهتمام السلطنة بأمن المعلومات والمشروعات التي تم إنشاؤها لهذا الغرض وما تقوم به من أدوار.
    كما تشارك السلطنة في المعرض المصاحب للمنتدى من خلال جناح يتم فيه عرض إنجازات السلطنة فيما يتعلق بدعم المرأة في مجال تقنية المعلومات مثل مراكز المجتمع المعرفية والمبادرات الأخرى في هذا المجال حيث يعتبر تمكين المرأة في مجال تقنية المعلومات إحدى الثيمات الرئيسية لهذا المنتدى
     
  2. ŔξVẼήĜξ

    ŔξVẼήĜξ ¬°•| فنّانُ أسـطوري |•°¬

    فوز رائع
    ما شاء الله
    شكراً على الخبر
     

مشاركة هذه الصفحة