ضبط وسحب « 4387» سلعة مقلدة ومغشوشة بمحافظة الظاهرة

الموضوع في 'مركز البُريمِي للأخبَار المَحَلية و العَالميةّ' بواسطة [ود], بتاريخ ‏6 ماي 2012.

  1. [ود]

    [ود] ¬| رُوحٌ مُحلِّقَة بَين أسْرآبِ الأمَل ✿ ،

    ضبط وسحب « 4387» سلعة مقلدة ومغشوشة بمحافظة الظاهرة

    Sun, 06 مايو 2012
    #attachments { display: none; }عبري - سعد الشندودي :
    قام فريق التفتيش المختص بإدارة حماية المستهلك بمحافظة الظاهرة بعدة حملات تفتيشية على أسواق المحافظة وذلك للتأكد من مدى تطبيق القوانين والنظم المعمول بها في مجال حماية المستهلك حفاظا على الصحة والسلامة العامة للمستهلك وأسفرت حملات التفتيش خلال الفترة الوجيزة من عمر افتتاح هذه الإدارة عن ضبط وتحرير عدد من المخالفات لعدد كبير من المحلات التجارية ومحلات الخدمة العامة.
    وأوضح سعيد بن سليم العميري مدير إدارة حماية المستهلك بمحافظة الظاهرة لعمان قائلاً: إن هناك عددا من المخالفات والشكاوى والتجاوزات سجلت خلال الفترة الماضية حيث بلغ عدد السلع المضبوطة والمسحوبة من الأسواق حتى الآن 4387 سلعة تنوعت بين سلع منتهية الصلاحية يعود بعضها إلى عام2003م و2004م و2008م وسلع مقلده ومغشوشة وسلع غير مطابقة للمواصفات والمقاييس وأشرطة سمعية وسلع ممنوعة ومحظور تداولها بالأسواق وملابس محظورة لمخالفتها تعاليم ديننا الإسلامي الحنيف وبها عبارات وعلامات ورسومات تخدش الحياء والذوق العام ومخالفة للآداب والتقاليد العامة وسيتم دراستها واتخاذ الاجراءات القانونية حيالها.
    وأضاف قائلاً: إن الحملات التفتيشية مستمرة على مدار الأسبوع وهناك فريق مختص ومتواجد يوميا بأسواق محافظة الظاهرة لضبط ومخالفة مثل هذه التجاوزات ومما يثلج له الصدر في هذا الجانب هو شعورنا خلال الفترة الماضية بتجاوب وتعاون كثير من المستهلكين معنا وذلك من خلال البلاغات التي نتلقاها يوميا منهم عن طريق خط المستهلك كما أن هناك شكاوى ومخالفات تقدم إلينا عن طريق صالة المراجعين حيث بلغت عدد الشكاوى حتى الآن (920) شكوى وعدد المخالفات (223) مخالفة كما تم أحالة مجموعة من الشكاوى والمخالفات إلى الادعاء العام وإلى المحاكم المختصة بعضها صدرت بها أحكام قضائية.
    ويختتم العميري حديثه قائلاً: إن إدارة حماية المستهلك بمحافظة الظاهرة ماضية في رسالتها المتمثلة في حماية المستهلك من الممارسات والتجاوزات الخاطئة والضارة بصحة وسلامة المستهلك وأنها لن تتوانى في اتخاذ أي اجراء قانوني تراه مناسبا عندما يتعلق الأمر بالمساس بصحة وسلامة المستهلك، وتفاديا من الوقوع في مثل هذه الممارسات الخاطئة فإن الإدارة أيضاً قامت خلال الفترة الماضية بالتزامن مع هذه الحملات بعقد عدة ندوات توعوية وتثقيفية لرفع مستوى الوعي الاستهلاكي والمعرفي للمستهلكين وركزت هذه الندوات على الغش التجاري وكيفية التميز بين السلع الأصلية والسلع المقلدة والمغشوشة وعرضت نماذج من هذه السلع ليتمكن المستهلك من التمييز بين الأصلي والمقلد. كما وجهت بعض النصائح والإرشادات للمستهلكين لتفادي الوقوع في مثل هذه الممارسات، ولهذا أحث المستهلكين على ضرورة التواصل مع الإدارة والإبلاغ عن أي مخالفات أو تجاوزات أو ملاحظات تمس أو تنتقص من حقوق المستهلك
     

مشاركة هذه الصفحة